الجمعة 24 مارس 2017 م - ٢٥ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / الفلسطينيون يؤكدون دعمهم لعباس ويدعونه للتمسك بـ ” الثوابت ” ورفض ” الضغوط “
الفلسطينيون يؤكدون دعمهم لعباس ويدعونه للتمسك بـ ” الثوابت ” ورفض ” الضغوط “

الفلسطينيون يؤكدون دعمهم لعباس ويدعونه للتمسك بـ ” الثوابت ” ورفض ” الضغوط “

القدس المحتلة – الوطن :
شارك آلاف الفلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة ، امس الاثنين، في مسيرات ووقفات تضامنية في الميادين العامة دعما وتأييدا لمواقف الرئيس محمود عباس الرافضة للضغوط والتهديدات , فيما حثه الفلسطينيون على مزيد من الاصرار على التمسك بالثوابت الفلسطينية ورفض الضغوط الاميركية . وفي محافظة رام الله والبيرة شارك عشرات الآلاف من الفلسطينيين في الوقفة التضامنية مع الرئيس رافعين الأعلام الفلسطينية والشعارات المؤيدة للرئيس ومواقفه الثابتة. وقال رئيس الوزراء رامي الحمد الله قال خلال الوقفة، ” جئنا هنا اليوم لنؤكد دعمنا وتأييدنا لمساعي وجهود الرئيس بحل قضيتنا العادلة والوصول بها الى نهايتها الحتمية المتمثلة بإنهاء الاحتلال، وإقامة دولتنا المستقلة على كامل حدود عام 1967 والقدس الشريف عاصمتها، وغزة قلبها النابض والأغوار ” . وأضاف ” سنبقى الاوفياء دوما لعذابات الأسرى وأهالي الشهداء، وسنبقى صامدين صمود أبو عمار، ولن نفرط بشبر واحد من أرضنا وهذا تأخذه قيادتنا الوطنية على عاتقها وفق أولوياتها باهاء الاحتلال وسعيها لإحلال السلام عبر التمسك بمبادرة السلام العربية، وبقرارات الشرعية الدولية ” . وأشار أن هذا ما أكدنا عليه وتؤكد عليه قيادتنا عبر طريق السلام الذي يضمن حقوقنا الوطنية، طريق السلام الذي لا يلتقي مع طريق الاستيطان والقتل والتهجير وحصار غزة وتهويد الاغوار. وأكد ” ستبقى مسؤولياتنا ومهماتنا الاساسية انهاء هذا الاحتلال وتحقيق هذا المشروع والحلم الوطني، وتحقيق المصالحة الوطنية وإنهاء معاناة اللاجئين خاصة في سوريا ولبنان، وان الرسالة اليوم هي أننا كلنا نقف موحدين ومتماسكين خلف قيادتنا ” . بدوره، قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير واصل يوسف ، ” اجتمعنا هنا اليوم لنؤكد على عدم الاعتراف بيهودية الدولة، وعدم المساس بالثوابت كحق العودة، والقدس العاصمة الأبدية لفلسطين ” . من جانبه، قال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح محمود العالول هذا التفاعل الكبير يوجه رسائل واضحة بأن الشعب الفلسطيني متمسك بعناد وبقوة بثوابته الأساسية بحقوقه ولن يفرط بها، وأن هذا الشعب رافض لكل الضغوط، صامد في مواجهتها، ملتف حول قيادته، والرئيس محمود عباس، داعما ومساندا له في تمسكه بالثوابت الفلسطينية واضاف ” ما أشبه اليوم بالبارحة من التآمر على عرفات واليوم على أبو مازن، ولكن الشعب واع ملتف حول قيادته داعم ومساند، ثوابتنا ومواقفنا حددناها بوضوح وتمسكنا بها بعناد رغم محاولات التشكيك ” . وفي محافظة جنين شاركت جماهير فلسطينية غفيرة من فعاليات المحافظة، في مسيرات جابت شوارعها ، انتهت بوقفة تضامنية في ميدان الشهيد أبو عمار أمام مقر المحافظة. وانطلقت المسيرات الحاشدة والكشفية من أمام المدارس والمؤسسات، رفع المشاركون فيها صور الرئيس محمود عباس، والشهيد أبو عمار، واليافطات والشعارات الداعمة للرئيس، واستقرت في وقفة دعم وإسناد لمواقف الرئيس. وتحدث خلال الوقفة نائب المحافظ عبد الله بركات، وعطا اغبارية باسم فصائل العمل الوطني، وهزاع السعدي باسم الأسرى المحررين، ومحمد الحبش باسم حركة فتح، حيث أكدوا جميعا على دعمهم وتأييدهم للرئيس عباس المتمسك بالثوابت الوطنية والصامد أمام كل الضغوط. وفي قلقيلية أكدت الجماهير التفافها حول القيادة الفلسطينية ودعمها لها، رافضة الضغوط التي تمارس عليها. ورفع المشاركون في مسيرة تأييد , الأعلام الفلسطينية والشعارات المؤيدة للقيادة والرئيس محمود عباس. وفي الخليل، شارك الآلاف من أبناء المحافظة في مهرجان جماهيري حاشد نظم في مدينة الخليل، دعما وتأييدا للرئيس محمود عباس، ولتمسكه بالثوابت الوطنية نحو تحقيق حلم شعبنا بإقامة دولته المستقلة، ورفضا للضغوطات الدولية والإسرائيلية على القيادة الفلسطينية. وفي المحافظات الجنوبية منع أمن حماس بالقوة الفلسطينيين من الوصول إلى ساحة الجندي المجهول في مدينة غزة لتنظيم فعالية تضامنية ضمن الحملة الشعبية لدعم الرئيس محمود عباس
وأوضح مراسل (الوطن ) ، أن عناصر أمن حماس اعتقلت عددا من الشبان عرف منهم، إبراهيم أبو طه، وعبد الرحيم شاهين، وحسان أبو سيف، واعتدوا على فتيات ملتقى ‘بنات الياسر’ بالضرب. من جانبه أكد الناطق الرسمي باسم حركة فتح فايز أبو عيطة، أن الشعب الفلسطيني في القطاع قال كلمته وجدد التفافه خلف الرئيس في معركته.

إلى الأعلى