السبت 22 يناير 2022 م - ١٩ جمادى الأخرة ١٤٤٣ هـ
الرئيسية / المحليات / تخريج 350 من خريجي وخريجات كلية الآداب والعلوم التطبيقية منهم 49 حملة لدرجة الماجستير و217 من حملة درجة البكالوريوس و84 حملة لدرجة الدبلوم
تخريج 350 من خريجي وخريجات كلية الآداب والعلوم التطبيقية منهم 49 حملة لدرجة الماجستير و217 من حملة درجة البكالوريوس و84 حملة لدرجة الدبلوم

تخريج 350 من خريجي وخريجات كلية الآداب والعلوم التطبيقية منهم 49 حملة لدرجة الماجستير و217 من حملة درجة البكالوريوس و84 حملة لدرجة الدبلوم

صلالة ـ من أحمد أبو غنيمة:
احتفلت مساء الخميس الماضي جامعة ظفار بتخريج طلاب وطالبات الدفعة السابعة عشرة من كلية الآداب والعلوم التطبيقية وذلك بقاعة المؤتمرات بالحرم الجامعي، حيث بلغ عدد خريجي كلية الآداب والعلوم التطبيقية 350 خريجًا وخريجة منهم 49 من حملة درجة ماجستير التربية في مناهج وطرق تدريس اللغة الإنجليزية وماجستير التربية في مناهج وطرائق التدريس العامة وماجستير العلوم في تقنية المعلومات وماجستير التربية في الإرشاد النفسي وماجستير التربية في الإدارة التربوية و217 خريجا وخريجة من حملة درجة البكالوريوس في علوم الكمبيوتر وبكالوريوس الآداب في اللغة العربية وآدابها وبكالوريوس التربية في العلوم وتقنية المعلومات والرياضيات واللغة الإنجليزية، بجانب حملة البكالوريوس في اللغة الانجليزية والترجمة والرياضيات والعمل الاجتماعي، وهنالك 84 من حملة درجة الدبلوم من الخريجين والخريجات في التأهيل التربوي تخصصات اللغة العربية واللغة الإنجليزية والعلوم والرياضيات والدراسات الاجتماعية.
رعى احتفالية التخرج معالي الشيخ سالم بن مستهيل المعشني ـ مستشار ديوان البلاط السلطاني وعضو مجلس أمناء جامعة ظفار بحضور أصحاب المعالي والسعادة والقادة العسكريين ومديري عموم المؤسسات الحكومية والخاصة بالمحافظة ورئيس وأعضاء مجلس أمناء وإدارة الجامعة.
خطة الجامعة
بعدها ألقى البروفسيور عامر بن علي الرواس ـ رئيس جامعة ظفار كلمة أكد فيها بأن الجامعة لن تألو جهدًا في استثمار طاقاتها من أجل الاستمرار في التميز لتحقيق أهداف التعليم والتعلم والبحث العلمي والابتكار وخدمة المجتمع، مشيرًا إلى ان الانتهاء من إعداد الخطة الاستراتيجية للجامعة للعشرة أعوام المقبلة، وتتضمن ثلاثة أهداف رئيسية تتعلق بالتعليم والتعلم والبحث العلمي والابتكار والتفاعل مع المجتمع بجانب ستة أهداف داعمة أخرى وروعي في الخطة انسجامها مع (رؤية عمان 2040) وتمثل خارطة طريق لجميع أنشطة الجامعة التعليمية والبحثية والخدمية..
وغيرها من الأنشطة وهي الآن في مراحل الاعتماد النهائي من مجلس أمناء الجامعة.
وأضاف: إنّ الجامعة ستشرع في تنفيذها ابتداءً من العام الأكاديمي الحالي (2021 ـ 2022)، وتطمح الجامعة من خلال هذه الخطة إلى تبوؤ مكانة مرموقة بين مؤسسات التعليم العالي ذات الجودة العالية في المنطقة.
ووجه حديثه للخريجين والخريجات بأن يكونوا منارات مضيئة للمستقبل، ملتزمين بالمهنية والأمانة العالية، محافظين على مكتسبات الوطن ومعززين مسيرة التنمية والبناء تحت القيادة الحكيمة لحضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ كما تقدم بالشكر لمعالي الشيخ راعي الحفل ولمجلس أمناء جامعة ظفار على دعمهم المتواصل في أن تمضي الجامعة في خططها الاستراتيجية للمستقبل، وكذلك مجلس إدارة الجامعة علي مساندته الدائمة ولكافة اللجان المنظمة وكل من ساهم في نجاح حفل التخرج للدفعة السابعة عشرة لخريجي وخريجات الجامعة.
كلمة الخريجين
بعد ذلك ألقى الخريج عبدالله عبدالعزيز تبوك كلمة نيابة عن خريجي وخريجات كلية الآداب والعلوم التطبيقية قائلًا: نحن هنا اليوم لكي نحصد ما زرعناه ونجني ثمار التعب والجهد فما أحلاها من لحظات سعيدة انتظرناها سنوات طوال، لتغمر قلوبنا بالفرحة والسعادة، وشكرًا لكل من ساهم ودعمنا وعلمنا، شكرًا لجامعة ظفار إدارة وهيئة أكاديمية وإدارية، وشكرًا للأهل والأصدقاء وكل عزيز.
بعدها قام راعي الحفل بتكريم الخريجة طفول بنت سهيل سعيد حاردان لحصولها على المستوى الأول في برامج الدراسات العليا بالكلية ماجستير التربية في الإدارة التربوية وأمل بنت أنور بن شيخ الذهب ـ الحائزة على المستوى الأول لبرنامج البكالوريوس على مستوى الكلية خريجة، وتوالى بعد ذلك توزيع شهادات التخرج من قبل راعي الحفل لكافة الخريجين من حملة درجة الماجستير ودرجة البكالوريوس ودرجة الدبلوم.
انطباعات الخريجين
من جانبها أعربت الخريجة طفول بنت سهيل حاردان عن شكرها لكل القائمين على جامعة ظفار لجهودهم المبذولة لحصول الطلاب على الخدمات التعليمية الإلكترونية على أكمل وجه، وللهيئة الأكاديمية الذين لم يبخلوا عنا بالمعرفة والعلوم وختمت بقولها: الحمد لله وما كنت أفعل لولا أن مكنني الله والحمد لله الذي أعاننا في طريقنا ومنّ علينا وبلغنا فرحة التخرج، وأهنئ جميع زملائي الخريجين والخريجات وأتمنى لهم مستقبلًا زاهرًا ونجاحًا باهرًا، وأدعو الله أن ينفعنا بما علمنا ويزيدنا علمًا.
وكان للخريجة أمل بنت أنور الذهب ـ الأولى على مستوى البكالوريوس بالكلية تخصص علوم الحاسوب كلمة وجهت فيها شكرها حمدًا لله قائلة: النجاحات في الحياة ليست نتاج جدنا واجتهادنا فحسب وإنما بفضل منه وتوفيقه، مضيفة لكل من يشقون طريق النجاحات أن يجعلوا نصب أعينهم دومًا أن الأشياء الجميلة في الحياة تحتاج منا للسعي والاجتهاد، مقدمة شكرها لجامعة ظفار لما لها من فضل عليها لبلوغها تلك المرحلة التي ستفتخر بها دوما راجية من المولي عزّ وجلّ أن يبارك لزملائها وزميلاتها الخريجون والخريجات الخطى وأن نسعى لتطوير أنفسنا ووطننا العزيز عُمان.
وكان للخريج طارق حاردان ـ خريج درجة ماجستير العلوم في تقنية المعلومات، مفردات في أن تلك الدرجات العلمية تمثل لهم كخريجين مرحلة تحد لمزيد من السير في مجال الدراسات العليا والبحوث مستفيدين من المهارات والمعارف التي اكتسبوها ولجودة البحوث التي شاركوا فيها وكان لها الأثر في أن يواجهوا المستقبل بكل ثقة وأن تكون لهم مساهمة في تنمية ونهضة عماننا الحبيبة.
تهنئة قلبية
من جهته تقدم الدكتور خالد المشيخي ـ عميد كلية الآداب والعلوم التطبيقية بالتهنئة أصالة عن نفسه ونيابة عن الهيئتين الأكاديمية والإدارية وطلاب الكلية لجميع الخريجين والخريجات وهم يجنون ثمار جهدهم ومثابرتهم، متشرفا بالعمل معهم وأن يراهم يبلغون تلك الغاية النبيلة، مشيرًا إلى أنه على يقين بأنهم سوف يستثمرون المعارف والمهارات والقيم التي اكتسبوها في مشوارهم العلمي، ومؤكدًا أن كلية الآداب والعلوم التطبيقية تسعى جاهدة إلى تقديم البرامج التي تتناسب مع تطلعات المجتمع وتتواءم مع احتياجات المرحلة وتسعى بشكل دائم ومستمر إلى مواكبة التحديث في برامجها الأكاديمية القائمة.
وختم حديثه لخريجي وخريجات الكلية بقوله: نتطلع دوما رؤيتكم وسوف تبقى أبواب الكلية مشرّعة للترحيب بكم والاستفادة من خبراتكم ومشورتكم في كافة أنشطتها وبرامجها والتهنئة الحارة مرة أخرى لكم، ويعجز اللسان عن مدى الفخر بكم جميعًا.

إلى الأعلى
Copy link
Powered by Social Snap