الأربعاء 22 سبتمبر 2021 م - ١٥ صفر ١٤٤٣ هـ
الرئيسية / السياسة / «الصحة العالمية» تحذر من الجمع بين اللقاحات .. ولا حاجة لجرعة ثالثة
«الصحة العالمية» تحذر من الجمع بين اللقاحات .. ولا حاجة لجرعة ثالثة

«الصحة العالمية» تحذر من الجمع بين اللقاحات .. ولا حاجة لجرعة ثالثة

■ التطعيم بالسعودية يصل لـ20 مليون جرعة
■ الانقسام وراء تباطؤ معدلات التطعيم بأميركا
■ مساعدة روسية لماينمار لمواجهة الموجة الثالثة
■عاصمة فيتنام تعلن عن إغلاقات
■ اليابان تصدر جوازات سفر اللقاح مجانا

جنيف ـ عواصم ـ «الوطن» ـ وكالات:
حذرت سوميا سواميناثان كبيرة العلماء في منظمة الصحة العالمية الناس من الجمع بين لقاحات كوفيدـ19 التي تنتجها شركات مختلفة ووصفت هذا التوجه بأنه”خطير” لأنه لا تتوفر بيانات كثيرة عن أثر ذلك على الصحة.
وقالت خلال إفادة عبر الإنترنت “إنه توجه خطير للغاية. نفتقر إلى البيانات والأدلة عندما يتعلق الأمر بمسألة الجمع بين اللقاحات”.
كما اعتبرت المنظمة الصحة العالمية أنه لا دليل حتى الآن على وجود حاجة للحصول على جرعات داعمة من لقاحات كورونا، أي جرعة ثالثة معززة.
وأعلنت شركتا فايزر وبايونتيك المتحالفتان الخميس عزمهما طلب ترخيص لجرعة ثالثة في الولايات المتحدة وأوروبا خصوصاً، إذ يمكن لها أن تعزز مستويات الأجسام المضادة ضد الفيروس وأيضاً ضد متحور دلتا شديد العدوى.
إلى ذلك أعلنت وزارة الصحة السعودية توزيع أكثر من 20 مليون جرعة من لقاح كورونا تم إعطاؤها حتى الآن.
وذكرت وزارة الصحة في بيان لها أنه تم إعطاء الـ20 مليون جرعة من لقاحات فيروس كورونا المستجد حتى الآن عبر أكثر من 587 موقعا للتطعيم في كل مناطق السعودية.
وكان استشاري الأمراض المعدية الدكتور خالد غليله أعلن أن المملكة تحتاج إلى 10 ملايين جرعة أخرى من لقاح كورونا للوصول إلى المناعة المجتمعية.
وأوضح الدكتور غليله في تصريحات له الأحد أن 80 في المئة من البالغين حصلوا على اللقاح بالمملكة، مشيرًا إلى أنه مع تلقيح الأعمار حتى 18 سنة ستزيد الأعداد والنسب.
وفي واشنطن قال أنتوني فاوتشي، كبير المتخصصين في الأمراض المعدية بالولايات المتحدة، إن “حالة الاستعلاء الأيديولوجية” تحول دون حصول المواطنين على جرعات مضادة لمرض كوفيدـ19، معربا عن استيائه في ظل الكفاح لزيادة معدلات التطعيم.
ووفقا لوكالة بلومبرج للأنباء، قال فاوتشي في برنامج “هذا الأسبوع” على شبكة “أيه بي سي” التليفزيونية الأميركية إنه “ليس حلا سهلا.. علينا الابتعاد عن هذا الانقسام الذي كان بالفعل مشكلة منذ بداية تفشي المرض.”
من جانب آخر قال المجلس العسكري في ميانمار إنه سيتلقى مساعدة من روسيا لمواجهة الموجة الثالثة المميتة من تفشي فيروس كورونا .
وقال المتحدث باسم المجلس العسكري زاو مين تون للصحفيين “لقد توصلنا لاتفاق مع روسيا لانتاج خمسة ملايين جرعة من اللقاح سنويا في ميانمار”.
ولم يكشف ما إذا كان اللقاح الذي سيتم إنتاجه سوف يكون لقاح سبوتنيك في أو لقاح سبوتنيك لايت المؤلف من جرعة واحدة.
وفي فيتنام أعلن مسؤولو العاصمة هانوي إغلاق أماكن الجلوس لتناول الطعام في المطاعم، بالاضافة لصالونات تصفيف الشعر، وفقا لما ذكرته صحيفة تين فونج.
وفي طوكيو أعلن كبير المتحدثين باسم الحكومة اليابانية أنه سوف يتم إصدار ما يسمى بجوازات سفر اللقاح، والتي تخطط اليابان لإصدارها للسماح للأشخاص الذين تم تطعيمهم ضد فيروس كورونا بالسفر دوليا، مجانا.
وذكرت وكالة “كيودو” اليابانية للأنباء أن كبير أمناء مجلس الوزراء كاتسونوبو كاتو صرح في مؤتمر صحفي بأنه اعتبارا من 26 يوليو، سوف يتمكن الأشخاص من التقدم للحصول على الشهادات في مجالس البلديات، حيث تم تسجيلهم كمقيمين في الوقت الذي حصلوا فيه على اللقاحات.
وقال كاتو إن موقع وزارة الخارجية على الإنترنت سوف يعرض قائمة بالدول والمناطق التي تخفف إجراءات الحجر الصحي لمن يحملون جواز سفر اللقاح.
وتتطلع اليابان إلى قبول جوازات سفر اللقاح الخاصة بها في أكثر من 10 دول، من بينها إيطاليا وفرنسا واليونان، وفقا لمصادر حكومية.

إلى الأعلى
Copy link
Powered by Social Snap