الأربعاء 7 ديسمبر 2022 م - ١٣ جمادى الأولى١٤٤٤ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / فريق هيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية يختتم زيارته لمحافظة ظفار
فريق هيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية يختتم زيارته لمحافظة ظفار

فريق هيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية يختتم زيارته لمحافظة ظفار

تسجيل الوثائق الخاصة لتكون مرجعا للباحثين والدارسين وتضاف إلى الرصيد التاريخي لسلطنة عمان
■■ صلالة ـ العُمانية: اختتم فريق الوثائق الخاصة بهيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية زيارته لمحافظة طفار تهدف إلى توثيق وحفظ ذاكرة الوطن وتسجيل وتوثيق ما يمتلكه أو ما في حوزة المواطنين من وثائق خاصة.
وقال سعود بن حارب البوسعيدي رئيس قسم الوثائق الخاصة بالهيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية لوكالة الأنباء العُمانية على أن الزيارة التي استمرت أسبوعين شهدت حملة مكثفة لجمع الوثائق والمخطوطات من مختلف ولايات محافظة ظفار مشيرا إلى أن هناك زيارة أخرى سوف نعلن عنها في سبتمبر القادم. ■■
وقال إن الزيارة تهدف أيضا إلى التعريف بجهود الهيئة في حفظ الوثائق والمحفوظات بمختلف أنواعها وهي التي يملكها أو يحوزها الفرد أو العائلة أو القبيلة وتتضمن معلومات أو بيانات تتجاوز نطاق أي منهم ويمكن الاستفادة منها في البحوث والدراسات.
وأشار رئيس قسم الوثائق الخاصة بهيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية إلى أنه كان هنالك تفاعل من قبل المواطنين لجمع وتسليم الوثائق والمخطوطات لنقوم بدورنا في التعقيم والترميم والتسجيل ومن ثم الحفظ الدائم في ملفات خاصة لدى المواطن مع أخذ نسخة لوضعها في أرشيف سلطنة عُمان لتكون مرجعا للباحثين والدارسين وتضاف إلى الرصيد التاريخي لسلطنة عُمان.
وأضاف أن هناك عددًا كبيرًا من المخطوطات التي حصلنا عليها وعددًا كبيرًا من الوثائق فيما يتعلق بجوانب الأحلاف والعتق وخطب ابن نباتة، كما أن هناك سجلات فيما يتعلق بسجلات البيع والشراء وتجارة اللبان إلى جانب عدد من المخطوطات في الجوانب الفقهية.
وأشار البوسعيدي في ختام تصريحه إلى حسن التعاون الذي وجدوه من الجهات الحكومية، ومن المشائخ والأعيان والمواطنين من خلال الإدلاء بما لديهم من معلومات ومعارف وخبرات والمبادرة بتسجيل وثائقهم، مؤكدا على أنّ العمل سيتواصل من قبل المتخصصين في الهيئة ليقوموا بزيارات دورية حسب خطة ومنهجية العمل التي أعدت مسبقا والتي ستشمل جميع محافظات وولايات السلطنة وخارجها أيضا.

إلى الأعلى
Copy link
Powered by Social Snap