السبت 3 ديسمبر 2022 م - ٩ جمادى الأولى١٤٤٤ هـ
الرئيسية / الرياضة / منتخبنا الوطني الأول يستعد لمواجهة نشامى الأردن فـي نهائي البطولة الرباعية الودية غدا
منتخبنا الوطني الأول يستعد لمواجهة نشامى الأردن فـي نهائي البطولة الرباعية الودية غدا

منتخبنا الوطني الأول يستعد لمواجهة نشامى الأردن فـي نهائي البطولة الرباعية الودية غدا

– بعد أن تجاوز أسود الرافدين بركلات الترجيح

– برانكو يركز على معالجة الأخطاء ويكشف قدرات المنافس و«إبراهيم» يمنح الأحمر فرحة غامرة

متابعة ـ صالح البارحي:
تمكن منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم من تخطي عقبة شقيقه العراقي ضمن منافسات بطولة الأردن الرباعية الودية الدولية، وذلك بعد أن أنهى المواجهة بالفوز عبر ركلات الترجيح (4/‏3) التي احتكم لها الفريقان عقب التعادل الايجابي 1/‏1 بالوقت الأصلي للمباراة التي جرت أحداثها على ساحة ستاد الملك عبدالله الثاني في العاصمة الأردنية عمّان مساء أمس الأول، ليصعد الأحمر العماني لمواجهة شقيقه الاردني مساء الغد في المباراة النهائية للبطولة والذي بدوره تخطى نظيره السوري بثنائية نظيفة، فيما سيلعب الشقيقان العراقي والسوري على مركز الترضية والميداليات الفضية .
منتخبنا تقدم بالهدف الأول في اللقاء عبر رأسية متقنة لعمر المالكي بعد استغلاله لكرة ثابتة نفذها صلاح اليحيائي وسط زحمة من مدافعي أسود الرافدين عند الدقيقة (82).
فيما تعادل أيمن حسين للمنتخب العراقي عند الدقيقة (84)، لينتهي اللقاء بالتعادل الإيجابي 1/‏1 ليحتكم الفريقان لركلات الترجيح التي حسمها الأحمر العماني لمصلحته في نهاية المطاف .

سجل لمنتخبنا من الركلات الترجيحية كل من عصام الصبحي وجميل اليحمدي ومحمد المسلمي ومعتز صالح وأضاع صلاح اليحيائي وعمر المالكي ، فيما تمكن العملاق إبراهيم المخيني من صد (3) ركلات ترجيحية للمنتخب العراقي وكان سببا رئيسيا في الفوز .

أداء متوسط
منتخبنا في المباراة لم يقدم المستوى الفني العالي الذي توقعه الأغلبية في أن يظهر به اللاعبون، إلا أنه يندرج تحت المتوسط خاصة في ظل الأخطاء الكثيرة التي وقع فيها اللاعبون رغم معرفتهم التامة بقدرات المنتخب العراقي الذي يعاني الكثير من الجوانب السلبية في مسيرته الحالية وبالأخص عدم وجود مدرب متفرغ لأسود الرافدين منذ فترة ليست بالقصيرة، ليتم الاستعانة بمدرب المنتخب الاولمبي النجم السابق راضي شنيشل، إلا أن الكرواتي برانكو إيفانكوفيتش احتفل مع لاعبيه بالفوز بعد نهاية المباراة فهو الأهم في تلك اللحظة، ومن باب أولى فإن تدريب الأمس شهد الكثير من التوقفات والملاحظات التي أبداها اللاعبون بعد أن وجد أنه من الضرورة القصوى الحديث عنها بشكل موسع من أجل معالجتها بالطريقة المثالية قبل مواجهة النهائي غدا أمام صاحب الارض والجمهور المنتخب الاردني الذي سيكون مختلفا تماما عن نظيره العراقي، بالاضافة إلى رغبته في الفوز باللقب ومساندة جماهيره له في مثل هذه المباريات الحاسمة، ناهيك عن معرفته التامة بأرضية الملعب التي كان لها تأثير سلبي على اداء لاعبينا في المباراة أمام العراق .

تدريبات
تدريب الأمس جرت أحداثه على ساحة ملعب نادي الكرامة عند التاسعة مساء، وهو التدريب الذي تركز بشكل مباشر على إزالة الارهاق الذي مر به اللاعبون في المباراة، ناهيك عن تدريب مختلف للاعبين الذين لم يشاركوا في اللقاء، وقبلها الوقوف على الاخطاء التي وقع فيها اللاعبون وساهمت في إحداث ربكة غير متوقعة بالمباراة وسرعة تسجيل هدف المنتخب العراقي بعد دقيقتين فقط من هدف الاحمر، فيما سيختتم برانكو التجهيز للمباراة النهائية بتدريب أخير يجريه اليوم سيكون مختصا بشرح طريقة اللعب التي سيلعب بها الاحمر مواجهة الغد وتوضيح مكامن القوة والضعف لمنتخب النشامى، وكيفية الاستفادة منها بالصورة المثالية التي تضمن للفريق الأحمر تحقيق الفوز والعودة باللقب الدولي الودي في نهاية المطاف.

إصابات طفيفة
أسفرت مباراة منتخبنا أمام نظيره المنتخب العراقي الشقيق عن إصابة ثلاثة من لاعبينا بإصابات مختلفة، حيث أصيب جمعة الحبسي بإصابة على مستوى البطن، فيما تعرض محسن الغساني لإصابة عضلية، وعاودت الاصابة في الكتف النجم زاهر الأغبري والذي كان يعاني منها سابقا، ومن المتوقع أن لا تعيق هذه الاصابات مشاركة الثلاثي في اللقاء النهائي الذي سيقام في تمام الساعة العاشرة مساء الغد بتوقيت مسقط إن شاء الله تعالى .

إلى الأعلى
Copy link
Powered by Social Snap