الأربعاء 6 يوليو 2022 م - ٧ ذي الحجة ١٤٤٣ هـ
الرئيسية / الأولى / رافد للصناعة والاقتصاد الوطني

رافد للصناعة والاقتصاد الوطني

تُعد اتفاقيتا حق الانتفاع من الباطن واللتان وقعتهما المنطقة الحرَّة بصلالة لإنشاء مصنع لإنتاج المنتجات البتروكيماوية وورشة لصيانة وإصلاح الحاويات رافدًا جديدًا لكلِّ من الصناعة العُمانية والاقتصاد الوطني، خصوصًا وأن إجمالي حجم الاستثمار يبلغ 89 مليون دولار أميركي.
والاتفاقية الأولى المتعلقة بإنشاء مصنع لإنتاج أنواع مختلفة من المنتجات البتروكيماوية فيبلغ حجم الاستثمار بها ما يقارب 88 مليون دولار أميركي، حيث سيوفر المصنع المنتجات البتروكيماوية التي ستتم مناولتها من خلال ميناء صلالة، الأمر الذي يعطي قيمة مضافة لأنشطة الميناء، ويعزز من صادرات السلطنة مع تكامل النشاط الصناعي مع الخدمات اللوجستية.
كذلك فإن الاتفاقية الثانية التي تتضمن إنشاء ورشة لصيانة وإصلاح الحاويات، وتحويل وتصميم الحاويات إلى منازل ومطاعم وورش عمل وغرف بالمعايير والمواصفات العالمية والبالغ حجم الاستثمار فيها مليون دولار أميركي ستعمل على تعزيز أداء قطاع النقل البحري، إضافة إلى قيمة ابتكارية تتمثل في إعادة تدوير حاويات الشحن في منتج يتميز بطول العمر الافتراضي وانخفاض تكاليف الصيانة وهي تجربة لاقت إقبالًا في دول أخرى؛ كونها تعمل على إيجاد منتج صديق للبيئة.
ويضاف إلى ذلك أيضًا رفد الاتفاقيتين بفرص وظيفية مباشرة إلى جانب توفير فرص أعمال لقطاعات حيوية بالسلطنة، الأمر الذي يعزز من جهود السلطنة نحو التنويع الاقتصادي.

المحرر

إلى الأعلى
Copy link
Powered by Social Snap