الإثنين 5 ديسمبر 2022 م - ١١ جمادى الأولى١٤٤٤ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / دار الأوبرا السلطانية تعرض برنامجها للموسم الحالي وتقف على تفاصيل «لاترافياتا»
دار الأوبرا السلطانية تعرض برنامجها للموسم الحالي وتقف على تفاصيل «لاترافياتا»

دار الأوبرا السلطانية تعرض برنامجها للموسم الحالي وتقف على تفاصيل «لاترافياتا»

كتبت ـ زينب الزدجالية:
نظمت دار الاوبرا السلطانية لقاء صحفياً للكشف عن تفاصيل جدول العروض للموسم الحالي “2022 ـ 2023” و العرض الاول لهذا الموسم (لا ترافياتا) وذلك بحضور امبيرتو فاني المدير العام للدار والممثلة نينو ماتشايدزة وعدد من ممثلي وسائل الاعلام المختلفة، حيث استعرض امبيرتو فاني المدير العام بالدار أهم البرامج الموسيقية والاستعراضية التي ستقام بالدار، وأكد أن الموسم الاوبرالي هذا العام سيكون حافلا بالحفلات سواء اكانت العربية ام العالمية ، وذلك من اجل تلبية كافة الاذواق التي سوف تستمتع بموسم موسيقي استثنائي وجميل .
وأضاف: تحمل الدار العديد من الاهداف الكبيرة و السامية من خلال العروض التي نقدمها خلال الموسم الحالي، حيث تم دراسة كل المقترحات بعناية حتى نخرج بالصورة المرضية، حيث يعمل الدار طوال الوقت من اجل ارضاء الضيوف فيما يقدم، و سيشهد هذا العام اكثر من 50 عرضا متنوعا، كما سيكون للموسيقى الشعبية مساحة كبيرة من اجل التعريف بها و الترويج لها من خلال جدول العروض التي تم الاعلان عنها مؤخرا .
وعن أول العروض يقول: تعد لافيرتا أوبرا من ثلاثة فصول لموسيقى جوزيبي فيردي (1813 – 1901) ومن تأليف فرانشيسكو ماريا بيا في، حيث ستضيف دار الأوبرا السلطانية مسقط أيام الخميس 22 والجمعة 23 والسبت 24 سبتمبر الجاري هذا العرض الذي سيقدمه نخبة من الممثلين الذين سيشتركون في عدد من الادوار اللامعة حيث ستؤدي الفنانة اللامعة نينو ماتشايدزة دور (فيوليتا) و سندخل انتاجنا الخاص بالعمل الذي سيقدم لاحقا، علما ان الإنتاج الأصلي لدار أوبرا لوس أنجلوس ودار أوبرا واشنطن الوطنية وتنفيذ المناظر بدار أوبرا والونيا الملكية وتنفيذ الملابس دار أوبرا والونيا الملكية ودار أوبرا واشنطن الوطنية وسيكون العرض مقدما باللغة الإيطالية مع ترجمة باللغتين الإنجليزية والعربية.
واختتم امبيرتو فاني حديثه بالاشادة الكبيرة بما يقدمه الشباب العماني بالدار بقوله : أنا سعيد بالنقلة و التطور الحاصل بالدار حيث اننا بدانا بانشاء قاعدة اوبرالية من الشباب العماني الطموح والذي سوف يشاركنا في العرض القادم ومنهم خالد الريامي وفيصل الشيدي وسعود اليحيى ويقظان الجابري وحمد البلوشي، كما يتكون فريق الإنشاد الأوبرالي العُماني من التينور سهيل البريكي وسلطان الغساني و ابراهيم الحسني وسالم الرحبي، أما الباض فيتكون من عبد الرحمن الرحبي عاهد البدري سلطان العمري، وفي السوبرانو كل من : ميساء العامرية ومزنة الزعبية وفي الألتو بثينة الزعبية. من جانبها قالت الممثلة نينو ملاتشذر : انها ليست المرة الاولى التي أقدم فيها عرضا بدار الاوبرا السلطانية، حيث قدمت سابقا في العام 2017 عرضا لاقى استحسان واعجاب الجمهور، كما انها ليست الزيارة الاولى لي لسلطنة عمان والتي لقيت فيها ترحيبا جميلا من قبل الشعب الاصيل وأنا سعيدة لزيارتي لعدد من المعالم التاريخية في محافظة مسقط .
تفاصيل البرنامج.
وعن القصة قالت نينيو : تقيم (فيوليتا) حفلاً يحضره راعيها (البارون دوفول) ومجموعة من صديقاتها، ومن بينهن محظية أخرى تدعى (فلورا). يقوم (جاستون) بتعريف (فيوليتا) على شاب يدعى (ألفريدو جيرمون) يخبرها أنه من أشد المعجبين بها. ترحب (فيوليتا) بـ (ألفريدو) في حفلها. يطلب (جاستون) من (ألفريدو) أن يقدم أغنية مرحة أثناء احتساء الشراب، فيتغنى (ألفريدو) بمباهج الحياة والحب الذي تجلبه. تنضم إليه (فيوليتا)، وتشجع الجميع على الاستمتاع بمتع الحياة الزائلة مثل الحب والحياة. أثناء توجه الضيوف إلى قاعة الرقص، تصاب (فيوليتا) بحالة إعياء مفاجئة، في إشارة مزعجة تذكّرها بتدهور حالتها الصحية. يحثها (ألفريدو) أن تهجر نمط حياتها المرهق، ويخبرها أنه واقع في حبها منذ اللحظة الأولى التي رآها فيها. تخبره (فيوليتا) بلباقة أنها ليست من النساء اللاتي يجدر به الوقوع في غرامهن، لكن هذا لا يمنعها من دعوته لزيارتها مرة أخرى. بعد رحيل الضيوف، تستمتع “فيوليتا” باعترافاته بحبه لها. تنزعج عندما تكتشف أن “ألفريدو” أثار مشاعرها بعمق، وتقرر أن تنساه وأن تكرس حياتها لمباهج عالم المحظيات التافهة. وأما عن الفصل الثاني من القصة قالت : ظل (ألفريدو) يقيم مع (فيوليتا) في منزلها الريفي قرابة ثلاثة أشهر، ويشعر بالخزي عندما يكتشف أنها كانت تبيع مقتنياتها سرًا لتدبير نفقات معيشتهما. أثناء جلوسها وحدها، تتلقى (فيوليتا) رسالة من (فلورا) تدعوها لحضور حفل في باريس، وفي نفس الوقت يصل زائر غير متوقع: إنه (جورجيو جيرمون) والد (ألفريدو). يطلب منها (جيرمون) أن تقدم تضحية كبيرة، بعد أن كاد زواج ابنته أن يلغى بعد انتشار فضائح علاقة (ألفريدو) مع (فيوليتا). يقنعها (جيرمون) أن هجر (ألفريدو) سيكون التصرف النبيل الوحيد الذي يمكنها القيام به بدافع الحب. تدرك “فيوليتا” ذلك لأنها مريضة بمرض عضال، ولن تجد السعادة في المستقبل بدون (ألفريدو). فتكتب رسالتين: الأولى تقبل فيها دعوة “فلورا”، والثانية موجهة إلى (ألفريدو). عندما يعود “ألفريدو”، تحاول (فيوليتا) إخفاء حزنها وألمها الشديد. تؤكد له مقدار حبها قبل أن تنطلق في عربة إلى باريس. يقرأ (ألفريدو) الجالس وحده رسالة (فيوليتا) التي تبلغه فيها أنها عائدة إلى (البارون دوفول). يحضر (جيرمون) لمواساة ابنه. يرى (ألفريدو) دعوة (فلورا)، ودون أن يعرف شيئًا عن تضحية (فيوليتا) يتعهد بالانتقام لنفسه بسبب خيانتها الواضحة في حفل (فلورا). في تلك الليلة، تقدم مجموعة متنكرة في أزياء الغجر ومصارعي الثيران فقرات ترفيهية لضيوف (فلورا). يصل (ألفريدو) وحده، ثم تدخل (فيوليتا) بعده بوقت قصير بصحبة (البارون دوفول). يتوجه (ألفريدو) إلى طاولة القمار، وسرعان ما ينضم إليه (البارون)، لكن حظ (ألفريدو) الجيد في القمار لا مثيل له. عندما يجلس الضيوف إلى مائدة العشاء، تتوسل (فيوليتا) إلى (ألفريدو) سرًا أن يرحل. فيثور غضبه ويسبها أمام الجميع، ويرمي مكاسبه في وجهها وكأنها (ثمن) الوقت الذي قضياه معًا. يدخل الوالد (جيرمون) ويشارك الحضور في التعبير عن غضبهم.
أما في الفصل الثالث فقد اوضحت الممثلة نينيو عن المشهد قائلة: (فيوليتا) على وشك الموت، وهي وحيدة وفقيرة. كتب إليها (جيرمون) ليخبرها أن (ألفريدو)، الذي سافر إلى الخارج بعد أن طعن (البارون دوفول) في مبارزة، عرف بشأن تضحيتها، وهو عائد في طريقه إلى باريس. عندما يعود، يجتمع الحبيبان مرة أخرى ويتبادلان كلمات العشق الرقيقة. يحضر (جورجيو جيرمون) أيضًا، وهو نادم على ما فعل، لكن لم يعد هناك ما يمكن عمله. تشعر (فيوليتا) بحماس مفاجئ، قبل أن تختفي كل آلامها وتموت.

إلى الأعلى
Copy link
Powered by Social Snap