الأحد 25 يوليو 2021 م - ١٥ ذي الحجة ١٤٤٢ هـ
الرئيسية / المحليات / “قريات” تستضيف ندوة حول العيون المائية البحرية في السلطنة

“قريات” تستضيف ندوة حول العيون المائية البحرية في السلطنة

مسقط ـ العمانية: تبدأ غدا بمكتب والي قريات ندوة “العيون المائية البحرية في سلطنة عمان” التي تنظمها الجمعية العمانية للمياه تحت رعاية معالي السيد سعود بن هلال بن حمد البوسعيدي وزير الدولة ومحافظ مسقط .
وتهدف الندوة الى تسليط الضوء على العيون المائية البحرية في السلطنة وسبل تنميتها وإدارتها بما يعزز الموارد المائية ودورها في تنمية القطاع السياحي وتوفير منتدى لعرض التجارب وتبادل الخبرات والأفكار في مجال الاستفادة من مياه تلك العيون اضافة الى التفاعل مع الأفكار والتقنيات الحديثة في مجال التنقيب عن العيون البحرية كمصادر للمياه غير التقليدية.
وستركز الندوة من خلال عشرين ورقة عمل علمية وبحوث تطبيقية على العديد من المحاور الرئيسية من أهمها تأثير الخصائص الجيولوجية والهيدرولوجية والبيئية في تكوين العيون البحرية، والخصائص الفيزيائية والكيميائية لمياه العيون البحرية، والوسائل والتقنيات الحديثة المستخدمة في الاستكشاف والبحث والتحليل ومراقبة العيون البحرية، بجانب معرفة الخزانات الجوفية الكارستية الساحلية، ودورها في تكوين العيون البحرية، كما سيتم التطرق إلى آلية الاستغلال الاقتصادي لمياه هذه العيون.
وسيشارك في الندوة التي تستمر يومين عدد من الخبراء والمتخصصين من داخل وخارج السلطنة وهي الندوة العاشرة التي تنظمها الجمعية في مختلف مناطق السلطنة وتركز على المواضيع الهامة في قطاع المياه ومواردها . وتشتهر السلطنة بالعيون المائية البحرية (الينابيع) والتي يوجد بعضها في محافظات مسندم ومسقط وظفار وتعتبر موردًا غير تقليديا للمياه العذبة حيث توجد أكثر من 360 عين ماء، أبرزها (68) عيناً منها 45 باردة و23 حارة، ومنها 64 عين ماء صالحة للشرب.
جدير بالذكر أن الجمعية العمانية للمياه تأسست عام 2010م وهي أول جمعية عمانية متخصصة في المياه بالسلطنة وتخضع لقوانين الجمعيات المهنية (وزارة التنمية الاجتماعية) وهي غير ربحية تم إنشاؤها من قبل المهنيين العاملين في كل من القطاعين الحكومي والخاص الذين يشاركون في إدارة وإمدادات المياه ومشاريع المياه بالسلطنة وتهدف الى إيجاد منصة للمهنيين المهتمين بالمياه لتبادل الأفكار وتشجيع البحوث العلمية، ومناقشة التحديات، وتعزيز معارفهم والتعرف على أحدث التقنيات المستخدمة في مجال المياه.

إلى الأعلى