الأحد 25 سبتمبر 2022 م - ٢٨ صفر ١٤٤٤ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / هيثم العزري: بالصورة أصبحت مرشدا سياحيا
هيثم العزري: بالصورة أصبحت مرشدا سياحيا

هيثم العزري: بالصورة أصبحت مرشدا سياحيا

– يعشق التصوير الجوي ولديه مشاركات داخلية وخارجية
– الطبيعة العمانية تضم فـي جنباتها قصصا فوتوغرافية تحكيها ذائقة المصور وتقتنص جمالها عين العدسة

كتب ـ خالد بن خليفة السيابي:
الشغف الضوئي دفع بالمصور هـيثم بن نـاصر العزري للتحليق في سماء عوالم التصوير الفوتوغرافي، ليسجل جمال الطبيعة العمانية عبر التصوير الجوي الذي يستهوي ذائقته الفنية، حيث قام بتوثيق مشاهد ناطقة بالجمال ليقدم لعاشقي الضوء صورا ضوئية نابضة بالحياة يتجول خلالها مع المتلقي ويتأمل جمالية وطبيعة سلطنة عمان التي وثقتها واقتنصتها عدسة المصور الجوي هيثم العزري.
في العام 2013م كانت انطلاقته الفنية، حيث أطلق العنان لموهبته وقام بصقلها بالممارسة والعمل والمطالعة، حيث طور من قدراته عبر التجارب المتكررة التي صنعت منه مصورا محترفا، واليوم هو متعاون مع المنظمة العالمية اليونسكو ومتعاون أيضا مع عدد من القطاعات الحكومية والخاصة في سلطنة عمان، وشارك في تصوير عدد من الأفلام والمناسبات الوطنية.
حول عالم التصوير يقول العزري: عالمي الضوئي يحرك بداخلي شغف الجمال وهذا الشغف يدفعني لتقديم صور متنوعة أقدم من خلالها عظمة وشموخ الطبيعة في سلطنة عمان التي تضم في جنباتها قصصا فوتوغرافية تحكيها ذائقة المصور وتقتنص جمالها عين العدسة التي تصطاد النوادر من الصور التي يبحث عنها المتذوق المفتون بمشاهد الطبيعة بكافة أشكالها ومعانيها، وبلدي سلطنة عمان غنية بزوايا الجمال التي تساعد المصور على تقديم مزيج من الصور التي ينتفع بها صاحب العدسة سواء بالمشاركات بالمعارض أو المشاركة بها في المسابقات المحلية والدولية.
وحول التحديات التي وقفت بطريقه في البدايات يقول : في البداية طبيعي أن تجد هناك الناقد المحب المساعد لك ولموهبتك وفي الجانب الاخر سوف تجد السلبي والمحبط، الذي يحاول جاهدا أن يعيق مسيرتك لكي لا تبرز وتسحب البساط من تحته ولكن هؤلاء المحبطين كان لهم دور بارز لنجاحي في هذا المجال الفني، حيث كان نقدهم يستفزني لتقديم ماهو أجمل، ولم أسمح لهم بثني عزيمتي وشغفي، حيث كان طموحي مثل حصان جامح يحاول أن يسبقهم ويبتعد عنهم ليعبر ويصل لمنصة العبور والتتويج، وهذا ماحصل حيث اليوم أصبحت لي مشاركات داخلية وخارجية، وتتواجد أعمالي في مباني وأروقة عدد من الدوائر الحكومية والخاصة، وأصبحت بفضل الصورة مرشدا سياحيا لبلدي حيث قمت بتقديم للعالم الخارجي عدد من المشاهد التي تخاطب مشاعر المتلقي لتدفعه لزيارة سلطنة عمان ليتعرف عليها عن قرب ويتعرف أيضا على العادات والتقاليد العمانية.
وأضاف : كُرمت من عدة جهات أهمها من قبل مجلس التعاون لدول الخليج العربية و ذلك لجهودي بفعالية (اليوم العالمي للملكية الفكرية) والتي أقيمت في مسقط في الفترة من ٢٧-٢٩ أبريل ٢٠١٩م، وهي من أهم المشاركات وأبرزها، وأيضا تم تكريمي من قبل النقابة العالمية لشركة عُمان شابورجي وذلك لأسهامي في نجاح الملتقى الرمضاني الرابع لعام ٢٠١٩ م، وقمت بالمشاركة في تصوير مناسبة حضور المؤلف والمتحدث والذي يصنف بالرقم واحد في القيادة و الإدارة (جون سي ماكسويل)، وأيضا كانت لي مشاركة على مستوى العالم في الإدارة و القيادة في فعالية بعنوان (منتدى عُمان CEOS) وكانت بالتعاون مع مجموعة توم أوليفر، التي أقيمت في يناير ٢٠٢٠ م، وفي عام 2021م مثلت سلطنة عمان عن طريق وزارة التراث و السياحة عندما قمت بإنتاج فيلم وثائقي تحت مسمى (واحة عُمان) بالتعاون مع وزارة الإعلام في فرنسا.

إلى الأعلى
Copy link
Powered by Social Snap