السبت 27 مايو 2017 م - ٣٠ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / جيش الاحتلال يعدم طفلة فلسطينية قرب الحرم الإبراهيمي
جيش الاحتلال يعدم طفلة فلسطينية قرب الحرم الإبراهيمي

جيش الاحتلال يعدم طفلة فلسطينية قرب الحرم الإبراهيمي

رسالة فلسطين المحتلة ـ من رشيد هلال وعبد القادر حماد:
استشهدت طفلة فلسطينية، امس إثر إطلاق النار عليها من قبل جنود الاحتلال الإسرائيلي، في حي السهلة قرب الحرم الإبراهيمي الشريف بالخليل.
وأفاد شهود عيان ومصادر محلية بأن الطفلة أصيبت بعدة رصاصات، ومنعت قوات الاحتلال الفلسطينيين القاطنين في المنطقة من الوصول إليها ما أدى إلى استشهادها في المكان.
وادعت قوات الاحتلال ان الفتاة حاولت طعن جندي دون أن تقع إصابات بين قوات الاحتلال.
ووفقاً لرواية الاحتلال فإن الفتاة والتي لم يعرف اسمها بعد، قامت بطعن أحد الجنود على الحاجز، ما أدى لاصابته، وقام جنود الاحتلال باطلاق الرصاص عليها ما أدى لاصابتها بالرصاص، وقد حضرت إلى المكان سيارات اسعاف تابعة لنجمة داود الحمراء، فيما هرعت قوات كبيرة من جيش الاحتلال وقامت بإغلاق المنطقة.
وقال شاهد عيان حاول أحد المستوطنين الامساك بالفتاة بعد طعنها للجندي، فقامت بطعنه بخاصرته، ما أدى لاصابته ووقوعه على الارض، وبعد ان اطلق جنود الاحتلال الرصاص على الفتاة، قاموا بتغطيتها بكيس اسود اللون، في إشارة إلى استشهادها».
وباستشهادها ترتفع حصيلة الشهداء الفلسطينيين منذ انطلاق الانتفاضة الحالية في شهر أكتوبر الماضي، إلى 174 شهيداً، من بينهم 34 طفلا، و8 نساء.
وأكدت جمعية الهلال الأحمر، أن جنود الاحتلال منعوا طواقم الطبية، من الوصول إلى الطفلة، وتركوها تنزف، حتى فارقت الحياة على إثر الإصابة الخطيرة.
واتهمت عرب فقهاء الناطقة باسم الهلال الأحمر، قوات الاحتلال بممارسة سياسة الإعدام الميداني خارج إطار القانون بحق الفلسطينيين.
بدوره جدد الحقوقي الفلسطيني عبد الحليم أبو سمرة مدير الإعلام في المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان، دعوة المؤسسات الدولية المعنية إلى إرسال لجنة تحقيق إلى الأراضي الفلسطينية، للتحقيق في جرائم الاحتلال الإسرائيلي ضد الفلسطينيين.
وقال أبو سمرة، إن عمليات الإعدام بحق الفلسطينيين وخصوصاً الأطفال، تتطلب إجراء تحقيق في جميع انتهاكات الاحتلال للقانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان.
وأشار إلى ضرورة مثول كل مجرمي الحرب الإسرائيليين أمام منصات القضاء الدولي والوطني، لمحاسبتهم على كل جرائمهم التي ارتكبوها بحق الفلسطينيين.
وأكدت قالت وكالة الانباء الفلسطينية الرسمية عملية الاعدام، وأفادت بأن الطفلة أصيبت بعدة رصاصات، ومنعت قوات الاحتلال المواطنين القاطنين في المنطقة من الوصول إليها ما أدى إلى استشهادها في المكان وفق شهود عيان ومصادر محلية في المنطقة. ■

إلى الأعلى