الجمعة 9 ديسمبر 2022 م - ١٥ جمادى الأولى١٤٤٤ هـ
الرئيسية / الأولى / جلالة السلطان ورئيس الإمارات يؤكدان الحرص على الدفع بالعلاقات نحو آفاق أرحب
جلالة السلطان ورئيس الإمارات يؤكدان الحرص على الدفع بالعلاقات نحو آفاق أرحب

جلالة السلطان ورئيس الإمارات يؤكدان الحرص على الدفع بالعلاقات نحو آفاق أرحب

– العزم على تحفيز القطاعين الحكومي والخاص لتطوير وتنويع التبادل التجاري والاستثماري

– 16 اتفاقية ومذكرة تفاهم تتضمن سكة حديد بـ1.16 مليار ريال .. وفرصا استثمارية أولية بـ3 مليارات وصندوقا بـ60 مليون ريال

مسقط ـ «الوطن» والعُمانية :
عقد حضرةُ صاحبِ الجلالةِ السُّلطان هيثم بن طارق المُعظَّم ـ حفظه الله ورعاه ـ وأخوه صاحب السُّمو الشَّيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة لقاءً أخويًّا بقصر العلم العامرِ صباح أمس، حيث بحث القائدان خلال اللقاء مسيرة العلاقات التاريخية المتجذرة التي تربط البلدين وأوجه التعاون الوثيق بينهما، وأكَّدا تطلعهما المستمر وحرصهما الدائم للدفع بها نحو آفاق أرحب في شتَّى المجالات بما يعود بالنفع والخير والنماء على شَعبيهما الشقيقين.
وكان حضرةُ صاحبِ الجلالةِ السُّلطان هيثم بن طارق المُعظَّم ـ حفظه الله ورعاه ـ في مقدِّمة مُوَدِّعي أخيه صاحب السُّمو الشَّيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة عند مغادرته المطار السُّلطاني الخاص بعد زيارة «دولة» إلى سلطنة عمان استغرقت يومين.
وأكَّد حضرةُ صاحبِ الجلالةِ السُّلطان هيثم بن طارق المُعظَّم وأخوه حضرةُ صاحبِ السُّمو الشَّيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة ـ حفظهما الله ورعاهما ـ في بيان مشترك بين سلطنة عُمان ودولة الإمارات العربية المتحدة، عزمهما تحفيز القطاعين الحكومي والخاص للعمل على تكثيف الجهود المشتركة من أجل تطوير وتنويع التبادل التجاري والاستثماري، وإقامة الشراكات في مختلف القطاعات بين أصحاب الأعمال، تحقيقًا للتكامل بين البلدين الشقيقين.
ووقَّعت سلطنة عُمان ودولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة أمس بقصر العلم العامر 16 اتفاقيةً ومذكرات تفاهم وذلك في إطار زيارة «دولة» التي يقوم بها صاحبُ السُّمو الشَّيخ محمد بن زايد آل نهيان إلى سلطنة عُمان.
وتضمَّنت الاتفاقيات تشغيل شبكة سكك حديدية تربط ميناء صحار بشبكة السكك الحديدية الوطنية الإماراتية، باستثمارات إجمالية للمشروع بقيمة بلغت نحو مليار و160 مليون ريال.
كما كشف جهاز الاستثمار العُماني و «القابضة ADQ»، وهي شركة استثمارية قابضة في إمارة أبوظبي، عن اتفاقية بنحو مليار ريال عُماني «10 مليارات درهم»؛ يهدفان من خلالها إلى تمكين الاستثمارات في قطاعات ذات أولوية واهتمام مشترك بين الدولتين الشقيقتين. كما حدد الطرفان فرصًا استثمارية أولية تصل قيمتها إلى 3 مليارات ريال عُماني «30 مليار درهم»، واتفقا على تجهيز دراسات جدوى لكل منها. وتم توقيع مذكرة تفاهم بين المجموعة العُمانية للاتصالات وتقنية المعلومات «مجموعة إذكاء» وشركة أبوظبي التنموية القابضة تضمَّنت مذكرة التفاهم تأسيس صندوق استثماري برأس مال مشترك يصل إلى 60 مليون ريال عُماني ـ 592 مليون درهم إماراتي ـ للاستثمار في التقنيات الحديثة والناشئة في سلطنة عُمان.

إلى الأعلى
Copy link
Powered by Social Snap