الأحد 25 سبتمبر 2022 م - ٢٨ صفر ١٤٤٤ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / «لجنة الشعر الفصيح» تقرأ «ما لم تقله الأرض» للشاعر وسام العاني
«لجنة الشعر الفصيح» تقرأ «ما لم تقله الأرض» للشاعر وسام العاني

«لجنة الشعر الفصيح» تقرأ «ما لم تقله الأرض» للشاعر وسام العاني

مسقط ــ الوطن:
تواصل لجنة الشعر الفصيح بالجمعية العمانية للكتاب والأدباء جلسات القراءات في المجموعات الشعرية وقد استضافت الجلسة الرابعة الدكتور عمر أحمد صديق- أستاذ مساعد بقسم اللغة العربية وآدابها بكلية الآداب والعلوم الاجتماعية جامعة السلطان قابوس، وقدم الدكتور قراءة في المجموعة الشعرية بعنوان (ما لم تقله الأرض) للشاعر العراقي وسام العاني.
بدأت الجلسة مع الشاعر وسام العاني الذي قرأ مجموعة من القصائد المختارة من مجموعته الشعرية الجديدة على الحضور منها قصيدة بعنوان (طفل يجر على البياض حروفا) وقصيدة بعنوان (باب إليه) وأخرى بعنوان (اعترافات أدم الأول)، ونالت على استحسان الحضور من كتاب وشعراء.
بعدها قدم الدكتور عمر صديق دراسة حول هذا المجموعة الشعرية بعنوان الغربة الروحية وإشكالاتها وصورها من خلال مجموعة ما لم تقله الأرض للشاعر وسام العاني، وذكر الدكتور عمر بأن هذه الدراسة تسعى إلى تحقيق معرفة ماهية الغربة الروحية وإشكالاتها وصورها من خلال هذه المجموعة الشعرية، وقد بينت الدوافع التي جعلت الشاعر مغتربًا في شعره، ومحاولة للتوصل إلى أنواع الغربة لدى وسام العاني وكيف وظف اللغة لتحقيق غربته الروحية وسلوكه المتبع في الحياة وكيف أثرت في شعره وغربته، مضيفا في الصدد ذاته بأن أهمية مثل هذه الدراسات تتأتّى في ضرورة الاهتمام بالقضايا والظواهر الشعريّة مثل ظاهرة الغربة الروحية في الشعر وتحليله ودراسة جوانبه المختلفة لفهم جوانب الغربة في شعر وسام العاني ومعرفة الدوافع لكثرة هذه الظاهرة في شعره.
وأشار الدكتور عمر بأن المنهج المتبع في هذه الدراسة هو المنهج التحليليّ النفسيّ والاجتماعيّ. إذ يعد هذا المنهج أحد المذاهب الرئيسية لعلم النفس، وفي هذه الدراسة استخدمت هذه المناهج لدراسة الحالة النفسيّة والأوضاع الاجتماعيّة التي أدّت لحالة الغربة في شعر وسام العاني، وقد خرجت الدراسة بمجموعة من النتائج أهمها أن ظاهرة الغربة عند وسام العاني فريدة من نوعها رغم تعدد الدارسات التي درست جوانب حياته إلا أنه من الصعب إيجاد موضوع الغربة الروحية لقلة من تتبع هذه الظاهرة في شعره، و تبلور في شعر وسام العاني صنوف مختلفة من الغربة التي صنعتها الظروف الصعبة التي شهدها عصره، فكان أول تلك الأنواع هو الغربة الزمانية نتيجة لسخط الشاعر من نوائب الدهر ومن أهل زمانه، وفي تعبيره عن هذا الاغتراب ترددت بعض المفردات المتصلة بالزمان والغربة الروحية.
الجدير بالذكر أن المجموعة الشعرية (ما لم تقله الأرض) للشاعر العراقي وسام العاني صدرت مؤخرا عن عن دار (نثر) في مسقط، برعاية الجمعية العُمانية للكتّاب والأدباء ضمن مشروعها السنوي لطباعة الكتب.
تقع المجموعة في 80 صفحة محتويةً 28 قصيدة تتنوع بين القصائد العمودية وقصيدة التفعيلة، وهي المجموعة الثانية للشاعر بعد مجموعته الأولى (كالبحر يمشي حافيًا)، التي صدرت عام 2019 عن (بيت الغشام) في مسقط.
وسام عبد الحق العاني، شاعر وكاتب عراقي، من مواليد بغداد 1975. حاصل على شهادة البكالوريوس في الهندسة المدنية عام 1997 من الجامعة المستنصرية. يكتب الشعر والقصة منذ عام 1990.
وهو حائز على الجائزة الأولى للقصة القصيرة لجريدة صوت الطلبة عام 1993، وحائز أيضًا على المركز الأول لجائزة عبد الرزاق عبد الواحد للشعر العربي في باريس عام 2017. يشارك في إعداد وتقديم برنامج (كتاب مفتوح) الثقافي مع الشاعر عبد الرزاق الربيعي.

إلى الأعلى
Copy link
Powered by Social Snap