الجمعة 26 مايو 2017 م - ٢٩ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / وكيل التجارة والصناعة يلتقي أصحاب وصاحبات الأعمال في ظفار
وكيل التجارة والصناعة يلتقي أصحاب وصاحبات الأعمال في ظفار

وكيل التجارة والصناعة يلتقي أصحاب وصاحبات الأعمال في ظفار

صلالة ـ من علي بن عبدالله المعلم:
التقى سعادة المهندس أحمد بن حسن الذيب وكيل وزارة التجارة والصناعة بأصحاب وصاحبات الأعمال بمحافظة ظفار صباح أمس بمبنى غرفة تجارة وصناعة عمان بمحافظة ظفار بحضور رئيس فرع غرفة تجارة وصناعة عمان الشيخ عبدالله بن سالم محاد الرواس وعدد من مسؤولى الجهات الحكومية المعنية ورواد الأعمال والباحثين عن عمل، وذلك للتعريف ببوابة «استثمر بسهولة».

في بداية اللقاء رحب الشيخ سلطان بن علي الحضري عضو مجلس إدارة فرع الغرفة بمحافظة ظفار براعي اللقاء التعريفي سعادة المهندس أحمد بن حسن الذيب وكيل وزارة التجارة والصناعة وفريق استثمر بسهولة والحضور من أصحاب وصاحبات الأعمال بمحافظة ظفار وعبر عضو مجلس إدارة الغرفة عن شكر وتقدير الغرفة للتعاون والسهولة الكبير التي يحصل عليها المستثمر بسلطنة عمان خاصة في ضوء برنامج استثمر بسهولة الذي من المنتظر ان يلعب دورا كبيرا في تسهيل بيئة الاستثمار بالسلطنة.

وقال سعادة المهندس أحمد بن حسن الذيب وكيل وزارة التجارة والصناعة: بأن البرنامج لا يزال يحتاج إلى وقت حتى نقول بإننا جاهزين على كل المستويات والمؤسسات مشيرا بأن الهدف من البرنامج هو التسهيل على أصحاب وصاحبات الأعمال بالدرجة الأولى ولكن بنفس الوقت البرنامج مزود بكفاءة كبيرة على مستوى الرقابة حيث وجدنا من يمتلك أكثر من 200 سجل تجاري وهذا علامة استفهام وهناك جهات تتحقق وتتابع بعض السلوكيات غير المقبولة بتاتا لدينا بوزارة التجارة والصناعة.
من جانبها قدمت بثينة بنت محمد الكندية رئيسة قسم البيانات التجارية بوزارة التجارة والصناعة عرضا تعريفيا حول مشروع استثمر بسهولة ومراحله والجهات الحكومية المشاركة في المشروع، حيث أوضحت الهدف من مشروع التطوير الشامل لخدمات المحطة الواحدة «استثمر بسهولة» لجعل عملية الاستثمار والقيام بالأعمال التجارية في السلطنة أكثر سهولة وشفافية وجودة من خلال القابلية للعمل المتبادل بين الجهات الحكومية وتحسين الأعمال التجارية.
وقالت بثينة الكندية من خلال ثلاث عناصر العنصر الأول هو العمل المتبادل والمتكامل بين الجهات الحكومية المعنية في إصدار تراخيص الأعمال التجارية وهذا لن يتم الا اذا تكافتت جهود الجميع للتغيير الشامل والمتكامل، أما العنصر الثاني وهي التركيز على تحسين اجراءات العمل بطريقة تتناسب مع احتياجات المستثمرين من خلال رفع كفاءات الخدمات الحكومية المقدمة والتي تتسم بالوضوح والشفافية، أما العنصر الثالث من خلال تطوير وتحسين الأنظمة التقنية بحيث يكون التركيز على تقديم الخدمات الكترونيا عبر الانترنت وايضا تكامل الأنظمة. واضافت: البرنامج يسعى لرفع كفاءة البيانات المدخلة بحيث نقلل حجم البيانات التي يقوم الموظف بإدخالها يدويا وايضا من خلال تبادل البيانات مع الجهات الحكومية المعنية كشرطة عمان السلطانية ووزارة القوى العاملة والآن يتم تسجيل السجل التجاري الجديد من خلال بوابة «استثمر بسهولة» وأقل جهدا.

إلى الأعلى