السبت 23 سبتمبر 2017 م - ٢ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / الحكومة تتجه لاستثمار ملايين الريالات في مشاريع شبكات نقل وتوزيع الكهرباء
الحكومة تتجه لاستثمار ملايين الريالات في مشاريع شبكات نقل وتوزيع الكهرباء

الحكومة تتجه لاستثمار ملايين الريالات في مشاريع شبكات نقل وتوزيع الكهرباء

كتب ـ الوليد بن زاهر العدوي:
قال المهندس عمر الوهيبي الرئيس التنفيذي لمجموعة نماء رئيس لجنة الاستدامة إن الحكومة تتجه لتعزيز حجم استثماراتها في شبكات نقل وتوزيع الكهرباء، حيث تم رصد ملايين الريالات لتنفيذ مشاريع حيوية هامة في هذا المجال.
وقال عمر الوهيبي على هامش التوقيع على اتفاقية مشروع «وياكم» مع الشبكة العمانية للمتطوعين «تعاون» تأتي المشاريع الأساسية التي سيتم تمويلها في محطات إنتاج الكهرباء في عبري وصحار، ومحطات التحلية في بركاء ويجري تنفيذ محطة قريات وسيكون استثمار الشركة في الفترة القادمة في مجال توسيع شبكات الكهرباء وشبكات التوزيع ليأخذ في الاعتبار الجوانب النمو الاقتصادي والعمراني التي تشهدها محافظات السلطنة.
وبلغ إجمالي المشروعات الاستثمارية في قطاع الكهرباء العام الماضي ٤٢٩ مليون ريال عماني بغرض توسيع وتعزيز شبكات نقل وتوزيع الكهرباء في البلاد، فيما تواصل شركات التوزيع والنقل الاستثمار مشاريعها تماشيا مع الإطار التنظيمي المقرر وفقا لموازنة كل عام.

وكان العام الماضي قد شهد تدشين العديد من المشروعات الكبرى في مجال الطاقة الكهربائية والمياه والتي تغلب عليها مساهمات القطاع الخاص ومنها تدشين أكبر محطة لإنتاج الكهرباء في السلطنة وذلك في أبريل الماضي بولاية صور بتكلفة إجمالية بلغت 635 مليون ريال عماني وبسعة 2000 ميجاوات، وفي يوليو الماضي تم التوقيع على عقد بناء محطة الطاقة الشمسية «مرآة» بين شركة تنمية نفط عمان وشركة جلاس بوينت سولار بتكلفة 600 مليون دولار في حقل أمل جنوب السلطنة لتوليد بخار يعزز إنتاج النفط.
وبحسب آخر الإحصائيات الأولية الصادرة عن المركز الوطني للإحصاء والمعلومات فقد ارتفع إجمالي إنتاج السلطنة في قطاع الكهرباء بنهاية نوفمبر 2015 إلى أكثر من 30.87 ألف جيجا واط بنسبة زيادة قدرها 12.7% مقارنة بنفس الفترة من العام 2014م.
وأشارت الاحصائية إلى أن إجمالي إنتاج السلطنة من الكهرباء حتى نهاية نوفمبر 2015 بلغ 30 ألفا و877.3 جيجا واط في الساعة مقارنة مع نفس الفترة من العام 2014م التي شهدت إنتاج 27 ألفا و400.4 جيجا واط في الساعة وبزيادة قدرها 12.7%.

إلى الأعلى