الأحد 28 مايو 2017 م - ١ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / عباس يطالب باستكمال إطلاق الأسرى وأوباما يدعوه والإسرائيليين لـ(المجازفة)

عباس يطالب باستكمال إطلاق الأسرى وأوباما يدعوه والإسرائيليين لـ(المجازفة)

واشنطن ـ القدس المحتلة ـ (الوطن) ـ وكالات:
طالب الرئيس الفلسطيني محمود عباس بعيد لقائه بالرئيس الأميركي باراك أوباما إسرائيل بإطلاق سراح الدفعة الرابعة من الأسرى لإعطاء انطباع على جدية مفاوضات السلام، فيما دعاه أوباما هو والإسرائيليين إلى (المجازفة) من أجل السلام.
وقال عباس ‘ليس لدينا وقت لنضيعه لأنه ضيق جدا، خاصة أننا نعيش في الشرق الأوسط بظروف صعبة للغاية، ونأمل أن تستغل هذه الفرصة للوصول إلى سلام’.
وقال عباس ‘هناك اتفاق بيننا وبين الإسرائيليين من خلال الوزير كيري حول قضية الأسرى، ونأمل أن يتم الإفراج عن الدفعة الرابعة في التاسع والعشرين من مارس الجاري، وهذا سيعطي انطباعا بجدية المساعي التي نبذلها ككل لتحقيق السلام’.
وأكد الرئيس عباس مواصلة العمل من أجل حل قائم على أساس الشرعية الدولية وحدود 1967، ليحصل الفلسطينيون على دولتهم المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، وحل عادل ومتفق عليه لقضية اللاجئين.
بدوره أبلغ الرئيس الأميركي عباس أثناء لقائهما في البيت الأبيض أنه يتعين عليه وعلى القادة الإسرائيليين اتخاذ قرارات سياسية صعبة والإقدام على “مجازفات” من أجل السلام.
وقال أوباما أمام الصحافيين في المكتب البيضاوي في البيت الأبيض “إنه أمر صعب جدا وينطوي على تحديات كبرى، يجب اتخاذ قرارات صعبة والقيام بمجازفات إذا أردنا إحراز تقدم”.
ولم يتطرق عباس بشكل مباشر إلى مطلب إسرائيل، اعتراف الفلسطينيين بما يسمى “يهودية إسرائيل”.
وفي ما يتعلق بتمديد المفاوضات، اكد الرئيس الفلسطيني “نحن اتفقنا على تسعة أشهر للمفاوضات ولدينا امل كبير بأن نكون قد وصلنا إلى شيء ملموس محسوس في هذه الفترة” مضيفا “لم نناقش مسألة التمديد ولم تطرح علينا”.
وتظاهر آلاف الفلسطينيين في مدن الضفة الغربية لدعم الرئيس الفلسطيني محمود عباس قبل أن يستقبله الرئيس الأميركي.
وحمل المتظاهرون الأعلام الفلسطينية وأعلام حركة فتح التي يتزعمها عباس ورددوا شعارات دعم للرئيس الفلسطيني.
جاء ذلك فيما قالت حركة فتح إن أجهزة أمن الحكومة المقالة التي تديرها حركة حماس في غزة منعت تنظيم فعاليات دعم ومساندة للرئيس محمود عباس.
وقال حسام أحمد الناطق باسم فتح في غزة، في بيان صحفي، إن الحركة ترفض تصرف حكومة حماس بتفريق تظاهرات مؤيدة لعباس بالقوة واعتقال عدد من المشاركين فيها.

إلى الأعلى