الثلاثاء 30 مايو 2017 م - ٤ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / الرئيس المصري يلقي اليوم خطابه الأول بالبرلمان ووزيرا الدفاع والداخلية يتفقدان القوات بشمال سيناء

الرئيس المصري يلقي اليوم خطابه الأول بالبرلمان ووزيرا الدفاع والداخلية يتفقدان القوات بشمال سيناء

القاهرة ـ من إيهاب حمدي:
يلقي الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي اليوم ، خطابه الأول في مقر مجلس النواب، خلال جلسة، يحضرها أعضاء المجلس ووزراء الحكومة.
من جانبه، تسلم الحرس الجمهوري مجلس النواب من الأمن أمس الجمعة، ليقوم بمراجعة تأمين المجلس وتولي تنظيم عملية الدخول والخروج من المجلس، وغيرها من الإجراءات التي تتطلبها خطة التأمين وتوجيه الدعوات للضيوف المقرر أن توجه الرئاسة الدعوة لهم.
وبدأت عربات الحرس الجمهورى التوافد إلى مقر البرلمان منذ الخميس لكى تستلم عملية التأمين الكاملة للسيسي أثناء تواجده بمنطقة وسط القاهرة.
وسوف ترفع الجلسة مباشرة بعد انتهاء السيسي من إلقاء بيانه ومغادرته القاعة.. وستعقد الجلسة القادمة الساعة 11 من صباح الأحد المقبل الموافق 21 من فبراير سنة 2016 .
إلى ذلك التقى أمس الفريق أول صدقى صبحى، القائـد العـام للقـوات المسلحـة وزيـر الدفـاع والإنتـاج الحربى، واللواء مجدى عبد الغفار، وزير الداخلية، عناصر قوات إنفاذ القانون من أبطال القوات المسلحة والشرطة المدنية المتمركزة بشمال سيناء، والتى نجحت خلال الفترة الماضية فيفرض السيطرة الأمنية الكاملة بمناطق مكافحة النشاط الإرهابى، وتحقيق العديد من الضربات المتلاحقة للقضاء على العناصر التكفيرية والأوكار والبؤر الإرهابية التى تتحصن بها تلك العناصر .
وقام القائد العام ووزير الداخلية بالاطمئنان على الاستعداد القتالى والحالة المعنوية لهذه العناصر، وأشاد لما لمسه من وروح معنوية عالية وإصرار على اقتلاع جذور التطرف والإرهاب من سيناء .
وأكد الفريق الفريق أول صدقى صبحى خلال لقائه بمقاتلى القوات المسلحة والشرطة المدنية أن ما يحققه أبطال مصر المرابطين بسيناء من إنجازات متلاحقة خلال العملية الشاملة “حق الشهيد” يبعث على الفخر والاعتزاز لجميع أبناء الشعب المصرى الذين يقدرون ما يبذلونه من تضحيات وبطولات وطنية مخلصة لتجفيف منابع الإرهاب والقضاء على البؤر الإجرامية وحماية ركائز الأمن القومى المصرى على هذا الاتجاه الاستراتيجى.
وأشار إلى أن القوات المسلحة كانت وستظل عند حسن ظن الشعب المصرى بها، تؤدى مهامها الوطنية بكل شجاعة وإخلاص، وتقف سدا منيعا فى مواجهة كل محاولات العبث بأمن مصر وسلامة حدودها، مؤكدا أن الأمن والاستقرار والتنمية بسيناء سيظل أمانة فى عنق رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه مهما كلفهم من تضحيات . وقدم القائد العام ووزير الداخلية التحية لشهداء ومصابى القوات المسلحة والشرطة المدنية، الذين سقطوا خلال المواجهات مع العناصر اإمجرامية، كما أشاد بالدور الوطنى لشيوخ وعواقل وأبناء سيناء الشرفاء الذين يقفون فى خندق واحد مع القوات المسلحة والشرطة، ودعمهم ومساندتهم لها وتفهمهم لما تتخذة القوات المسلحة من تدابير وإجراءات أمنية لمحاصرة البؤر الإرهابية والقضاء عليها، مشددا على حرص الدولة على المضى قدما فى تنفيذ العديد من المشروعات التنموية والخدمية بشبه جزيرة سيناء لتوفير مقومات الحياة الكريمة وتخفيف العبء عن كاهل أبنائها . وقام القائد العام ووزير الداخلية بتكريم عدد من الضباط وضباط الصف والصناع والمجندين المجيدين من رجال القوات المسلحة ورجال الشرطة المدنية تقديرا لجهودهم فى تحقيق العديد من النجاحات الأمنية خلال المواجهات المستمرة للقضاء على الإرهاب فى سيناء .
حضر الجولة الفريق أسامة عسكر قائد قيادة شرق القناة لمكافحة الإرهاب واللواء أركان حرب ناصر العاصى قائد الجيش الثانى الميدانى ومدير أمن شمال سيناء .
في غضون ذلك أكد الدكتور مصطفى مدبولى، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، أنه تم تسليم اللواء كامل الوزير، رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، خرائط مواقع 50 ألف وحدة سكنية، لتبدأ الهيئة الهندسية فى تنفيذها، منها 40 ألف وحدة سكنية بمدينة 6 أكتوبر، لسد الطلب المتزايد على المدينة، و10 آلاف وحدة سكنية بمدينة العبور، التى تحظى هى الأخرى بإقبال المواطنين.
وأوضح الدكتور مصطفى مدبولى، فى بيان له أنه تم تسليم رئيس الهيئة الهندسية أيضا خرائط مواقع 55 ألف وحدة سكنية، ضمن المرحلة الثالثة لمشروع “دار مصر” للإسكان المتوسط، فى 15 مدينة جديدة، على أن يتم الانتهاء من تخطيط مواقع الـ45 ألف وحدة المتبقية، وتسليمها للهيئة الهندسية قريبا.
من ناحية اخرى كشفت الدكتورة عادلة رجب، المستشار الاقتصادى لوزير السياحة، عن انخفاض حركة السياحة الوافدة من السوق الروسى إلى مصر بنسبة 23.9 % خلال العام الماضى، حيث بلغ عدد السياح الروس 2 مليون و389 ألفا و882 سائحا ، مقارنة بعام 2014 ، الذى بلغ فيه عدد السياح 3 ملايين و138ألف و958 سائحا، ويأتى ذلك فى أعقاب تداعيات حادث الطائرة الروسية المنكوبة فى سيناء.
كما أدت تداعيات الحادث ، وفقا لتصريحات ” رجب” ، لانخفاض عدد السياح البريطانيين الوافدين للمدن السياحية المصرية لـ4 % ، حيث سجل عدد السياح البريطانيين 864 ألف و480 سائحا عام 2015 ، مقارنة بعام 2014. فيما شهد السوق الألمانى انتعاشة وتخطت نسبة النمو 16.4 % ، محققة مليون و208 آلاف سائحا ألمانيا نهاية 2015 ، مقارنة بعام 2014 ، حيث بلغ عدد الألمان 877 ألف سائح .

إلى الأعلى