الجمعة 3 ديسمبر 2021 م - ٢٨ ربيع الثانيI ١٤٤٣ هـ
الرئيسية / السياسة / أفغانستان : أميركا فـي آخر مراحل الإجلاء وطالبان مستعدة لتسلم المطار وتسعى لحكومة شاملة

أفغانستان : أميركا فـي آخر مراحل الإجلاء وطالبان مستعدة لتسلم المطار وتسعى لحكومة شاملة

روسيا تتحدث عن ترك واشنطن أسلحة عالية الدقة

كابول ـ عواصم ـ وكالات: قال مسؤول أمني غربي إن القوات الأمريكية بدأت آخر مراحل عملية الإجلاء من كابول والتي تنهي تدخل واشنطن في أفغانستان لمدة عشرين عاما، مضيفا أن ما يزيد قليلا على ألف مدني موجودون بالمطار في انتظار نقلهم قبل انسحاب القوات. وذكر مسؤول في حركة طالبان أن الحركة مستعدة لتولي السيطرة على المطار. وقال المسؤول الأمني الغربي طالبا عدم ذكر اسمه إنه لم يتم اتخاذ قرار بعد بخصوص تاريخ وموعد انتهاء عملية الإجلاء.
وقال المسؤول الغربي “نريد التأكد من إجلاء كل أجنبي مدني وكل من هم عرضة للخطر اليوم. ستبدأ القوات في الخروج بمجرد انتهاء هذه العملية”. وبموجب اتفاق مع الولايات المتحدة، قالت طالبان إنها ستسمح برحيل الأجانب والأفغان الراغبين في الخروج. ونقلت الولايات المتحدة وحلفاؤها حوالي 113500 شخص إلى خارج أفغانستان خلال الأسبوعين المنصرمين لكن عشرات الآلاف من الراغبين في ترك البلاد لن يتسنى لهم ذلك. من جانبها أدانت طالبان الضربة التي نفذتها واشنطن بطائرة مسيرة في إقليم ننكرهار الشرقي المتاخم لباكستان.
وقال متحدث باسم الحركة لرويترز “كان ينبغي على الأمريكيين إبلاغنا قبل تنفيذ الضربة الجوية. كان هذا هجوما صارخا على الأراضي الأفغانية” مضيفا أن امرأتين وطفلا أصيبوا في الهجوم. وقالت طالبان إنها ألقت القبض على بعض المشتبه بهم في هجوم المطار.
وذكر المتحدث باسم طالبان ذبيح الله مجاهد أمس أن الحركة ستتسلم السيطرة على المطار “قريبا جدا” بعد انسحاب القوات الأميركية والإعلان عن حكومة كاملة في غضون أيام.
وفي هذا الصدد ذكر شير محمد عباس ستانيكزاي، العضو البارز في المكتب السياسي لحركة طالبان أن مشاورات تجرى بين قيادة الحركة ومختلف الأعراق والأحزاب السياسية بشأن تشكيل حكومة شاملة.
ونقلت قناة “طلوع نيوز” التلفزيونية الأفغانية عن ستانيكزاي قوله في خطاب موجها للأمة ، عبر محطات الإذاعة والتلفزيون الوطنية أنه سيتم ضم جميع الأشخاص من مختلف مناحي الحياة في الحكومة المقبلة. وأضاف “حاليا، تجري قيادة طالبان مشاورات مع مختلف المجموعات العرقية والأحزاب السياسية وداخل الإمارة الإسلامية بشأن تشكيل حكومة ، تحظى بالقبول في داخل أفغانستان وخارجها والاعتراف بها”.
وفي موسكو حذر وزير الدفاع الروسي سيرجي شويجو من أن الولايات المتحدة تركت وراءها العديد من الأسلحة عالية الدقة في أفغانستان.
ونقلت وكالة “سبوتنيك” الروسية عنه القول إن بعض الأسلحة عالية الدقة التي تركتها الولايات المتحدة في أفغانستان تشمل أنظمة دفاع جوي محمولة، وصواريخ موجهة مضادة للدبابات.
وردا على سؤال حول عمليات الإجلاء من أفغانستان، قال شويجو :”نأمل أن تمر على ما يرام … نحن نعتزم إنجاز المهمة”.

إلى الأعلى
Copy link
Powered by Social Snap