أخبار هامة
الأخبار

الصفحة الرئيسية
المحليات
السياسة
اراء
الاقتصاد
الرياضة
ثقافة وفنون
الصفحة الدينية
كاريكاتير
كتاب الوطن1
كتاب الوطن2

سلطنة عمان
نبذة عن الوطن
اكتشف عمان

اتصل بنا
مواقع تهمك
الارشيف
أرشيف الوطن
خدمات
اسعار العملات
أسعار النفط
الطقس

مواقيت الصلاة

أضف الى المفضلة

اضغط هنا لتضيف الوطن الى قائمة مفضلتك
الاشتراكات

 

 
الخميس 29رجب 1427هـ الموافق 24 من اغسطس2006م.العدد(8433).السنة الـ36

أطفال فلسطينيون في مسيرة احتجاج بمخيم رفح اسى ضد جرائم اسرائيل بحق الاطفال جلالته يهنئ يوتشينكو

رأي الوطن..تقرير الادانة لا يكفي

مقتل 17 عراقيا .. وشاهدة تتهم صدام بإجهاضها مرتين

(فتح) تدعو (حماس) للسير على خطى حزب الله

أفغانستان: مقتل جندي كندي و29 من طالبان

الفيضانات تجتاح (طوكر) وتشرد آلاف السودانيين

إيران تستعد لإعلان "نجاح نووي مهم" وأميركا تتهمها بالتقصير

مكتبك أكثر تنظيما مع التكنولوجيا اللاسلكية

العفو الدولية تتهم إسرائيل بارتكاب جرائم حرب

العام الدراسي بلبنان يحتاج لأكثر من 70 مليون دولار

 





جلالته يهنئ يوتشينكو

مسقط ـ العمانية: بعث حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ برقية تهنئة إلى فخامة فيكتور يوتشينكو رئيس جمهورية أوكرانيا بمناسبة ذكرى استقلال بلاده اعرب جلالته فيها عن خالص التهاني وأطيب التمنيات لفخامته وللشعب الأوكراني الصديق.

 

أعلى






رأي الوطن
تقرير الادانة لا يكفي

في تقرير أصدرته منظمة العفو الدولية عنوانه (تدمير متعمد أم أضرار جانبية؟) اتهمت المنظمة اسرائيل بارتكاب جرائم حرب في لبنان، معتبرة أن الجيش الاسرائيلي استهدف منشآت مدنية بشكل متعمد، شملت تدمير آلاف المنازل والجسور ومحطات المياه وتخزين الوقود، تلك التي اعتبرتها المنظمة جزءا لا يتجزأ من استراتيجية عسكرية في لبنان، وليست (أضرارا جانبية) ناتجة عن استهداف مواقع عسكرية، بما يعزز المطالبة باجراء تحقيق عاجل وشامل ومستقل من جانب الأمم المتحدة في الانتهاكات الجسيمة للقانوني الانساني الدولي التي ارتكبتها اسرائيل خلال عدوانها على لبنان الذي استمر حوالي 33 يوما .
ومع تقديرنا للحيدة والموضوعية في هذا التقرير، إلا أننا كنا نأمل ان يستفيض في تناول الجانب الانساني وان لا يقتصر على الجانب المادي المتمثل في مكونات البنية الاساسية، فخلال هذه الحرب قتل حوالي 1300 لبناني ـ عدد كبير منهم من النساء الاطفال في مذابح وحشية مروعة شملت حتى من يشيعون جنازة بعض القتلى، اضافة إلى جورج أصابت نحو 5 آلاف لبناني ونزوح قرابة المليون منهم عن أماكن اقامتهم في مدن وقرى الجنوب، واحدى هذه المذابح امتدت لتحصد أرواح أربعة من جنود الأمم المتحدة هناك، وكلها ممارسات ارهابية توصيفها القانوني الدقيق أنها (جرائم ضد الانسانية) كما كان يجب على التقرير ان يتضمن أيضا الخسائر الضخمة للاقتصاد اللبناني التي مازالت مستمرة بالحصار الاسرائيلي البحري والجوي للبنان، وتكاليف اعادة الاعمار، وتعويض اللبنانيين عن خسائرهم.. إلى آخر التكلفة الباهظة لهذه الحرب التي تم الاعداد لها مسبقا منذ حوالي عامين، وانتظرت شرارة أسر جنديين اسرائيليين لتنطلق بقوة غاشمة في رد فعل لا يتناسب مع الفعل على الاطلاق.
والتقرير رغم نواقصه وسلبياته يمثل ادانة صريحة لاسرائيل تكفي لحفز المجتمع الدولي ممثلا في الأمم المتحدة لمحاسبة اسرائيل على جرائمها إلا ان حق النقض الاميركي يقف دائما عائقا أمام أي إدانة لاسرائيل وأي مطالبة بتحميلها مسؤولية الارهاب الذي تمارسه، وليس ببعيد عن الاذهان مؤتمر دربان لمكافحة العنصرية، الذي هددت الولايات المتحدة بمقاطعته وإفشاله إذا تم إدراج موضوع الصهيونية كفكر وممارسات عنصرية ضمن أعماله.
القضية الاساسية التي يتغافل العالم عنها رغم اعلانها بوضوح من قبل وزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس، هي بناء ما أسمته(شرق أوسط جديد) يتم خلاله القضاء على المقاومة الوطنية نهائيا في فلسطين ولبنان، تمهيدا لرسم خرائط جديدة تمنح اسرائيل ما ليس حقا لها انتقاصا من حقوق العرب، ووسيلة هذا (البناء) هي ارتكاب المذابح الوحشية يوميا في فلسطين وفي لبنان خلال الحرب، والتدمير الممنهج لكل البنى الاساسية، وخنق وتخريب الاقتصاد، أما أرواح البشر فهم - من وجهة نظر الجناة - مجرد ذبائح تقدم قربانا للنظام الذي تبشر به كوندوليزا رايس ولكن حتى هذا الهدف لا يبرر كل ما ارتكبته اسرائيل من جرائم في هذه الحرب.
وإذا أمكن تجاوز الفيتو والمطالبة بالمحاسبة والتحقيق فيجب أن يكون هذا شاملا لكل ممارسات الارهاب الصهيوني من البداية وقيامها باحتلال ارض الغير بالقوة ودون سند شرعي ، وعدم تنفيذ قرارات مجلس الامن التي تطالب اسرائيل بالانسحاب إلى خطوط الرابع من يونيو 67 ، وقيامها باعتقال أكثر من عشرة آلاف عربي في سجونها بمخالفة صريحة للقانون الدولي الذي لا يجيز لقوى الاحتلال فرض قانونها على المدنيين في المناطق التي تحتلها ... والقائمة طويلة جدا ، والأمر يتطلب من جميع مؤسسات المجتمع المدني العربية توثيق كل هذه الجرائم وعرضها على الرأي العام العالمي من خلال كل وسائل الاتصال الجماهيرية المتاحة وعقد المؤتمرات في العواصم العالمية لتوضيح الحقائق التي يفضلها - أو لا يدركها - كثيرون تحت التأثير المضلل لبعض الساسة ولمعظم أجهزة الاعلام الغربية.


أعلى





مقتل 17 عراقيا .. وشاهدة تتهم صدام بإجهاضها مرتين

بغداد ـ وكالات: قتل 17 عراقيا أمس في هجمات متفرقة في مناطق مختلفة من العراق وفق ما أعلنت مصادر أمنية ومصادر في الشرطة العراقية فيما قرر القاضي عبدالله علي علوش رئيس المحكمة الجنائية العليا التي تحاكم الرئيسصدام يتحدث أمام المحكمة خلال اليوم الثالث من جلسة محاكمته بخصوص حملة الانفال أمس . العراقي المخلوع صدام حسين وستة من أعوانه في قضية الأنفال تأجيل جلسات المحاكمة إلى الحادي عشر من سبتمبر المقبل للاستماع إلى مزيد من المشتكين والشهود وذلك بعد أن استمعت المحكمة خلال ثلاث جلسات عقدتها خلال ثلاثة أيام إلى ستة مشتكين بينهم أربع نساء كرديات اتهمت إحداهن أمس صدام بأنه تسبب في إجهاضها مرتين بسبب الأسلحة التي استخدمت في حملة الأنفال مابين عامي 1987 و 1988 على حد قولها.وقالت الشاهدة وهي عراقية كردية إنها أصيبت بحروق شديدة وفقدت طفلا وجنينين بعدما قصفت طائرة حربية قريتها الجبلية بالأسلحة الكيماوية.
وقالت أديبة عولا باييز وهي زوجة الشاهد الأول بالمحاكمة علي مصطفى حما أنها أجهضت مرتين كما توفي أحد أطفالها عند سن ثلاثة أشهر عقب الهجوم.وفي غضون العنف المستمر أكد رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي أن قواته ستكون على استعداد لتولي السيطرة على معظم المحافظات في غضون أشهر رغم أن الجيش الأميركي زاد من عدد قواته في العاصمة بغداد لدعم حكومته.وأعلنت قوات مشاة البحرية الأميركية أنها ستستدعي الاحتياطي للعودة للخدمة ربما في أفغانستان والعراق في مواجهة تراجع عدد المتطوعين من هؤلاء الجنود.
وقال المالكي للصحفيين "هذا الشهر إن شاء الله سنستلم الملف الأمني بإحدى المحافظات وفي الشهر القادم كذلك وبنهاية العام سيكون أمامنا استلام أكثر المحافظات".

أعلى





(فتح) تدعو (حماس) للسير على خطى حزب الله
الأزمة المالية تهدد المستقبل الدراسي لأطفال فلسطين
والفصائل تستنكر خطف الأجانب

رام الله المحتلة ـ غزة ـ عمّان ـ(الوطن) ـ وكالات:حث عباس زكي عضو اللجنة المركزية لحركة فتح والتي بدأت أمس اجتماعاتها في عمّان حركة المقاومة الإسلامية حماس بتقليد حزب الله اللبناني الذي انتصر وأعطى كل انتصاراتهأطفال فلسطينيون في مسيرة احتجاج بمخيم رفح اسى ضد جرائم اسرائيل بحق الاطفال
للجهد اللبناني المشترك كما طلب من حماس الالتزام بالوحدة الوطنية وقال "نذكر الجميع أن الاحتلال يستهدفنا جميعا".ونفى زكي أن تكون حركة فتح طلبت من حركة حماس الاعتراف باسرائيل قائلا "نحن ضد الحديث أو الطلب من حركة حماس الاعتراف باسرائيل ولم نطلب ولن نطلب ذلك من حركة حماس".يأتي ذلك فيما تهدد الأزمة الاقتصادية الطاحنة التي تمر بها الحكومة الفلسطينية المستقبل الدراسي لأطفال فلسطين حيث يعاني الأهالي من عدم القدرة على الوفاء بالاحتياجات الدراسية لأبنائهم نظرا لعدم تلقيهم الرواتب منذ شهور.. وعلى صعيد غير بعيد استنكر ممثلون عن الفصائل الفلسطينية في اجتماع بمدينة غزة أمس عمليات خطف المواطنين الأجانب وقال سعيد صيام وزير الداخلية الفلسطيني: إن تلك الظاهرة تعد خروجا عن أعراف وتقاليد الشعب الفلسطيني.وبدأت اللجنة المركزية لحركة فتح أمس اجتماعاتها في عمّان برئاسة رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس وأمين سر اللجنة المركزية فاروق القدومي لبحث الأوضاع في الأراضي الفلسطينية وخصوصا تشكيل حكومة وحدة وطنية.وقال عضو اللجنة المركزية سليم الزعنون للصحفيين إن "هذا الاجتماع مهم لعموم حركة فتح والشعب الفلسطيني خاصة بعد أن خسرت الحركة الانتخابات التشريعية التي جرت في يناير الماضي أمام حركة المقاومة الإسلامية حماس".
وأوضح أن الاجتماع سيبحث "الاستعدادات التي تمت حتى الآن من أجل عقد المؤتمر السادس للحركة وترتيب الأوضاع التنظيمية الداخلية لفتح".وقال إن "الاجتماع يتزامن مع تطورات مهمة وسنناقش الأحداث التي تمر بها الأراضي الفلسطينية والعدوان الاسرائيلي وما ترتب عن اختطاف الجندي الاسرائيلي في غزة من أحداث وتطورات وخصوصا قيام اسرائيل بتدمير مؤسسات السلطة".وتابع إنه "سيتم بحث موضوع تشكيل حكومة وحدة وطنية فلسطينية" موضحا أن عباس "سيقدم شرحا عن الجهد الذي بذله مع الفصائل وخاصة حركة حماس للوصول إلى صيغة مشتركة للحكومة القادمة والتي نأمل أن يشارك بها الجميع".
وقال"إن حركة فتح تدعم وترى أنه يجب أن يتم تشكيل حكومة وحدة وطنية فلسطينية يشارك بها الجميع".ويعقد الاجتماع بحضور كافة أعضاء اللجنة المركزية من الداخل والخارج الذين أصبح عددهم 16 بعد وفاة خمسة أعضاء آخرهم ياسر عرفات.ومن جهته، أعرب رئيس كتلة حركة فتح في المجلس التشريعي عزام الأحمد عن أمله في أن يشكل هذا الاجتماع "تعزيزا لوحدة الحركة الداخلية بما يجعلها قادرة على استعادة دورها الوطني وأن تتم انتخابات داخلية لكل مواقع الحركة وصولا لعقد المؤتمر السادس الذي لن يتم تجديد الحركة دون انعقاده".وفي سياق آخر وكغيره من الكثير من أهالي طلاب المدارس في قطاع غزة، يؤكد محمد أبو مر أنه غير قادر على دفع تكاليف بدء العام الدراسي بسبب الأزمة المالية الخطيرة التي تشهدها الأراضي الفلسطينية.ويشكو الموظف أبو مر في مخيم خان يونس للاجئين الفلسطينيين جنوب قطاع غزة من الحالة. ويقول "لا أعرف ما العمل. هذا العام لم أتمكن من شراء أي شيء لأولادي، لا الملابس الرسمية ولا الكتب ولا الأدوات القرطاسية" للعام الدراسي الجديد الذي يبدأ في الثاني من سبتمبر.ومثل أبو مر، لم يتقاض الموظفون المئة وستون ألفا في السلطة الفلسطينية الجهة الموظفة الأولى في الأراضي الفلسطينية، أجورهم منذ مارس بسبب تعليق الدول الغربية المساعدات المالية بعد تسلم الحكومة الجديدة التي شكلتها حركة المقاومة الإسلامية (حماس) السلطة.ويستعد مدرس اللغة الانكليزية همام الفقعاوي في مدرسة عبد الله أبو ستة في خان يونس، لمواجهة أوقات صعبة مع افتتاح المدارس.ويوضح أن "الأهالي سيضطرون إلى دفع مئة شيكل تقريبا (23 دولارا) للألبسة الرسمية وأحذية الأطفال ومئة شيكل للكتب والقرطاسية. ولن يتمكن الجميع من دفع هذه التكاليف". وتابع "سيتوجب علينا تنظيم حملات تبرع من أجل الذين لا يستطيعون دفع تكلفة البزات الرسمية. وسيتقاسم الطلاب الكتب المدرسية".إلى ذلك قال وزير الداخلية الفلسطيني سعيد صيام في إشارة إلى خطف صحفيين أميركيين "تطرقنا للعدوان الاسرائيلي على أبناء شعبنا وأيضا إلى حالات الفوضى والفلتان التي يمارسها البعض خاصة فيما يتعلق بخطف المواطنين الآمنين أو بما يسيء لصورة شعبنا الفلسطيني المناضل المشرقة من خطف الصحفيين والضيوف والتي أكد أبناء شعبنا في مرات سابقة أن هذا سلوك شاذ وغريب ومدان".وكانت جماعة غير معروفة في غزة أعلنت في وقت سابق مسؤوليتها عن خطف اثنين من الصحفيين العاملين في تلفزيون فوكس قبل تسعة أيام.ودعت جماعة تطلق على نفسها اسم "كتائب الجهاد المقدس" الولايات المتحدة في بيان للإفراج عن "سجناء مسلمين" خلال 72 ساعة.ودعت الحكومة الأميركية إلى الإفراج فورا عن الصحفيين مضيفة أن الولايات المتحدة لن تقدم أي تنازلات في مقابل ذلك.


أعلى





أفغانستان: مقتل جندي كندي و29 من طالبان

قندهار (افغانستان) ـ ا.ف.ب: أعلنت مصادر كندية من الحلف الأطلسي أمس مقتل جندي كندي إثر إصابته بجروح بالغة أمس الأول في عملية انتحارية جنوب أفغانستان كما أعلنت قوات الأطلسي مقتل 29 عنصرا من حركة طالبان في اشتباكات وفي قصف جوي في جنوب أفغانستان. كذلك قتل في أعمال العنف جندي أفغاني ومسلح وأربعة مدنيين.
وأوضح بيان للقوة الدولية للمساعدة على إرساء الأمن في أفغانستان (ايساف) بقيادة حلف شمال الأطلسي أن ثلاثة جنود كنديين آخرين كانوا جرحوا في هذا الاعتداء "في حالة مستقرة".


أعلى





الفيضانات تجتاح (طوكر) وتشرد آلاف السودانيين

الخرطوم ـ وكالات:ضربت فيضانات جديدة منطقة طوكر الواقعة جنوب مدينة بورتسودان شرق السودان مما أدى إلى جرف عدة قرى وتشريد الآلاف.
وقد زاد منسوب نهر بركة الذي ينبع من المرتفعات الأثيوبية بصورة متسارعة مما أدى إلى إغراق عدة قرى في منطقة طوكر 260 كلم جنوب بورتسودان وتدمير المحصول الزراعي السنوي.غير أن مدير عام الدفاع المدني اللواء عوض وديعة الله قال: إن فيضان طوكر أدى إلى تدمير منازل مبنية من الطين في محيط طوكر لكنه لم يطال المدينة ذاتها.
وكانت السلطات السودانية قد أشارت في وقت سابق إلى أن حجم الأضرار الناجمة عن الفيضانات في مدينة طوكر أكبر من إمكاناتها.وجاءت فيضانات شرق السودان بعد أربعة أيام من فيضان آخر وسط السودان أدى إلى وفاة ستة أشخاص وغرق عشرات القرى في ولاية سنار.وقال اللواء وديعة الله :إن فيضان سنار حصل جراء انهيار أحد الجسور الرئيسية مما أدى إلى ارتفاع منسوب مياه النيل الأزرق في سنار والدمازين والخرطوم. وتعهد بتسيير جسر بري إلى سنار وطوكر لتقديم المساعدات للمتضررين.وحذر وزير الداخلية السوداني رئيس المجلس القومي للدفاع المدني من أن القراءات الحالية لمناسيب الفيضان والسيول للعام الحالي تشير إلى قرب المنسوب من الخطر داعيا للاستمرار في المراقبة حتى النصف الثاني من سبتمبر.

 

أعلى





إيران تستعد لإعلان "نجاح نووي مهم" وأميركا تتهمها بالتقصير

طهران ـ واشنطن ـ وكالات: تستعد إيران للإعلان عن "نجاح نووي مهم" توصل إليه علماء إيرانيون في المجال النووي،وفق ما صرح مسؤول في الملف النووي الإيراني لوكالة "مهر" من دون الإدلاء بمزيد من التفاصيل فيما قالت الولايات المتحدة إن رد إيران على مجموعة الحوافز التي عرضتها القوى الكبرى "يقصر" عن الوفاء بما طالبها به قرار مجلس الأمن الدولي وذلك في أول تعليق أميركي على الرد الإيراني.وقال هذا المسؤول الذي لم تكشف الوكالة القريبة من فريق المفاوضين النوويين هويته، إن "هذا النجاح البالغ الأهمية على الصعيد العلمي توصل إليه الخبراء النوويون الإيرانيون في برامجهم البحثية".
وأضاف المصدر نفسه إن "مسؤولا إيرانيا رفيعا سيعلن هذا النجاح الذي سيؤكد سيطرة الجمهورية الإسلامية على مختلف قطاعات العلم النووي وسيعزز موقع إيران بصفتها دولة نووية".إلى ذلك اعتبرت وزارة الخارجية الأميركية أن الرد الإيراني على عرض الدول الكبرى حول تعليق برنامجها النووي "لا يلبي" شروط الأمم المتحدة لتجنب العقوبات.
وقال الناطق باسم الخارجية غونزالو غاليغوس "نرى أن إيران تعتبر أن ردها يشكل عرضا جديا وسنقوم بدراسته لكن الرد لا يلبي رغم ذلك الشروط التي وضعها مجلس الأمن الذي يطالب بتعليق كامل يمكن التحقق منه لعملية تخصيب" اليورانيوم.وأوضح الناطق أن الولايات المتحدة تجري مشاورات مع أعضاء في مجلس الأمن حول كيفية الرد على الرد الإيراني.


أعلى





مكتبك أكثر تنظيما مع التكنولوجيا اللاسلكية

ميلووكي ـ من ستانلي ميلر: جعلت التكنولوجيا اللاسلكية من المكتب المنزلي أكثر راحة وهدوء ، حيث وضعت حدا لمشكلة تداخل الأسلاك وما تشغله من حيز يثير الانزعاج لدى مستخدمي الحاسبات الآلية .. ولم تكن خدمة الانترنت اللاسلكي فقط هي من حررت بيئة العمل، رغم تأكيد الخبراء على أنها لا تزال واحدة من أكثر التكنولوجيات سرعة وإثارة. يقول إيزاك مونتيغودو، مدير الخدمات التقنية بشركة IM4sb وهي شركة استشارات تكنولوجية مقرها مدينة ميلووكي: تعد نقطة التوصيل اللاسلكي، وبعض الأجهزة اللاسلكية الأخرى التي تمكن مستخدمي الحاسب من الدخول على شبكة الانترنت، واحدة من أشهر التركيبات التي نقوم بها حتى وقتنا هذا. إن الأمر برمته يتعلق بقابلية الحركة، وهو ما يفسر سبب رواج هذه التركيبات. وفي بعض الأحيان، يعمل الناس في الأدوار العليا بينما يباشرون عملهم في الأدوار السفلى في أوقات أخرى حيث يلعب الأطفال ويرتعون من حولهم. والتكنولوجيا اللاسلكية هي مجرد أداة تساعد الفرد على التحرك من غرفة لأخرى مع الاحتفاظ بقدر من الحيوية والإنتاجية دون التقيد بالمقاعد. وأضاف مونتيغودو بقوله : " تفسر ميزة القدرة على التنقل حول المنزل دون أي قيود تزايد حجم المبيعات من أجهزة الحاسب الآلي المحمولة، واختيارها للمكاتب المنزلية. وتكتسب الحاسبات الآلية المحمولة أهمية كبيرة في المكاتب المنزلية؛ حيث يستخدم معظم الأفراد الذين أعمل معهم أجهزة الحاسبات الآلية المحمولة. وقد قطع هؤلاء الأفراد شوطاً طويلاً في استخدامها، ويمكن لهذه الحاسبات أداء معظم المهام والوظائف التي تؤديها الحاسبات الآلية العادية.ويمكن أن ترتبط معظم الأدوات بالحاسب الآلي من خلال التكنولوجيا اللاسلكية، وهو ما يؤدي إلى تخفيض تكدس الأسلاك بما في ذلك سلك لوحة المفاتيح والفأرة الإلكترونية التي تنتجها شركات مايكروسوفت، لوجيتيك، وأسلاك الطابعات التي تنتجها شركة هيوليت باكارد، والسماعات التي تنتجها شركة لوجيتيك، والكاميرات التي تنتجها شركتي D-Link، X10.
يقول شون غاردي، رئيس جمعية متخصصي خدمات الحاسب في مدينة غرافتون بولاية ويسكونسين الأميركية: ينشأ عدد كبير من الناس المكاتب المنزلية، ويرغبون في تزويد هذه المكاتب بالتقنية العالية. وإذا كنت مهتما بالجمال، لا تقلق لأن التكنولوجيا اللاسلكية هي الحل الأمثل. وبدلاً من استخدام لوحة المفاتيح أو الفأرة المزودة بسلك في ظهر الحاسب، تستخدم لوحات المفاتيح والفأرات اللاسلكية عادة مستقبل الترددات اللاسلكية التي يتم توصيلها بفتحة "USB" في الحاسب.


أعلى





العفو الدولية تتهم إسرائيل بارتكاب جرائم حرب

وثيقة أممية تفوض (الدولية) باستخدام القوة
وسوريا تهدد بإغلاق الحدود مع لبنان

بيروت ـ عواصم ـ (الوطن) ـ وكالات:اتهمت منظمة العفو الدولية في تقرير نشرته أمس اسرائيل بارتكاب جرائم حرب في لبنان خلال عدوانها الذي استمر 33 يوما قبل أن يصدر مجلس الأمن الدولي القرار رقم 1701 القاضي بوقف العمليات الحربية ونشر قوات دولية على الحدود لها تفويض باستخدام القوةكراسي مدرسية مدمرة هي كل ما تبقى من مدرسة أشبال الساحل في ضاحية بيروت الجنوبية . وفق ما كشفته وثيقة للأمم المتحدة نشرتها وكالة رويترز للأنباء فيما هددت سوريا بإغلاق حدودها مع لبنان إذا تم نشر القوات الدولية على هذه الحدود.وطالبت منظمة العفو الدولية بإجراء تحقيق عاجل وشامل ومستقل من جانب الأمم المتحدة في الانتهاكات الجسيمة للقانون الإنساني الدولي كما أوضحت في تقريرها أن " تدمير إسرائيل لآلاف المنازل والضربات التي وُجهت إلى العديد من الجسور والطرقات فضلاً عن محطات المياه وتخزين الوقود كانت جزءاً لا يتجزأ من استراتيجية عسكرية إسرائيلية في لبنان وليست "أضراراً جانبية" ناجمة عن الاستهداف القانوني للأهداف العسكرية.إلى ذلك كشفت وثيقة للأمم المتحدة أن الأحكام الجديدة التي تعمل بموجبها قوات المنظمة الدولية في لبنان تسمح للجنود بإطلاق النار دفاعا عن النفس واستخدام القوة لحماية المدنيين والتصدي لمحاولات مسلحة للتدخل في مهامهم.
والأحكام التي وقعت في 21 صفحة وحصلت وكالة رويترز على نسخة منها تجيء في إطار التفويض الممنوح لهذه القوة بموجب قرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة الصادر في 11 أغسطس وصاغته الولايات المتحدة وفرنسا.ولم يكلف هذا القرار قوات الطوارئ العاملة في لبنان التي تعرف باسم (يونيفيل) بالقيام بعمليات واسعة النطاق لنزع سلاح حزب الله اللبناني في المنطقة العازلة بجنوب لبنان.وقال فيجاي نامبيار المستشار الخاص لكوفي أنان الأمين العام للأمم المتحدة: إن الأحكام التي عرضت على الدول التي يحتمل أن تساهم بقوات حصلت على قبول عام.وقال نامبيار خلال مؤتمر صحفي في القدس "لم نتلق أي مطالب أساسية لتغيير الأحكام. نتصور أنه سيكون بوسعنا استكمالها وشيكا."يأتي ذلك فيما تعهد وزير الخارجية السوري وليد المعلم خلال اجتماع مع نظيره الفنلندي اركي تيوميويا في هلسنكي بقطع حدود بلاده مع لبنان إذا تم نشر قوات دولية بين لبنان وسوريا.وقال تيوميويا بعد الاجتماع "هم لا يريدون ذلك حقا وأعلنوا أنهم سيغلقون حدودهم إذا حدث ذلك."
وطالب رئيس وزراء لبنان فؤاد السنيورة واشنطن بمساعدات مالية وسياسية للبنان وإزالة الحصار الجوي والبحري الاسرائيلي الذي فرض منذ بدء الحرب.وأعلن السنيورة أن لبنان "سيحافظ على مصالحه"، ردا على رفض الرئيس السوري بشار الأسد انتشار قوة الأمم المتحدة المعززة على الحدود مع سوريا.وقال السنيورة خلال مؤتمر صحفي "لقد سمعت ملاحظات الرئيس الأسد وأحترم رأيه، لكن لبنان سيتصرف بكل الطرق التي تؤدي إلى الحفاظ على سيادته واستقلاله ومصالحه".



أعلى





العام الدراسي بلبنان يحتاج لأكثر من 70 مليون دولار

بيروت ـ ا.ف.ب: أكد وزير التربية اللبناني خالد قباني أمس أن كلفة احتياجات القطاع التربوي للعام الدراسي المقبل لتعويض الأضرار التي نجمت عن الهجوم الاسرائيلي على لبنان لا تقل عن سبعين مليون دولار وفق التقديرات الأولية.وقال قباني إن "التقديرات الأولية لحاجات القطاع التربوي تبلغ على المدى القصير والمتوسط ما يقارب السبعين مليون دولار"
وأوضح الوزير اللبناني في كلمته "اللقاء التضامني الأول لقطاع التعليم في لبنان" الذي نظمته وزارة التربية بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف)، أن هذه الكلفة "تشمل أعمال البناء والترميم والتجهيزات المدرسية وتدريب المعلمين وتطوير المناهج".
وأكد أن هذه الأرقام مبنية على مسح أولي للمناطق المتضررة "بسبب عدم التمكن من الوصول إلى مواقع ما يزال فيها الجيش الاسرائيلي".وأوضح أن الضرر الأكبر لحق بمدارس جنوب لبنان حيث أحصى "وجود ما بين أربعين إلى خمسين مدرسة مدمرة بشكل كامل ونحو 300 مدرسة مدمرة جزئيا".
وشدد قباني على وجوب مرور كل المساعدات عبر مؤسسات الدولة "منعا لازدواجية العمل".

أعلى

 

الصفحة الرئيسية | المحليات | السياسة | اراء
الاقتصاد | الرياضة | ثقافة وفنون | الصفحة الدينية | كاريكاتير



الويب الوطن


حركة القمر والكواكب السيارة خلال شهر أغسطس 2006 م

كتاب جدار بغداد

للكاتب وليد الزبيدي


كتاب الرحلة البيلوروسية بين عهدين

للكاتب د/ فايز رشيد


 

 

 

.Copyright 2003, Alwatan©Internet Dept