الجمعة 24 مارس 2017 م - ٢٥ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / لجنة الشباب والموارد البشرية بالشورى تناقش التعمين في الوظائف القيادية والإشرافية بالقطاع الخاص
لجنة الشباب والموارد البشرية بالشورى تناقش التعمين في الوظائف القيادية والإشرافية بالقطاع الخاص

لجنة الشباب والموارد البشرية بالشورى تناقش التعمين في الوظائف القيادية والإشرافية بالقطاع الخاص

مسقط :
التقت أمس لجنة الشباب والموارد البشرية بمجلس الشورى مجموعة من مديري الموارد البشرية من عدة قطاعات مختلفة بالقطاع الخاص في إطار دراستها لموضوع تعمين الوظائف الإشرافية والقيادية العليا بالقطاع الخاص، وذلك لمناقشة موضوع التعمين في الوظائف القيادية والإشرافية في القطاع، والوقوف على أبرز التحديات والمعوقات التي تقف حائلا دون إحلال العمانيين بالوظائف القيادية والإشرافية في القطاع، حيث ترأس اللقاء سعادة محمد بن سالم البوسعيدي رئيس اللجنة وبحضور أصحاب السعادة أعضاء اللجنة.

وتم خلال اللقاء عرض العديد من الصعوبات والمسببات والتحديات التي تقف أمام إحلال وتعمين الوظائف الاشرافية والقيادية في القطاع الخاص، أهمها عدم الثقة في امكانيات الكادر الوطني من قبل أصحاب العمل مما أدى إلى تنازل نسب التعمين وزيادة نسبة توظيف الكادر الأجنبي، إضافة إلى عدم وجود خطة وبرنامج زمني للإحلال في المستويات القيادية، وعدم وجود وصف وظيفي للمناصب القيادية معتمد من قبل الجهات المعنية يتوافق مع متطلبات سوق العمل.

كما ناقش اللقاء جملة من الصعوبات والتحديات حول توافق صرف المأذونيات مع سياسة التعمين والاحلال، وقلة متابعة الجهات المعنية لموضوع تجديد عقود القوى العاملة الوافدة، حيث أشار الضيوف بأنه لا يوجد في الاجراءات واللوائح التنظيمية لهذا القطاع إلزاما بتوثيق عقود القيادات الوافدة خاصة في الوظائف العليا، كما تمت الإشارة إلى كثرة القرارات التي تصدرها الجهات الحكومية المختلفة والمعنية بهذا القطاع والتي لا تتوافق مع حاجة سوق العمل بالسلطنة.
كذلك تدارس اللقاء العديد من المقترحات والحلول التي من شأنها المساعدة في تخطي التحديات والصعوبات التي تعرقل عملية الاحلال والتعمين، منها إيجاد برامج توعية لأصحاب الأعمال بضرورة إتاحة الفرصة للكادر العماني لتولي المناصب العليا بشكل منظم ومدروس، توفير برامج إحلال زمنية، وبرامج تأهيل وتطوير للكادر الوطني، إضافة إلى إشراك القيادات العمانية في القطاع الخاص عند إصدار الحكومة إية قرارات تخص القطاع، والعمل على الاستثمار في طلبة التعليم العالي من خلال التدريب على رأس العمل بعد التخرج مباشرة، كذلك النظر بعين الاعتبار في نظام التقاعد في القطاع الخاص الذي سوف يحفز الشباب العماني في الاقبال على التوظيف في القطاع.
الجدير بالذكر أن لجنة الشباب والموارد البشرية مستمرة في عقد لقاءاتها مع المعنين والمختصين بشأن موضوع التعمين في الوظائف القيادية في القطاع الخاص، حيث ستستضيف اليوم الأربعاء مختصين من الهيئة العامة لسجل القوى العاملة.

إلى الأعلى