الثلاثاء 17 يناير 2017 م - ١٨ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / استشهاد مقاوم فلسطيني واصابة عدد من جنود الاحتلال بعملية فدائية
استشهاد مقاوم فلسطيني واصابة عدد من جنود الاحتلال بعملية فدائية

استشهاد مقاوم فلسطيني واصابة عدد من جنود الاحتلال بعملية فدائية

اشادات فلسطينية بالعملية ردا على الاجرام الاسرائيلي

رسالة فلسطين المحتلة ـ من رشيد هلال وعبد القادر حماد:
أصيب 3 جنود إسرائيليين بجراح مختلفة قبل ظهر امس الأحد، إثر تعرضهم لعملية إطلاق النار على الحاجز العسكري ” قرب مستوطنة “بيت إيل” إلى الشمال من مدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة، فيما جرى استهداف المهاجم بالرصاص فأصيب بجراح بالغة.
وقالت القناة الاسرائيلية الثانية إن فلسطينيًا هاجم إسرائيليين على الحاجز بسلاحه، فأصاب جنديان بجراح خطيرة، فيما أصيب ثالث بجراح طفيفة.
وذكر موقع “0404″ المقرب من الجيش أن الفلسطيني المهاجم فارق الحياة فيما لم يتم تأكيد النبأ من مصادر أخرى.
وفي ذات السياق نعت فصائل فلسطينية الشهيد سكري، وباركت الفصائل في بيانات منفصلة العملية ، مؤكدة أنها تأتي في سياق الرد الطبيعي على جرائم الاحتلال. واعتبرت حركة حماس العملية، مؤشرا واضحا على وجود عناصر وطنية داخل الأجهزة الأمنية ترفض سياسة التعاون الأمني مع الاحتلال. من جهتها، أكدّت حركة الجهاد الإسلامي أن هذه العملية تشكل اضافة نوعية ونقلة في الانتفاضة، وهي نمط جديد تدخل عليها. كما وأكدّ أبو علي المتحدث باسم كتائب شهداء الأقصى وحدات نبيل مسعود، أن هذه العملية دليل على وطنية أبناء الأجهزة الأمنية، وعدم رضاهم على منظومة التنسيق الأمني. وقال أبو علي إن الشعب يعرف كيف يقرر مصيره، ولا يرتبط بمثل هؤلاء الذين ينسقون أمنيًا مع الاحتلال.
من جانبها باركت حركة الجهاد الإسلامي العملية البطولية على حاجز بيت إيل شمال مدينة البيرة، وأشادت بمنفذها الشهيد المقاوم البطل.
وقال بيان للحركة إن العملية البطولية على حاجز “بيت إيل” تحمل رسالة مهمة، بأن أبناء شعبنا الأحرار يرفضون السياسات المذلة ولن يقفوا حراساً لـ”بوابات وحواجز الاحتلال”.
وأكد البيان على أن العملية إضافة نوعية وهامة للانتفاضة ، وها هي أنماط جديدة تدخل على انتفاضة القدس المباركة.
وقال البيان:” دلالة العملية البطولية أن الانتفاضة مستمرة وستتواصل بإذن الله ، بأمثال الشهيد البطل أمجد السكري “أبي عمر”.
وباركت لجان المقاومة في فلسطين العملية البطولية على حاجز بيت أيل، وزفت لجان المقاومة الشهيد المقاوم منفذ العملية من سكان قرية جماعين قرب مدينة نابلس .
وأكدت لجان المقاومة بأن العملية البطولية والتي نفذها الشهيد البطل تأتي تأكيداً على إنحياز أبناء شعبنا الفلسطيني البطل لخيار المقاومة في مواجهة العربدة والعدوان الاسرائيلي.
وأكدت لجان المقاومة بأن ميادين المواجهة وساحات المقاومة توحد شعبنا وتزيد من رص صفوفه في مواجهة العدو المركزي الوحيد لشعبنا الفلسطيني .
ودعت لجان المقاومة إلى الإستمرار في إنتفاضة القدس وتصعيد الفعل الثوري المقاوم في مواجهة الإحتلال وقطعان مستوطنيه .
كما زعمت شرطة الاحتلال امس الأحد ، أنها عثرت على عبوتين ناسفتين في مدينة اللد بالداخل المحتل.
وحسب الإذاعة الاسرائيلية، فإن الشرطة في مدينة اللد عثرت على عبوتين ناسفتين مخبأتين في خزانة كهرباء في حي رمات إشكول، وهو أحد الأحياء المختلطة، التي يسكنها فلسطينيون وإسرائيليون.

إلى الأعلى