الثلاثاء 5 يوليو 2022 م - ٦ ذي الحجة ١٤٤٣ هـ
الرئيسية / منوعات / مايوركا تصارع للمحافظة على الأعشاب في البحر المتوسط

مايوركا تصارع للمحافظة على الأعشاب في البحر المتوسط

بالما دي مايوركا ـ د.ب.أ : يوجه بيري بالاسيو قاربه بحرص إلى جانب اليخت المزود بمحرك في خليج إيس كالو في شمال شرق مايوركا ، ويحدق النظر في وحدة عرض تسمح له بمتابعة طريق المرساة. ويسأله صاحب القارب :”هل هناك مشكلة؟”. فيجيب بالاسيو :”لا ، كل شيء جيد” ، ويكمل الفحص . ونيابة عن الحكومة في جزر البليار ، يتأكد بالاسيو من أن تلك القوارب لا ترسو في منطقة أعشاب “نبتون” ، المعروفة أيضا باسم “بوسيدونيا أوشينيكا”، وهي أعشاب ذات فائدة حيوية لصحة البحر المتوسط. يشار إلى أن أعشاب نبتون هي نوع من غابات تحت الماء ، حسبما يوضح بالاسيو. ويقول :”إنها تنقي الماء وتضمن أن يكون شفافا.كما توفر المأوى الواقي للعديد من المخلوقات”. وتشمل هذه المخلوقات عدة أنواع من الأسماك. يشير المفتش إلى الشاطئ ، حيث شكلت كتل الأعشاب البحرية أكواما صغيرة. ويقول إنه عندما تعلو أمواج المد ، تعمل هذه الأكوام على إضعاف قوة الأمواج وضمان عدم تعرض الشاطئ لأي أذى. وفي حين أن العديد من السائحين ينزعجون لأنهم يعتقدون أن هذه الأعشاب هي نوع من الطحالب ، “إلا أن أعشاب نبتون تضمن في الواقع أن الشاطئ لا يزال موجودا”. وتنمو أعشاب “بوسيدونيا أوشينيكا” في البحر الأبيض المتوسط فقط ، وهي واحدة من أكثر الأعشاب البحرية شيوعا في المنطقة – فهي تنمو من كرواتيا إلى قبرص ومن مصر إلى تونس ومن سردينيا إلى إسبانيا. وفي القائمة الحمراء لـ”الاتحاد العالمي للحفاظ على الطبيعة” ،للأنواع المهددة، توجد أعشاب نبتون فقط في أدنى الدرجات “القلق المستمر”، لكن القائمة لا تزال تشير إلى أن الأعشاب تتناقص.

إلى الأعلى
Copy link
Powered by Social Snap