الأربعاء 6 يوليو 2022 م - ٧ ذي الحجة ١٤٤٣ هـ
الرئيسية / السياسة / موسكو تدمر شحنة «كبيرة» من الأسلحة الغربية وكييف ترى الحل فـي «الدبلوماسية»
موسكو تدمر شحنة «كبيرة» من الأسلحة الغربية وكييف ترى الحل فـي «الدبلوماسية»

موسكو تدمر شحنة «كبيرة» من الأسلحة الغربية وكييف ترى الحل فـي «الدبلوماسية»

سقوط مجمع آزوفستال بأيدي القوات الروسية ودونباس تحت نيران «كثيفة»

موسكو ـ كييف ـ وكالات: قالت وزارة الدفاع الروسية إن القوات الروسية دمرت شحنة “كبيرة” من الأسلحة المرسلة من دول غربية في شمال غرب أوكرانيا بواسطة صواريخ طويلة المدى فيما قال الرئيس الأوكراني إن الحل في الدبلوماسية.
وأوضحت الوزارة “دمرت صواريخ كاليبر البعيدة المدى والعالية الدقة شحنة كبيرة من الأسلحة والمعدات العسكرية أرسلتها الولايات المتحدة ودول أوروبية قرب محطة مالين للسكك الحديد في منطقة زيتومير”.
وقالت الوزارة إن هذه الأسلحة كانت موجهة للقوات الأوكرانية في منطقة دونباس في الشرق.
إلى ذلك أكد الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلنسيكي أن وحدها السبل “الدبلوماسية” يمكنها إنهاء الحرب في أوكرانيا في وقت باتت المفاوضات بين كييف وموسكو في طريق مسدود.
وقال زيلينسكي خلال مقابلة مع محطة تلفزيونية أوكرانية “نهاية النزاع ستكون دبلوماسية” مضيفا “الحرب ستكون دامية، وتتخللها معارك وقتال إلا أنها ستنتهي قطعا عبر السبل الدبلوماسية”.
وتابع “ثمة أمور لن نتمكن من تحقيقها إلا حول طاولة المفاوضات. نريد أن يعود كل شيء” كما من قبل، وهو ما “لا تريده روسيا”، بدون إعطاء مزيد من التفاصيل.
وكان أحد مستشاري الرئيس ميخايلو بودولياك صرح الثلاثاء أن المحادثات بين موسكو وكييف “متوقفة” مؤكدا “روسيا لا تتحلّى بعنصر رئيسي وهو فهم ما يحدث في العالم حاليا ودورها السلبي جدا”.
في غضون ذلك أكّد الجيش الروسي أنّه “حرّر بالكامل” مجمّع آزوفستال الصناعي في مدينة ماريوبول الاستراتيجيّة بجنوب شرق أوكرانيا بعد استسلام آخر الجنود الأوكرانيّين الذين كانوا داخله.
وقال المتحدّث باسم وزارة الدفاع الروسيّة إيجور كوناشنكوف في بيان عبر تلجرام “منذ 16 مايو، استسلم 2439 نازيًّا من (كتيبة) آزوف وجنود أوكرانيّون محاصرون في المصنع. استسلمت المجموعة الأخيرة المؤلّفة من 531 مقاتلا”. وأضاف أنّ “منشآت الموقع تحت الأرض حيث كان يختبئ المقاتلون، باتت تحت السيطرة التامّة للقوّات المسلّحة الروسيّة”، مشيرًا إلى أنّ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين تبلّغ من وزير الدفاع سيرجي شويجو “انتهاء عمليّة التحرير الكامل لمجمّع (آزوفستال) ومدينة ماريوبول”. وأكّد المتحدّث أنّ قائد مقاتلي كتيبة آزوف في المكان استسلم ونُقِل من المصنع “في آليّة مدرّعة خاصّة” تجنّبًا لأيّ صدام بينه وبين سكّان معادين له.

إلى الأعلى
Copy link
Powered by Social Snap