الخميس 30 مارس 2017 م - ١ رجب ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / الإفتتاح التجريبي لمنتجع صلالة روتانا بتكلفة بلغت 38 مليون ريال عماني
الإفتتاح التجريبي لمنتجع صلالة روتانا بتكلفة بلغت 38 مليون ريال عماني

الإفتتاح التجريبي لمنتجع صلالة روتانا بتكلفة بلغت 38 مليون ريال عماني

ساويرس:
حجم إستثمارات موريا بالسلطنة وصلت الى 280 مليون ريال وهناك خطة لتعزيز استثماراتنا في المشاريع الحالية ونرحب بأي شريك استراتيجي
40 % نسبة التعمين بـ ” السيفة ” و25 % بمنتجع صلالة روتانا

تغطية وتصوير / أحمد أبو غنيمة:
أحتفل مساء أمس بالافتتاح المبدئي والتجريبي لمنتجع صلالة روتانا والذي يُعد ثاني مشروع لروتانا صلالة في شاطئ صلالة وأكبر فندق منفرد محلياً من ناحية عدد الغرف. حيث يضم 400 غرفة متوزعة بين البحيرات والممرات المائية والقنوات الاصطناعية في مشروع شاطئ صلالة.
وعلي هامش الإفتتاح اقيم مؤتمر صحفي للأجهزة الإعلامية المختلفة .حيث حضر المؤتمر كل من المهندس سميح ساويرس رئيس مجلس إدارة شركة موريا وناصر النويس رئيس مجلس إدارة مجموعة روتانا للفنادق السياحية والإدارة العليا من الشركتين .
وعبر المهندس سميح ساويرس رئيس مجلس إدارة موريا والرئيس التنفيذي لشركة عن سعادته بالافتتاح المبدئي لمنتجع صلالة روتانا والذي قال انه يعد أكبر فندق منفرد من ناحية عدد الغرف بالسلطنة.
واضاف: يعد المنتجع جزء من مشاريعنا للتنمية السياحية في مشروع شاطئ صلالة. إذ شيدا استناداً على خبرة أوراسكوم في بناء منتجع الجونة بمصر ليجمع في تصاميمه بين الطبيعة الخلابة والهندسة المعمارية التقليدية والقنوات المائية الرائعة.
وتوجه ساويرس بالشكر لحكومة السلطنة لثقتها الشركة ودعمها المستمر لتحويل هذا المشروع الى واقع ملموس. وبفضل الشراكة القوية بين أوراسكوم والشركة العُمانية للتنمية السياحية (عُمران)، استطاعت موريا تشييد منتجع فاخر يُلبي الطلب المُتزايد على مرافق الإقامة والإسترخاء في ظل ما تشهده مدينة صلالة من نموٍ سياحي منقطع النظير.
وأضاف ساويرس قائلا: لقد اصبح في صلالة الأن مقصد سياحي جديد وهو شاطئ صلالة فمنذ فترة كنا نتحدث عن أماني واليوم أصبح واقعا ملموسا يمكن أن يقصده السياح .ولدي إطمئنان وأنا علي ثقة بالنسبة للتطور الحاصل بالمشروع فالألف ميل يبدأ بخطوة وبالتالي فإن مشروع شاطئ صلالة لابد أن يأخذ وقته وحاليا شاطئ صلالة يمكنه إستقبال ما بين 1000-1200 سائح وهي بداية طيبة.
وعن حجم إستثمارات موريا بالسلطنة قال وضعنا خطة وإستراتيجية واضحة مع حكومة السلطنة ممثلة بوزارة السياحة حيث ستكون حجم الإستثمارات بالسلطنة هو 520 مليون ريال ونحن حاليا وصلنا إلي 280 مليون ريال كحجم إستثمارات ونعمل على التوسعة المستمرة للإستثمار وأيضا نرحب بأي مستثمر سواء من القطاع الحكومي أو الخاص لتكملة المنظومة الإستثمارية فنحن نعمل كمنظومة إستثمارية متكاملة.
التعمين
كما أوضح المهندس سميح ساويرس رئيس مجلس إدارة موريا قائلا: إن موضوع التعمين لدينا علي الرغم من كلفته العالية وصعوبته علينا نحن كمستثمرين إلا إنني أعتبر قانون التعمين هو من أفضل القوانين الموجودة علي مستوي الخليج العربي . فلولا وجود هذا القانون ما كانت تلك الإستثمارات لها أي قيمة .لأته سيعود بالفائدة علي المواطن والإقتصاد العماني بشكل كبير وللعلم فإن نسبة التعمين بمشروع السيفة وصلت إلي 40% وهي في إزدياد . كما ان لدينا 84 مواطن يعمل حاليا بفندق صلالة روتانا أي بنسبة 25% ونتوقع ان تزداد هذه النسبة في المراحل القادمة.
أسعار تشجيعية
من جهته أوضح ناصر النويس رئيس مجلس إدارة مجموعة روتانا قائلا: يعد منتجع صلالة روتانا من أفخر المنتجعات المتواجدة بالسلطنة حيث قام عليه مجموعة من الخبراء والمتخصصين في شتي مجالات العمل . وعملنا علي أن يكون منتجع صلالة روتانا علامة مميزة للسياحة بمحافظة ظفار .
وقال بمناسبة الإفتتاح التجريبي للمنتجع فأن إدارة المنتجع قامت بعمل عروض تشجيعية وترويجية كبيرة ومميزة ونحن قمنا أيضا بعمل الترويج في بعض المحافل الدولية التي أقيمت في الآونة الأخيرة في عدد من دول أوروبا والحمد الله فقد جاءت البشائر أسر مما كنا نتوقع فلدينا الأن ونحن لم نفتتح الإفتتاح الرسمي أكثر من 70 نزيل وسائح وتلك بشري طيبة للجميع وسنعمل للترويج خلال الفترة المقبلة بشكل أكبر.
وبالنسبة للاسعار أوضح رئيس مجلس إدارة روتانا: بالنسبة للاسعار في جيدة وفي متناول الجميع خاصة وأننا نتعاطي بشكل واقعي مع السائح حتي يحضر مرة أخري وتكون أحد اسبابه هي السعار المخفضة التي يجدها السائح بالمنتجع وايضا الخدمات والراحة والرفاهية وكل ما يحتاجه موجود بالمنتجع وتلك من مميزات منتجع صلالة روتانا حيث أصبح للرفاهية عنوان.
تصميم معماري
من جانبه صرّح حمزة سليم الرئيس التنفيذي لموريا بقوله: سيسهم منتجع صلالة روتانا في تنمية المجتمع المحلي بشكل كبير عبر توفير العديد من الفرص الوظيفية للشباب العماني وتعزيز سلسلة التوريد المحلية. وتأتي هذه الخطوة في ظل تحقيق تطلعات السلطنة لإنعاش قطاع السياحة وبالأخص في صلالة والتي تعتبر وجهة الخليج الفريدة. نظراً لما تمتاز به من مناظر طبيعية ساحرة وشلالات مياه أخاذة خلال موسم الخريف. وقد استفدنا من الموارد البيئية المحيطة بالمنتجع في تعبئة الممرات المائية التي تمتد على مساحة 105 ألف متر مربع بطريقة طبيعية وتجديدها كل أربعة أيام مما يجعلها صالحة للسباحة. افتتاح منتجع صلالة روتانا هو إنجاز حقيقي لنا ومن شأنه أن يصبح من رواد المشاريع السياحية في صلالة والتي ستسهم في رفع جودة الأصول السياحية للسلطنة ووضع صلالة على خارطة العالم كوجهة سياحية رائدة.”
وجهة سياحية
وعن تواجد روتانا لأول مرة بالسلطنة قال عمر قدوري الرئيس التنفيذي لروتانا: نحن متحمسون لبدء رحلتنا الجديدة في إدارة أول فنادق المجموعة في السلطنة. إفتتاح منتجع صلالة روتانا يزيد عدد الفنادق الذي تديره روتانا حالياً إلى خمسين فندق، الأمر الذي يؤكد عزمنا للوصول الى نصف ما نصبو الى تحقيقه من إدارة 100 فندق في المنطقة بحلول العام 2020م. ويعد منتجع صلالة روتانا أحدث وأضخم فندق في السلطنة التي تعد من الأسواق التي نتطلع للعمل فيها. ويأتي تدشين المنتجع ليكون نقطة محورية لإستمرار تقدمنا في تحقيق أهدافنا وتعزيز مكانتنا كشركة رائدة في إدارة الفنادق، واستحداث معايير جديدة للضيافة التي نشتهر بها بالإضافة الى رفع مستوى السلطنة باعتبارها ملاذاً سياحياً يجذب العديد من السواح من مختلف أرجاء العالم. كما ونفخر بإتاحة الفرصة للجميع لاكتشاف الطبيعة الخلابة التي تحظى بها مدينة صلالة حيث سنعمل بشكل وثيق مع موريا ووزارة السياحة للمساهمة في تحقيق رؤية السلطنة لتنمية القطاع السياحي وترويج مدينة صلالة كوجهة رائدة للسياحة في المنطقة.

إلى الأعلى