الإثنين 25 أكتوبر 2021 م - ١٨ ربيع الأول ١٤٤٣ هـ
الرئيسية / منوعات / الأطفال في ألمانيا مازالوا يفضلون القراءة التقليدية

الأطفال في ألمانيا مازالوا يفضلون القراءة التقليدية

برلين ـ د.ب.أ : لا يزال الأطفال في ألمانيا يفضلون البقاء وحدهم في غرفهم فترات طويلة ويقرأون الكتب والمجلات ويلعبون مع أقرانهم، بل إنهم يفضلون ذلك غالبا عن اللعب على الأجهزة الإلكترونية أو الدردشة مع الأصدقاء. هذا هو على أية حال ما خلص إليه استطلاع للرأي أجري بتكليف من ست دور نشر ألمانية عاملة في نشر مجلات ودوريات للأطفال والنشء، وتريد من خلال هذه الدراسة لفت الترويج لأهمية مجلاتها بالنسبة للإعلانات. وفقا للدراسة فإن نسبة تصل إلى 71% من الأطفال والنشء في ألمانيا والبالغ عددهم نحو 17ر7 مليون في سن 4 إلى 13 عاما لا يزالون يطالعون المجلات الـ 39 التي تصدرها هذه الدور للأطفال والنشء، ومن بينها كتيب ديزني الفكاهي الكلاسيكي ومجلة “جاست كيك ات” (فقط اركلها) الرياضية وغير ذلك من إصدارات هذه الدور. وبذلك فإن إصدارات هذه الدور تحظى باستجابة من قبل الأطفال في ألمانيا حيث ذكر نحو ثلاثة أرباع الأطفال من سن 4 إلى 13 عاما أنهم يعمدون عدة مرات في الأسبوع إلى قراءة كتاب أو تصفح مجلة. وتحتل ألعاب الأطفال الإلكترونية المرتبة الثانية بعد قراءة الكتب والمجلات حيث يلعبها 57% من الأطفال عدة مرات في الأسبوع. بل إن القراءة التقليدية تحتل مركزا متقدما على عروض التسلية الإلكترونية مثل مقاطع يوتيوب وأجهزة تشغيل ألعاب الفيديو بين الأطفال في سن 6 إلى 13 عاما.

إلى الأعلى
Copy link
Powered by Social Snap