الأربعاء 23 أغسطس 2017 م - ٣٠ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / الدراج النمساوي يوفي هولجن بطلا للمرحلة الأولى والدنماركي كريستيان ثانيا
الدراج النمساوي يوفي هولجن بطلا للمرحلة الأولى والدنماركي كريستيان ثانيا

الدراج النمساوي يوفي هولجن بطلا للمرحلة الأولى والدنماركي كريستيان ثانيا

اليوم… انطلاق المرحلة الثانية لسباق تحدي الجبال للدراجات الهوائية

وانطلق سباق تحدي الجبال للدراجات الهوائية الذي تنظمه وزارة الشؤون الرياضية ممثلة في اللجنة العمانية للدراجات الهوائية في الساعة الثامنة من صباح أمس من مقر السباق بمنطقة السليل، حيث أعطى سيف بن سباع الرشيدي رئيس اللجنة العمانية للدراجات إشارة بدء انطلاق السباق الذي شارك فيه عدد من الدراجين يمثلون عدد من الفرق العالمية ينتمون لعدة دول منها المملكة المتحدة والنمسا والدنمارك والولايات المتحدة الاميركية وجنوب افريقيا الى جانب فريق من السلطنة يمثله الجيش السلطاني العماني، حيث انطلق المتسابقون لمسافة 85 كيلوا مترا من منطقة السليل مرورا بوادي الحلو وبين الجبال والهضاب والوديان المؤدية الى طريق قريات ثم العودة الى نقطة البداية ، وقد أشاد الدراجين بمستوى التنظيم والإجراءات التي اتخذت لسلامة الدراجين كما اشادوا بجمال الطبيعة وما تزخر به السلطنة من مقومات سياحية .

منافسة قوية
وقال روب جاردن المدير الفني لسباق تحدي الجبال المرحلة الأولى من السباق تميز بأجواء جميلة ساعدت الدراجين للتنافس والاستمتاع بالمناظر بين جانبي الطريق الذي تميز أيضا بالهضاب والمرتفعات الحادة والمنعطفات والمناطق الوعرة التي تتطلب تكتيكا معينا وقوة خاصة للوصول إلى خط النهاية، موضحا أن السباق بتضاريسه المتنوعة يمثل الكثير من التحدي والإثارة بين المتسابقين.

وأضاف يسعى السباق الى استقطاب عدد من طلبة المدارس لتحفيز الشباب العماني على ممارسة رياضة الدراجات حيث سيتواجد في اليوم الختامي من السباق طلبة مدارس الصحوة وبالتالي يمثل مشاهدة المتسابقين لهم حافزا كبيرا لمعرفة هذا النوع من السباقات وتحفيزهم لممارستها وتجربتها في النسخ القادمة، وهناك خطة لدى اللجنة العمانية للدراجات لعمل سباق تحدي الجبال بين طلبة المدارس ليعيشوا الإثارة والتنافس في مثل هذا النوع من السباقات.

إنجاز جيد.
وقال محمد وليد الزمني مدرب منتخبنا الوطني للدراجات شهد السباق منافسة قوية بين المتسابقين الذين انطلقوا من خط البداية بقرية السباق منطقة السليل مرورا بوادي الحلو في الطريق الجبلي المؤدي الى ولاية قريات والعودة خط النهاية في قرية السليل ولمسافة 85 كيلو مترا، حيث تميز هذا السباق بالتنافس بين عناصر فريق الجيش السلطاني العماني ومحترفي الفرق العالمية ،وتميزت المرحلة الأولى من السباق بمرتفعاتها بين الجبال والهضاب التي مكنت الدراجين المجيدين من إحداث الفارق الزمني من اليوم الأول مع حرصهم على المحافظة على هذه الفوارق في الأيام القادمة.

انتزع الدراج النمساوي يوفي هولجن فارتر من الفريق الألماني جرافت روكي ماونتن فكتوري بطل المرحلة الأولى من سباق تحدي الجبال للدراجات الهوائية بعد أن قطع المسافة في 3.40.28، وحقق الدراج الدنماركي كريستيان روزفيك من فريق برونج هانج الدنماركي في المركز الثاني بعد أن قطع السباق في زمن وقدره 4.09.43، فيما جاء مواطنه جاجوب ليكي من فريق برونج هانج الدنماركي المركز الثالث بعد أن قطع المسافة في 4.19.31، وجاء العماني حاتم البوشري من فريق الجيش السلطاني العماني في المركز الرابع بعد أن قطع المسافة في زمن وقدره 4.29.31، فيما حصل البريطاني جون هانكوك على المركز الخامس بعد أن قطع المسافة في زمن وقدره 5.02.38 ، فيما جاء السويسري سفن هنايرفي المركز السادس بعدما قطع المسافة في زمن وقدره 5.07.54 وجاء العماني محمد الشندودي من فريق الجيش السلطاني العماني في المركز السابع بعد أن قطع المسافة في زمن وقدره 5.17.00 ، وجاء العماني ماهر نجيب الخليلي من الجيش السلطاني العماني في المركز الثامن بعد أن قطع المسافة في زمن وقدره 5.17.00 ، وجاء الدراج العماني مصعب الراشدي في المركز التاسع بعد أن قطع المسافة في زمن وقدره 5.29.15 .

إلى الأعلى