الثلاثاء 4 أكتوبر 2022 م - ٨ ربيع الأول ١٤٤٤ هـ
الرئيسية / السياسة / استفتاءات فـي «دونباس» بشأن الانضمام لروسيا .. وبروكسل تدعم كييف بـ5 مليارات دولار إضافية
استفتاءات فـي «دونباس» بشأن الانضمام لروسيا .. وبروكسل تدعم كييف بـ5 مليارات دولار إضافية

استفتاءات فـي «دونباس» بشأن الانضمام لروسيا .. وبروكسل تدعم كييف بـ5 مليارات دولار إضافية

– موسكو تؤكد: ضم مناطق أوكرانية أمر لا رجعة فيه

موسكو ـ عواصم ـ وكالات: تعتزم الأراضي الانفصالية الموالية لروسيا في منطقة دونباس شرق أوكرانيا تنظيم استفتاءات حول الانضمام إلى روسيا بين 23 سبتمبر و27 منه، وفق ما أفادت أمس سلطاتهما ووكالات أنباء رسمية. وستنظَّم هذه الاستفتاءات في منطقتي دونيتسك ولوجانسك اللتين اعترف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين باستقلالهما قبيل إطلاق هجومه على أوكرانيا. وسيشكل انضمام هاتين المنطقتين إلى روسيا تصعيدا كبيرا في النزاع. وردا على ذلك، تعهّدت كييف بالقضاء على ما أسمته بـ”التهديد” الروسي بعد الإعلان عن تلك الاستفتاءات. وجاء في تعليق على تلجرام لمدير مكتب الرئاسة الأوكرانية أندري يرماك أن “أوكرانيا ستسوي القضية الروسية. لا يمكن القضاء على التهديد إلا بالقوة”.
في وقت سابق، قال الرئيس الروسي السابق دميتري ميدفيديف إن الاستفتاءات المقررة بالنسبة لضم المناطق التي تسيطر عليها روسيا في أوكرانيا سوف تغير الخريطة السياسية للمنطقة بصورة دائمة. وكتب في قناته على تطبيق تلجرام “بعد إجرائها، وتحول المناطق الجديدة لتصبح جزءا من روسيا، سوف يكون للتحول الجيوسياسي في العالم طابع لا رجعة فيه”. وأضاف أن روسيا يمكن أن تستخدم ”جميع سبل حماية النفس” بعد ضم المناطق. وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قال مساء الاثنين إنه على روسيا إعادة الأراضي التي احتلتها لأوكرانيا، إذا كان الهدف هو السلام الدائم. وأضاف أردوغان في مقابلة مع شبكة “بي بي اس” الأميركية ”إذا كان سوف يتم تحقيق السلام في أوكرانيا، فإنه بالطبع، عودة الأراضي التي تم غزوها سوف تكون أمرا مهمًّا. هذا هو المتوقع”.
في سياق آخر، اعتمد مجلس الاتحاد الأوروبي بشكل رسمي، قروضا إضافية بقيمة 5 مليارات يورو (5 مليارات دولار) لصالح أوكرانيا. وقال وزير المالية التشيكي زبينك ستانجورا، في بيان صحفي: ”يقف الاتحاد الأوروبي إلى جانب أوكرانيا. نفي بوعودنا ونساعد في ضمان استمرار الدولة الأوكرانية وبنيتها التحتية الرئيسية في العمل”.
وهذه الدفعة جزء من حزمة مساعدات بقيمة 9 مليارات يورو أعلنتها المفوضية الأوروبية في مايو. كما تعهدت رئيسة الوزراء البريطانية ليز تراس بتقديم مساعدات عسكرية قيمتها لا تقل عن 3ر2 مليار جنيه إسترليني (6ر2 مليار دولار) العام المقبل لمساعدة أوكرانيا على صد الغزو الروسي. وتعهدت رئيسة الوزراء بأن المملكة المتحدة ستضاهي أو تتجاوز الدعم القياسي الذي جرى تقديمه لقوات الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، بحسب وكالة الأنباء البريطانية (بي إيه ميديا).

إلى الأعلى
Copy link
Powered by Social Snap