الأحد 28 مايو 2017 م - ١ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / مصر تفتتح منتدى (أفريقيا 2016) .. وتجارتها مع القارة تصل لـ 5 مليارات دولار
مصر تفتتح منتدى (أفريقيا 2016) .. وتجارتها مع القارة تصل لـ 5 مليارات دولار

مصر تفتتح منتدى (أفريقيا 2016) .. وتجارتها مع القارة تصل لـ 5 مليارات دولار

شرم الشيخ (مصر) ـ (الوطن) ـ وكالات:
بدأت في مصر أمس أعمال منتدى أفريقيا 2016 في منتجع شرم الشيخ أعمال منتدى “أفريقيا 2016″ الذي تنظمه مصر بالتعاون مع منظمة “الكوميسا” سعيا لجذب الاستثمارات للقارة حيث قالت مصر إن تجارتها مع أفريقيا تصل لـ5 مليارات دولار في حين رأى الرئيس السوداني أن النزاعات تقف عقبة أمام التنمية.
وأكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ان حجم تجارة مصر مع الدول الأفريقية يبلغ نحو 5 مليار دولار.
وأشار في كلمة له أمام منتدى أفريقيا 2016 إلى ان الحكومة المصرية تستهدف مضاعفة هذا الرقم خلال السنوات المقبلة مضيفا بان الاستثمارات المصرية في أفريقيا تبلغ نحو 8 مليارات دولار.
وقال إن أفريقيا محط اهتمام متزايد من قبل العالم أجمع سيما بعد أن قطعت العديد من الدول الأفريقية شوطا كبيرا في تحديث بنيتها الاقتصادية والتشريعية.
ودعا الرئيس المصري الى تعزيز مكانة افريقيا في الاقتصاد العالمي.
ومن المتوقع ان يتم توقيع العديد من العقود خلال القمة المنعقدة تحت عنوان “افريقيا 2016″ ويشارك فيها اكثر من 1200 مندوب من بينهم رؤساء السودان ونيجيريا وتوجو والجابون بالاضافة الى عشرات الوزراء وأصحاب القرارات في المجال الاقتصادي.
ويقدر الخبراء حصة القارة الافريقية من التجارة العالمية بـ2% رغم النمو المهم الذي حققته اقتصادات بعض الدول.
وتأتي القمة اثر توقيع معاهدة للتبادل الحر في يونيو من قبل 26 دولة من شرق وجنوب افريقيا من اجل اقامة سوق مشتركة بين نصف دول القارة تقريبا.
وصرح السيسي ان القمة التي افتتحت في منتجع شرم الشيخ على البحر الاحمر (شرق) تهدف “لدفع التجارة والاستثمار فى قارتنا بما يعزز من وضعية أفريقيا فى الاقتصاد العالمي”.
وشدد السيسي على ان “المنتدى لا يستهدف فقط تعريفكم وتعريف مجتمع الأعمال العالمى بالفرص الاستثمارية التى تزخر بها القارة الأفريقية، انما الى فتح قنوات مباشرة وفعالة للتواصل والتعاون فيما بين ممثلى مجتمع الأعمال الأفريقى ونظرائهم فى العالم”.
وصرح عمر بن يدر احد المنظمين ان “منتدى افريقيا 2016 يهدف الى جعل مصر مدخلا لاستثمارات اجنبية في الاسواق الافريقية”.
وتابع بن يدر ان “الهدف هو التباحث في سبل تعزيز التجارة والاستثمارات في افريقيا مع التركيز على مشاركة القطاع الخاص”.
من جانبه أكد الرئيس السودانى عمر البشير أهمية حل النزاعات داخل القارة الأفريقية وبين دولها من اجل تحقيق التنمية بها ،موضحا أن وجود مثل هذه النزاعات يمثل عقبة امام التنمية المنشودة.
وأضاف البشير ـ خلال الجلسة النقاشية بالمنتدى ـ “القارة تواجه أيضا تحديات استغلال الموارد الطبيعية المتوافرة بالقارة وتصنيع المواد الخام لرفع القيمة المضافة لمنتجاتنا”.
وتابع :” نحن نتأثر بما يدور في العالم ونريد تشجيع التجارة البينية.. ويتحقق ذلك لو أحسنا استخدام تشجيع التبادل التجارى وخلق فرص عمل ومحاربة البطالة.. وتقوية البنية الأساسية وحل النزاعات بين الدول الإفريقية وتصنيع المواد الخام التي تتصدر اهتمامنا”.
واستطرد الرئيس السوداني :” نحن ضمن ثلاث دول مرشحة لسد النقص في الغذاء على مستوى العالم خصوصا تمتعنا بالعديد من الموارد الطبيعية منها المياه”.
وشدد الرئيس البشير، على ضرورة تشجيع التبادل التجاري بين دول القارة وايجاد فرص عمل لحل مشكلة البطالة.
وفي يونيو 2015 وقعت 26 دولة افريقية في شرم الشيخ اتفاقا لتشكيل منطقة للتبادل الحر من اجل تسهيل حركة السلع والمنتجات في شرق افريقيا.

إلى الأعلى