الإثنين 3 أكتوبر 2022 م - ٧ ربيع الأول ١٤٤٤ هـ
الرئيسية / المحليات / 33 % نسبة الإنجاز فـي مشروع مستشفى السلطان قابوس الجديد في صلالة
33 % نسبة الإنجاز فـي مشروع مستشفى السلطان قابوس الجديد في صلالة

33 % نسبة الإنجاز فـي مشروع مستشفى السلطان قابوس الجديد في صلالة

■ يقام على مساحة 222 ألف متر مربع وبتكلفة 138 مليون ريال عماني
■ محافظ ظفار: المستشفى سيعزز المنظومة الصحية فـي سلطنة عمان بشكل عام

صلالة ـ العُمانية: بلغت نسبة الإنجاز الكُلّي لمشروع مستشفى السلطان قابوس الجديد في صلالة 33 بالمائة، فيما وصلت الأعمال الإنشائية الهيكلية إلى 75 بالمائة، ويُعد أحد المشروعات الواعدة للقطاع الصحي في سلطنة عُمان. وقام صاحب السمو السيد مروان بن تركي آل سعيد محافظ ظفار بزيارة ميدانية أمس لمشروع مستشفى السلطان قابوس الجديد في صلالة بحضور معالي الدكتور هلال بن علي السبتي وزير الصحة بهدف متابعة سير الأعمال الإنشائية للمشروع الذي من المؤمل أن ينتهي تشييده بنهاية عام 2024م بحسب الخطة.
وأشاد سمو السيد محافظ ظفار في تصريحٍ له خلال الزيارة بطريقة تنفيذ المشروع الحيوي الذي قطع مراحل مهمة في الأعمال الإنشائية وآلية تخطيط مكوناته وفقًا للمعايير الفنية والطبية المعتمدة، مبينًا سموه أن المشروع سيعزز من منظومة القطاع الصحي في ولايات محافظة ظفار وسلطنة عُمان بشكل عام. وقدّم المهندس جمال بن سالم الشنفري مدير عام المديرية العامة للمشاريع والشؤون الهندسية بوزارة الصحة عرضًا مرئيًّا تحدث فيه عن مكونات مشروع مستشفى السلطان قابوس الجديد في صلالة الذي يقام على مساحة تقدّر بـ 222 ألف متر مربع وبتكلفة إجمالية تبلغ نحو 138 مليون ريال عُماني.
ووضّح بأن المبنى الرئيس للمستشفى الجديد سيشتمل على وحدات متخصصة للحوادث والطوارئ، والتصوير الطبي، وإعادة التأهيل، والعلاج الكيميائي، إلى جانب وحدة غسيل الكلى، والحروق، والتقويم، والعيادات النهارية، بالإضافة إلى وحدات للعنايات العناية للأطفال ، العناية المركزة للكبار، عناية السكتة الدماغية، العناية المتوسطة، عناية الأطفال الخدج، فضلًا عن غرف، العمليات، والولادة، والجناح الخاص، وجناح كبار الشخصيات.
وأشار الشنفري إلى أن المستشفى الجديد سيحتوي على أجنحـة متعددة للجراحة والأطفال والأمراض الباطنية وأمراض النساء والولادة، مبينًا أن المشروع سيضم كذلك مبنى ملحقًا مكونًا من قاعة للمحاضرات، وقسم التثقيف الصحي والتعليم المستمر، إلى جانب أقسام المعدات، والأجهزة الطبية، والمخازن، ومختبرات علم الأمراض، ووحدة التعقيم المركزي. وقال الدكتور علي بن عبدالله المقبالي مدير عام المديرية العامة للخدمات الصحية بمحافظة ظفار إنَّ مشروع المستشفى الجديد يُعد من المشروعات الاستراتيجية لوزارة الصحة وسيحدث نقلة نوعية للخدمات الصحية في محافظة ظفار. مبينًا أن المشروع يحتوي على أكثر من 700 سريرٍ، وسيضم تخصصات نوعية لتقديم وتعزيز الخدمات الصحية للمواطنين والمقيمين في المحافظة.

إلى الأعلى
Copy link
Powered by Social Snap