السبت 27 مايو 2017 م - ٣٠ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / الاحتفال بتسليم كأس جلالة السلطان لمسابقة المحافظة على النظافة والصحة في البيئة المدرسية للعام الدراسي (2014 / 2015م)
الاحتفال بتسليم كأس جلالة السلطان لمسابقة المحافظة على النظافة والصحة في البيئة المدرسية للعام الدراسي (2014 / 2015م)

الاحتفال بتسليم كأس جلالة السلطان لمسابقة المحافظة على النظافة والصحة في البيئة المدرسية للعام الدراسي (2014 / 2015م)

-مستشار التربية والتعليم : المسابقة أسهمت في ترسيخ مفاهيم الوعي الصحي والبيـئي وقيم المواطنة لدى الطلبة

تغطية ـ علي البادي:
أحتفل صباح أمس في ولاية صحار بتسليم كأس حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ لمسابقة المحافظة على النظافة والصحة في البيئة المدرسية للعام الدراسي (2014 / 2015م)، وذلك تحت رعاية معالي الشيخ عبدالله بن ناصر البكري وزير القوى العاملة وبحضور معالي الدكتورة مديحة بنت أحمد الشيبانية وزيرة التربية والتعليم وسعادة الشيخ مهنا بن سيف اللمكي محافظ شمال الباطنة بحضور عدد من أصحاب المعالي الوزراء والمكرمين أعضاء مجلس الدولة وأصحاب السعادة أعضاء مجلس الشورى والولاة والمسؤولين بمحافظة شمال الباطنة.
ونالت المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة شمال الباطنة شرف الفوز بكأس جلالة السلطان المعظم لهذه المسابقة التي أمضت عامها الرابع والعشرين منذ بدايتها فيما يأتي هذا الفوز للمرة السادسة بالنسبة لمحافظة شمال الباطنة في تاريخ المسابقة، وجاءت في المركز الثاني محافظة البريمي وفي المركز الثالث محافظة جنوب الباطنة وفي المركز الرابع محافظة الظاهرة وفي المركز الخامس محافظة شمال الشرقية.
وقال سعادة الشيخ محمد بن حمدان التوبي مستشار وزارة التربية والتعليم رئيس اللجنة الرئيسية للإشراف على مسابقـة المحافظة على النظافة والصحة في البيئة المدرسية في كلمة للوزارة: إن هذا الاحتفال يأتي لتتويج إنجازات المديريات العامة للتربية والتعليم بالمحافظات على جهودها الموفقة في تحقيق أهداف “مسابقة المحافظة على النظافة والصحة في البيئة المدرسية” للعام الدراسي (2014 ـ 2015) وما صاحبها من فعاليات متنوعة ومناشط هادفة منذ انطلاقها في العام الدراسي (1991 / 1992م) بتوجيهات سامية من لدن حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ الـتي كان أساسها الرقي بالسلوك الحضاري ماديًا ومعنويًا.
وأضاف: أولت وزارة التربية والتعليم اهتمامًا بالغًا بمسابقة المحافظة على النظافة والصحة في البيئة المدرسية عـبر العقدين الماضيين من عمرها، تمثل ذلك في الدراسة والتحليل والتقويم لجميع مجالاتها وفق أسس وضوابط مقننة من أجل تطوير كل ما يتعلق بها من مضامين، أنشطة وفعاليات لتواكب متطلبات ما تصبو إليه المسابقة من أهداف بعيدة، فأسهمت بشكل مباشر في ترسيخ المفاهيم المتعلقة بالوعي الصحي والبيـئي وقيم المواطنة لدى الطلبة، وبثت روح الإبداع فيهم وعملت على إثراء مهارات البحث العلمي وغرسِ مبادئ الأمنِ والسلامة بالمدارس وإرساء أساسيات الإدارة الذاتية الطلابية، عطفًا على أنها أفرزت جملة من المواهب الطلابية بمختلف المجالات يأتي على رأسها التمكن من مهارات الحوار المباشر وتقبل الرأي الآخر.
وأشار التوبي في كلمته إلى أن الإنجازات المجيدة الـتي تحققت على صعيد هذه المسابقة هي انعكاسٌ للعمل المخلص والتعاون المثمر والجهد الدؤوب الذي بذله أصـحاب السعادة المحافظين والولاة، ورؤساء مجالس الآباء والأمهات وأعضائها وجميع القائمين على هذه المسابقة الـتي كان لها أثرٌ واضـحٌ وصدى ناجح، فها هي ثمار جهودكم قد أزهرت، وما نتائج المسابقة الإيجابية إلا مؤشرًا لاستمرار العطاء سعيًا للارتقاء بهذا الوطن المعطاء بسواعد أبنائه الأوفياء التوَّاقين للبناء والمتقنين بعونِ الله للأداء.
وأضاف: تعلو الطموحات إجلالاً وإكباراً ويزهو الشموخ فخراً وإعزازاً ويتسامى المجد ألقاً وإشراقاً وينـبري الوجود فكراً وإبداعاً فللمديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة شمال الباطنة، جُلُّ عبارات التهاني وأرقاها، وأعطر المعاني وأنقاها، لنيلها شرف الفوز بكأس مولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم في موسمها الرابع والعشرين للمرة السادسة في تاريخ المسابقة وللمديريات العامة للتربية والتعليم بالمحافظات من الشكر أسطرٌ ومن الثناءِ أبحر.
بعد ذلك قدّم طلاب مدارس تعليمية محافظة شمال الباطنة أوبريت “أساس الحياة” الذي عكس واقع الحياة في البيئة المدرسية وعلاقة التواصل بين المدرسة والمعلم والطالب مع الأسرة فضلاً عن الحوار بين الطالب والمعلم.
وفي الختام قام معالي الشيخ عبدالله بن ناصر البكري وزير القوى العاملة راعي المناسبة بتكريم المديريات التعليمية الفائزة بالمراكز الأولى في مسابقة المحافظة على النظافة والصحة في البيئة المدرسية للعام الدراسي (2014 / 2015م) وتكريم الجهود والإبداعات الطلابية والتربوية في مختلف المجالات بمديريات التربية والتعليم في محافظات السلطنة.

إلى الأعلى