الخميس 2 فبراير 2023 م - ١١ رجب ١٤٤٤ هـ
الرئيسية / السياسة / فنزويلا : اختراق في المفاوضات بين السلطة والمعارضة يدفع واشنطن إلى تخفيف حظرها النفطي

فنزويلا : اختراق في المفاوضات بين السلطة والمعارضة يدفع واشنطن إلى تخفيف حظرها النفطي

مكسيكو ـ ا.ف.ب: حقّقت السلطة والمعارضة الفنزويليّتان اختراقًا في المفاوضات الدائرة بينهما في مكسيكو بتوصّلهما إلى “اتّفاق اجتماعي واسع النطاق” رحّبت به الإدارة الأميركيّة التي سمحت لشركة “شيفرون” النفطيّة باستئناف عملها في فنزويلا.
ومن شأن الاختراق الذي تحقّق أن يُترجم تخفيفًا محتملًا للعقوبات الاقتصاديّة والسياسيّة الصارمة التي تفرضها واشنطن على كراكاس. وسيكون لخطوة من هذا النوع تأثير كبير على أسواق النفط العالميّة وقد تُخفّض تدفّق اللاجئين من فنزويلا على دول المنطقة.
وقال وزير الخارجيّة المكسيكي مارسيلو إيبرارد الذي بذل جهود وساطة بين الطرفين، إنّ الاتّفاق الذي تمّ التوصّل إليه في قاعة اجتماعات أحد فنادق مكسيكو يشكّل “أملًا لأميركا اللاتينيّة برمّتها”.
وقد اتّفقت السلطة والمعارضة على اتّخاذ كلّ الخطوات اللازمة للإفراج عن “الأموال المشروعة” العائدة لفنزويلا و”المجمّدة في النظام المالي الدولي”.
ستُغذّي هذه الأموال “صندوق الحماية الاجتماعيّة للشعب الفنزويلي” لتلبية الاحتياجات الأكثر إلحاحًا للبلاد (النظام الصحّي، شبكة الكهرباء، التعليم، الاستجابة لمشكلة الأمطار الغزيرة الأخيرة التي أودت بحياة ما يقرب من 80 شخصًا في أكتوبر).
ومن أجل إنشاء هذا الصندوق وإدارته، سيطلب الطرفان دعم الأمم المتحدة، وفقًا للاتّفاق الذي تلاه ممثّل النروج، الدولة الوسيطة في الحوار بين الفنزويليّين في المكسيك.
وقال المتحدّث باسم الأمم المتحدة إنّ أنطونيو جوتيريش “أخذ علمًا” بطلب المساعدة هذا. وأضاف “الأمين العام يرحّب بالاتّفاق” و”يشجّع” الطرفين على إبرام “اتّفاقات جديدة تعالج التحدّيات السياسيّة والاجتماعيّة والبشريّة التي تواجهها فنزويلا”.

إلى الأعلى
Copy link
Powered by Social Snap