الخميس 18 أغسطس 2022 م - ٢٠ محرم ١٤٤٤ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / مقامات خليل صويلح فـي «حفرة الأعمى»
مقامات خليل صويلح فـي «حفرة الأعمى»

مقامات خليل صويلح فـي «حفرة الأعمى»

دمشق ـ «الوطن»:
صدر مؤخراً عن منشورات (المتوسط ـ إيطاليا)، كتاب بعنوان (حفرة الأعمى) للروائي والناقد السوري خليل صويلح، وهو كتاب في فن السرد وعنه، يستحضر فيه المؤلف قراءات كتب وتجارب كتابتها وملاحظات نقدية حولها، مستخدماً خلفيته الروائية والصحفية ليمزجها بقالب حكائي رشيق يبدو فيه خليل صويلح كنبّاش قبور بارع يعرف في أي حفرة من تاريخ الأدب سيعثر على سنٍ ذهبي، أو حلية فضية، ذهبت ذات يوم مع جثة صاحبها إلى المطبعة، فيذهب إليها مباشرة.
يعطي صويلح دروساً لنفسه (بل ويتيح للآخرين مشاركته إياها) في فن السرد، مستلهماً تقنيات المطبخ وتقطيع اللحم، ومفكرة أبيه الخالية من أيام الأربعاء، والاستمارات الأمنية، وسجلات الأحوال المدنية، ومسارات السهرات الريفية، ومطالع حكايا شهرزاد.
كل ذلك يصبّه خليل في خلاصات ثاقبة، وعبارات مكثفة متلاحقة، تصلح دليلاً شخصياً لمعنى السرد.
لا يمكن تصنيف الكتاب على أنه أدب، أو أنّه عن الأدب، أو أنه نقد، أو صحافة. هو كل ذلك، بمزيج بارع، تجتمع فيه خبرات حياة وقراءة وكتابة الروائي والناقد وابن الحياة، الذي ما زال يملك القدرة على الابتسام وعلى صنع الابتسام.
وقد جاء الكتاب في 136 صفحة من القطع الوسط.

إلى الأعلى
Copy link
Powered by Social Snap