السبت 21 يناير 2017 م - ٢٢ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / أكثر من 2.05 مليار ريال فائضا بالميزان التجاري للسلطنة بنهاية سبتمبر 2015
أكثر من 2.05 مليار ريال فائضا بالميزان التجاري للسلطنة بنهاية سبتمبر 2015

أكثر من 2.05 مليار ريال فائضا بالميزان التجاري للسلطنة بنهاية سبتمبر 2015

سجل الميزان التجاري للسلطنة فائضا بأكثر من 2.05 مليار ريال عماني وفق ما أشارت الإحصائيات الأولية الصادرة عن المركز الوطني للإحصاء والمعلومات.
وبلغ إجمالي قيمة الصادرات السلعية للسلطنة بنهاية سبتمبر 2015م ما قيمته 10 مليارات و408 ملايين ريال عماني بانخفاض نسبته 33.1% مقارنة مع نفس الفترة من العام 2014م حيث بلغ إجمالي الصادرات السلعية للسلطنة وقتها 15 مليارا و553 مليونا و900 ألف ريال عماني.
كما سجلت الواردات السلعية انخفاضا نسبته 0.8% لتبلغ بنهاية سبتمبر 2015 ما قيمته 8 مليارات و356 مليونا و900 ألف ريال عماني مقارنة مع نفس الفترة من العام 2014م حيث سجلت فيه 8 مليارات و420 مليونا و300 ألف ريال عماني.
وبلغت صادرات السلطنة من النفط والغاز 6 مليارات و157 مليونا و600 ألف ريال عماني بانخفاض نسبته 39.8% عن نفس الفترة من العام 2014م والذي سجلت فيه 10 مليارات و236 مليونا و900 ألف ريال عماني، ومن ضمن صادرات النفط والغاز بلغت صادرات السلطنة من النفط الخام 5 مليارات و277 مليون ريال عماني فيما بلغت قيمة صادرات النفط المصفى 131 مليونا و900 ألف ريال عماني في حين بلغت قيمة صادرات السلطنة من الغاز الطبيعي المسال 748 مليونا و800 ألف ريال عماني.
وأوضحت الإحصائيات أن الصادرات السلعية غير النفطية انخفضت بنسبة 23% لتبلغ مليارين و364 مليونا و100 ألف ريال عماني مقارنة مع نفس الفترة من عام 2014 والذي بلغت قيمتها 3 مليارات و68 مليونا و900 ألف ريال عماني.
وحازت منتجات الصناعات الكيماوية على القيمة الأكبر من الصادرات السلعية غير النفطية رغم انخفاضها بنسبة 18% لتبلغ حتى سبتمبر 2015 ما قيمته 565 مليونا و700 ألف ريال عماني مقارنة مع 689 مليونا و500 ألف ريال عماني حققتها خلال نفس الفترة من العام 2014م.
وسجلت المنتجات المعدنية أكبر نسبة انخفاض في الصادرات السلعية غير النفطية للسلطنة لتبلغ 488 مليونا و800 ألف ريال عماني بانخفاض نسبته 46.3% عن نفس الفترة من العام 2014 والذي بلغت فيها 910 ملايين و900 ألف ريال عماني، كذلك انخفضت صادرات السلطنة من مصنوعات اللدائن والمطاط بنسبة 23.7% لتبلغ 206 ملايين و900 ألف ريال عماني مقارنة مع 271 مليونا و100 ألف ريال عماني في نفس الفترة من 2014، كما انخفضت قيمة صادرات المعادن ومصنوعاتها بنسبة 16.8% لتبلغ 502 مليون و100 ألف ريال عماني مقارنة مع 603 ملايين و100 ألف ريال عماني في الفترة حتى سبتمبر 2014، وزادت المنتجات الأخرى بنسبة 1% لتبلغ 600 مليون و600 ألف ريال عماني مقارنة مع 594 مليونا و400 ألف ريال عماني في نفس الفترة من 2014م.
من ناحية أخرى انخفضت عمليات إعادة التصدير من السلطنة بـ 16.1% لتسجل حتى نهاية سبتمبر 2015 مليارا و886 مليونا و300 ألف ريال عماني مقارنة بمليارين و248 مليونا و100 ألف ريال عماني خلال نفس الفترة من العام 2014م، وانخفضت عمليات إعادة التصدير في معدات النقل بنسبة 15.9% لتبلغ مليارا و224 مليونا و100 ألف ريال عماني مقارنة مع مليارا و456 مليونا و300 ألف ريال عماني خلال 2014م، وبالمقابل ارتفعت قيمة إعادة التصدير للمنتجات المعدنية بنسبة 0.1% لتبلغ 379 مليونا و600 ألف ريال عماني مقارنة مع 379 مليونا و300 ألف ريال عماني خلال الفترة حتى نهاية سبتمبر 2014م، وسجلت عمليات إعادة تصدير المنتجات الأخرى ما قيمته 282 مليونا و600 ألف ريال عماني بانخفاض قدره 31.5% عن نفس الفترة من العام 2014 والتي بلغت خلالها 412 مليونا و500 ألف ريال عماني.
وفيما يخص الواردات السلعية للسلطنة فقد سجلت المنتجات المعدنية أعلى ارتفاع بلغت نسبته 19.6% لتبلغ بنهاية سبتمبر 2015 مليارا و196 مليونا و500 ألف ريال عماني مقارنة بمليار و100 ألف ريال عماني في نفس الفترة من العام 2014م، وسجلت قيمة واردات السلطنة من معدات النقل مليارا و335 مليونا و300 ألف ريال عماني وبانخفاض قدره 30.9% عن نفس الفترة من العام 2014 الذي بلغت فيها مليارا و931 مليونا و100 ألف ريال عماني.
وبلغت قيمة واردات السلطنة من الآلات والأجهزة والمعدات الكهربائية وأجزائها مليارا و667 مليونا و100 ألف ريال عماني بارتفاع نسبته 15.7% عن نهاية سبتمبر 2014 حيث بلغت القيمة خلال تلك الفترة مليارا و441 مليونا و400 ألف ريال عماني.
وبلغت قيمة واردات السلطنة من المعادن العادية ومصنوعاتها 966 مليون ريال عماني بانخفاض نسبته 0.4% عن القيمة في 2014 والتي بلغت 969 مليونا و800 ألف ريال عماني، وانخفضت واردات السلطنة من الحيوانات الحية ومنتجاتها بنسبة 5.2% لتبلغ 349 مليونا و600 ألف ريال عماني فيما زادت قيمة الواردات من منتجات صناعة الأغذية والمشروبات بنسبة 6.7% لتبلغ 336 مليونا و200 ألف ريال عماني وكذلك المنتجات الأخرى بنسبة 6.4% لتبلغ مليارا و751 مليونا و400 ألف ريال عماني.
وتصدرت دولة الإمارات العربية المتحدة عمليات التبادل التجاري في الصادرات غير النفطية وإعادة التصدير والواردات، وبلغت صادرات السلطنة غير النفطية إلى الامارات حتى نهاية سبتمبر 2015 ما قيمته 468 مليونا و700 ألف ريال عماني بانخفاض نسبته 18.1% عن نفس الفترة من العام 2014 والتي سجلت 572 مليونا و200 ألف ريال عماني.
كما بلغت قيمة الصادرات العمانية غير النفطية إلى المملكة العربية السعودية 305 ملايين و700 ألف ريال عماني تليها الهند بـ198 مليونا و200 ألف ريال عماني ثم الصين بـ192 مليونا و300 ألف ريال عماني والولايات المتحدة بـ153 مليونا و300 ألف ريال عماني.
كما بلغ نصيب دولة الامارات العربية المتحدة من عمليات اعادة التصدير ما قيمته 796 مليون ريال عماني تليها المملكة العربية السعودية بـ227 مليونا و100 ألف ريال عماني، وجاءت الصين في المرتبة الثالثة في اعادة التصدير بما قيمته 204 ملايين و200 ألف ريال عماني تلتها جنوب افريقيا بـ77 مليونا و300 ألف ريال عماني وإيران بـ76 مليونا و600 ألف ريال عماني.
كذلك جاءت دولة الامارات العربية المتحدة في صدارة الدول المصدرة للسلطنة حيث بلغت الواردات من الامارات بنهاية سبتمبر 2015 ما قيمته ملياران و978 مليونا و800 ألف ريال عماني.
وجاءت اليابان في المرتبة الثانية بـ551 مليونا و700 ألف ريال عماني ثم الصين بـ479 مليونا و100 ألف ريال عماني ثم الهند بـ464 مليونا و300 ألف ريال عماني تلتها الولايات المتحدة بـ394 مليونا و600 ألف ريال عماني.

إلى الأعلى