الأحد 5 ديسمبر 2021 م - ١ جمادي الأولى١٤٤٣ هـ
الرئيسية / المحليات / اليوم ..«الصحة» تبدأ المسح الميداني لتقييم مستويات الخطورة من تفشي الأمراض فـي المناطق المتضررة

اليوم ..«الصحة» تبدأ المسح الميداني لتقييم مستويات الخطورة من تفشي الأمراض فـي المناطق المتضررة

مسقط – العُمانية: تُطلق وزارة الصحة اليوم المسح الميداني لتقييم مستويات الخطورة من تفشي الأمراض في المناطق المتضررة من إعصار شاهين والذي أثّر بشكل مباشر على محافظتي شمال وجنوب الباطنة في المنطقة الممتدة من ولاية المصنعة إلى ولاية الخابورة، وسيستمر ١٠ أيام.
ويهدف المسح إلى تقييم المخاطر من تفشي الأمراض المعدية والتدخل المباشر من الجهات ذات الصلة، وتقييم الخطورة من تفشي الأمراض المنقولة بالماء والغذاء، وتقييم الخطورة من تفشي الأمراض المنقولة بالنواقل، وكذلك التقصي النشط للحالات المشتبهة (الحمى والطفح الجلدي والأعراض الرئوية والمعوية والصفار). ويستهدف المسح المناطق المأهولة والمزارع في الولايات المتأثرة بشكل مباشر من الإعصار، وينقسم المسح إلى مسح شامل لجميع المنشآت الموجودة في المنطقة المتأثرة لتقييم الخطورة من تفشي الأمراض المنقولة بالماء والغذاء والنواقل والتقصي النشط للحالات المشتبهة، وكذلك إلى دراسة قطعية (مسح عشوائي) لوجود ونوع وكثافة البعوض الناقل للأمراض باستخدام عدة أنواع من المصائد. وسيتم مسح جميع المنشآت بشكل متسلسل على خطوط موازية للشوارع والمسارات (حتى يتسنّى لفريق النُظم الجغرافية متابعة العمل ومعرفة المنشآت غير الممسوحة) لوضع المصائد، ويتم الاختيار العشوائي للمواقع عن طريق فريق النُظم الجغرافية، والبيانات المُراد جمعها توجد في الاستمارة الإلكترونية المرفقة عن طريق تطبيق في الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية، كما سيتم الربط بين المعلومات الحشرية والمواقع الجغرافية عن طريق رمز تعريفي (باركود) موضوع في حاوية اليرقات وإرسالها إلى المختبر للتصنيف وسيتم تصنيف البعوض البالغة واليرقات وسيتم رفع البيانات في التطبيق والربط بين النتيجة والموقع باستخدام الرمز التعريفي. وسيتم استخدام استمارة إلكترونية (استبانة) لجمع المعلومات حول صحة الماء والغذاء والأمراض المرتبطة بها وأيضًا للتقصي النشط للحالات المرضية، كما ستستخدم الاستمارة في معرفة نوع المنشأة وموقعها وأماكن تكاثر النواقل المحتملة والفعلية بها.

إلى الأعلى
Copy link
Powered by Social Snap