الأربعاء 29 مارس 2017 م - ٣٠ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / هلال وليد بأمل جديد

هلال وليد بأمل جديد

في ظل عالم يموج بالصراعات، ويهدده خطر الإرهاب الذي يسعى المبطلون إلى إلصاقه بالإسلام زيفا، مستغلين بعض كارهي الحياة ممن ينتمون الى الاسلام اسما، وينسون تعاليمه السمحة التي تقدس حق الحياة، ولا يعلو عليه حق، يولد ميلاد شهر جمادى الأولى، ليبث الأمل في النفوس، ويزيل ما قد علق كذبا بثوب الإسلام الوسطي الحنيف، فمشهد الهلال الوليد وهو يفرق الظلمة، أشبه بدين الحق، الذي تسعى تعاليمه الى تبديد ظلام العقول، وتنوير البشر، ويحترم حقوقهم الأساسية، ويسعى الى رفعة الإنسان دون النظر إلى عرق أو جنس، أو لون، عربيا كان أم أعجميا.

إلى الأعلى