الثلاثاء 24 يناير 2017 م - ٢٥ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / (ستاندرد) ترفع تصنيف اقتصاد السلطنة لـ (مستقر) وجهود لضبط الأسواق النفطية

(ستاندرد) ترفع تصنيف اقتصاد السلطنة لـ (مستقر) وجهود لضبط الأسواق النفطية

ستاندرد اند بورز ـ عواصم ـ وكالات:
رفعت وكالة التصنيف الائتماني “ستاندرد آند بورز” النظرة المستقبلية للتصنيف الائتماني السيادي للسلطنة إلى مستقرة من سلبية. وذلك رغم تخفيض التصنيف السيادي للسلطنة إلى “BBB-” من “BBB+”. نظرا لانخفاض أسعار النفط، وذلك وسط جهود من الدول المنتجة للنفط لضبط أسعار الأسواق النفطية، حيث اجتمع وزراء النفط في إيران والعراق وفنزويلا وقطر، حيث أوضح وزير النفط الفنزويلي إيلوخيو ديل بينو، إن مجموعة من الدول المنتجة للنفط، وعلى رأسها روسيا تخطط لمراقبة استخراج وإنتاج النفط لمدة أربعة أشهر، فيما أعلن وزير النفط الإيراني بيجان نمدار زنقنة بعد لقاء مع نظرائه العراقي والقطري والفنزويلي إن إيران تدعم “أي تدبير لاستقرار السوق (النفطية) وتحسين الأسعار”. وقال زنقنة كما نقلت عنه وكالة شانا التابعة لوزارته “إننا ندعم القرار المتخذ في قطر كي تبقي (الدول) الأعضاء في أوبك والبلدان غير الأعضاء في أوبك سقف إنتاجها من أجل استقرار السوق وتحسين الأسعار”. وأضاف “أنها خطوة أولى، لكن ينبغي القيام بأخرى. إننا مرتاحون لبداية هذا التعاون بين دول أوبك وخارج أوبك”، لافتا إلى ضرورة “الانتظار لرؤية التاثير على الأسعار”. فيما قال وزير الطاقة الإماراتي سهيل بن محمد المزروعي أمس إن قيام أوبك وروسيا بتجميد مستويات إنتاج النفط سيكون له أثر إيجابي على السوق. وقال المزروعي في حسابه على توتير “نؤمن بأن تثبيت مستويات الإنتاج من قبل أعضاء منظمة أوبك وروسيا سوف يكون له أثر إيجابي في موازنة الطلب المستقبلي مع تخمة المعروض حاليًّا.” كان الوزير قال في وقت سابق إن بلاده تدعم اتفاق الدوحة لتجميد إنتاج النفط إذا التزم به جميع أعضاء أوبك وروسيا.

إلى الأعلى