السبت 22 يناير 2022 م - ١٩ جمادى الأخرة ١٤٤٣ هـ
الرئيسية / المحليات / الطلبة العمانيون فـي أميركا وبريطانيا يحتفلون بالعيد الوطني الـ«51» المجيد
الطلبة العمانيون فـي أميركا وبريطانيا يحتفلون بالعيد الوطني الـ«51» المجيد

الطلبة العمانيون فـي أميركا وبريطانيا يحتفلون بالعيد الوطني الـ«51» المجيد

مسقط – «الوطن»:
وعبدالله الجرداني:
تزامنا مع احتفالات البلاد بالعيد الوطني الحادي والخمسين المجيد احتفل الطلبة المبتعثون بولاية أوهايو في الولايات المتحدة الأميركية وتحديدا جامعة كينت ستيت وجامعة كليفلاند بهذه المناسبة الغالية على قلب كل عماني، حيث قدموا خلال الاحتفال مجموعة متنوعة من الفقرات اشتملت على عرض مظاهر الحياة الاجتماعية العمانية وأوضحت مدى محافظة الإنسان العماني على العادات والتقاليد المتوارثة، كما تم تقديم عرض مرئي للحالة المدارية التي مرت بها السلطنة (إعصار شاهين) ومعلومات عامة عن السلطنة تفاعل معها الحضور من مختلف الجنسيات.
وألقى الطالب شهاب بن أحمد الجهوري رئيس لجنة الأنشطة الطلابية كلمة هنأ في مستهلها الطلبة وقال فيها: نعيش اليوم عرسا وطنيا بمرور واحد وخمسين عاما على النهضة المباركة ويحق لنا كعمانيين أن نشعر بالفخر والاعتزاز بدولتنا العصرية الراسخة الأركان والمحافظة على هويتها الثقافية وأصالتها التاريخية ونحن نكمل عاما كاملا على بدء مسيرة نهضة عمان المتجددة والتي يقودها باقتدار جلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم ـ حفظه الله ورعاه. فالحمدلله على ما تحقق خلال هذا العام مما يؤكد أن بلادنا الغالية تسير في الطريق الصحيح لتحقيق الطموحات والآمال المتعلقة بنهضة متجددة تحلق بنا إلى آفاق المستقبل وتواصل تحقيق النجاحات والانجازات في مختلف القطاعات، فعمان تستحق منا المزيد والله الموفق وكل عام وبلادنا الغالية بألف خير وتقدم ونماء.
كما نظمت جمعيات الطلبة العمانيين في نوتنجهام وليفربول ومانشستر حفلًا مشتركًا بمناسبة العيد الوطني الحادي والخمسين المجيد، وذلك تحت رعاية عبير بنت علي بن عوض ـ الملحق الثقافي العماني بلندن بحضور عدد من الطلبة العمانيين والأشقاء من الطلبة الخليجيين.
نظم الحفل طلاب الجمعيات بدعم من الطيران العماني ومصنع بركاء للحلوى العمانية. وتضمن برنامج الحفل فقراتٍ منوعة من إبداعات الطلبة العمانيين في مجالات الشعر والغناء والرسم وغيرها.
استهل الاحتفال بالنشيد الوطني العماني وآياتٍ عطرة تلتها الطالبة ريم بنت عبدالله السهية، بعد ذلك هنأت الملحق الثقافي العماني الطلبة بالعيد الوطني الحادي والخمسين، وأكدت على أهمية دور الطالب المبتعث في رسم خريطة الطريق لمستقبل اقتصاد ونهضة الوطن العزيز.
وألقى الطالب الخطاب بن أحمد المسروري كلمة اللجنة المنظمة، أكد فيها مواصلة الجهد المستمر الذي يبذله الطالب المبتعث من أجل تمثيل الوطن بالصورة التي تليق به.
كما تضمن الاحتفال أبيات رثاء مع مقطع مرئي للسلطان الراحل قابوس بن سعيد ـ طيّب الله ثراه ـ من إلقاء الطالبة عائشة بنت إبراهيم النعمانية، وفي فقرة للرسم قامت الطالبتان مريم بنت سعيد المعولية وأساور بنت سليمان الخايفية، برسم لوحتين لحضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم ولحرمه السيدة الجليلة عهد بنت عبدالله البوسعيدية ـ حفظهما الله ورعاهما ـ كما صاحب فقرة الرسم عزف مقطوعة موسيقية للطالب الوليد بن محمد السعدي.

إلى الأعلى
Copy link
Powered by Social Snap