الأخبار

الصفحة الرئيسية
المحليات
السياسة
اراء
الاقتصاد
الرياضة
ثقافة وفنون
الصفحة الدينية
كاريكاتير
كتاب الوطن1
كتاب الوطن2

سلطنة عمان
نبذة عن الوطن
About Us
اكتشف عمان

اتصل بنا
مواقع تهمك
الارشيف
أرشيف الوطن
خدمات
اسعار العملات
أسعار النفط
الطقس

مواقيت الصلاة

أضف الى المفضلة

اضغط هنا لتضيف الوطن الى قائمة مفضلتك
الاشتراكات

 




مقبول سلطان يدعو التجار إلى تحمل مسؤوليتهم الاجتماعية وعدم المبالغة برفع الأسعار

السلطنة تشارك في اجتماع لجنة بناء القدرات بالمملكة المتحدة

دراسة "ارتفاع الأسعار ومسبباتها" تؤكد ان التضخم المستورد والنمو الاقتصادي وارتفاع عدد المشاريع في السلطنة أهم مسببات الارتفاع

اختتام الاجتماع السنوي للتنسيق الفني لمشروع تطوير النخيل بدول المجلس

وزارة القوى العاملة تنفذ حلقة " كيفية التعامل مع الجمهور وإدارة ضغوط العمل "

لجنة "تعمين " قطاع الاتصالات تقر توزيع استبيان على الشركات لمعرفة احتياجاتها من القوى العاملة الوطنية

مجلس رجال الأعمال العماني التركي يعقد اجتماعه الأول بالغرفة

 








دعا إلى اجتماع آخر في ابريل لتفعيل جهود المحافظة على استقرار الأسعار
مقبول سلطان يدعو التجار إلى تحمل مسؤوليتهم الاجتماعية وعدم المبالغة برفع الأسعار


لا نية لدعم المواد الضرورية ومقترح لتفعيل دور جمعية حماية المستهلك
التاجر ليس بريئا من الارتفاع وقريبا اصدار لائحة جديدة لحماية المستهلك
شركات الاسمنت لا علاقة لها بالارتفاع و انفراج الأزمة قريبا
التضخم في السلطنة يعتبر الاقل بين دول المجلس فهو لا يتجاوز 3 بالمائة
تفعيل الدور الرقابي على السوق وإجراءات صارمة للمحتكريين

رئيس مجلس ادارة جمعية حماية المستهلك يطالب بضرورة توحيد الجهودبين الجمعية والدوائر المعنية والوزير يرحب
ارتفاعات 2007 غير مبررة وأسر الدخل المحدود والضمان الاجتماعي أكثر المتضررين

كتب ـ مصطفى المعمري وسليمان امبوسعيدي وخلفان الرحبي وميساء الهنائي:دعا معالي مقبول بن علي سلطان وزير التجارة والصناعة ،التجار والموردين واصحاب المشاريع الصغيرة في المناطق لحضور اجتماع قادم سيعقد خلال ابريل المقبل لمناقشة تفاقم ازمة الاسعار بعد الحضور الهزيل الذي شهده لقاء معاليه بالتجار أمس بديوان عام الوزارة في الوقت الذي كانت الوزارة قد دعت فيه ما يزيد على 100 من التجار لحضور الاجتماع وقد طرح معاليه والحضور علامة استفهام حول اسباب غياب التجار مؤكدا ان عقد هذا اللقاء ينبع من حرص الحكومة للخروج بافكار واقتراحات للسيطرة على ظاهرة ارتفاع الاسعار ومحاولة العمل جنبا لجنب مع القطاع الخاص في التصدي لمثل هذه الظواهر غير المبررة في كثير من الاوقات مستقبلا وبذلك لم تكتمل الاطراف المعنية بقضية ارتفاع الاسعار بسبب غياب التجار لتتأجل بذلك الحلول في اللقاء القادم.
التجار ليسوا بريئيين
ولم يبرئ وزير التجارة والصناعة في الكلمة الافتتاحية التي قدمها في بداية اللقاء التجار من ارتفاع الاسعار حيث قال: ان التجار ليسوا بريئيين من ارتفاع الاسعار في السوق فهم يتحملون جزءا من المسئولية نتيجة استغلالهم للظروف سواء أكانت داخلية أم خارجية برفع الاسعار ما فتح المجال امام العديد للاستغلال الوضع فرغم ان هناك اسعار سلع قد انخفضت في اسواق الدول الاخرى نرى ان اسعار بعض السلع في السلطنة مازالت مرتفعة في الوقت الذي انخفضت فيه اسعار اخرى عديدة في اسواقنا.
واستشهد معاليه ببعض المواضيع والمقالات التي نشرتها وسائل الاعلام موضحا ان بعض هذه المواضيع لم تكن دقيقة في طرحها لهذه الظاهرة بشكل انعكس سلبا على السوق وفتح الفرصة امام الاخرين لرفع الاسعار.
وجدد معالي مقبول بن علي سلطان وزير التجارة والصناعة دعوته للتجار بتحمل المسؤولية الاجتماعية تجاه المستهلكين وعدم الانجرار وراء الربح السريع برفع الاسعار غير المبرر موضحا بان الارتفاع الذي طال معظم السلع الاساسية والضرورية القى بظلاله على الكثير من الاسر وان اكثر المتضررين من الارتفاع هم الاسر ذات الدخل المحدود واسر الضمان الاجتماعي.
ارتفاعات كبيرة جدا
واكد معاليه ان الارتفاعات التي شهدها عام 2006 وبداية 2007 كانت ارتفاعات كبيرة جدا مقارنة بالاعوام السابقة وخاصة في 2004 حيث لم تكن هناك اية ارتفاعات تذكر خلال هذه السنوات وهذا يرجع للتطور الذي يشهده السوق والانفتاح الاقتصادي ونمو الطلب وارتفاع اسعار النفط وانخفاض الدولار.
وتابع: حين انضمت السلطنة الى منظمة التجارة العالمية تحدث الكثيرون بانه السوق سوف تشهد اغراق في بعض السلع وان الاسعار سوف تنخفض وفي 2005 كان هناك ارتفاع طفيف مؤكدا بان في عام 2006 شهد ارتفاعا كبيرا طال معظم السلع وخاصة السلع الاساسية والمواد الغذائية وهذا اثر على الاسر وخاصة الاسر ذات الدخل المحدود والضمان الاجتماعي.
شركات الاسمنت
واضاف ان مجلس الشورى قام باستضافته على مدار يومين تم خلاله مناقشة موضوع ارتفاع الاسعار كما عقدت وزارة التجارة والصناعة عدد من الاجتماعات مع التجار كما ناقش مجلس الوزراء موضوع الارتفاعات وتم تشكيل لجنة وزارية لمتابعة الموضوع ولجنة اخرى برئاسة وكيل التجارة والصناعة.
واكد ان شركات الاسمنت لم تقم برفع اسعار منتجاتها حيث ان سعر الطن في 2005 كان 25 ريالا بما يعادل 1.250 ريال للكيس وفي عام 2006 رفعت الى 26 ريالا للطن بما يعادل 1.300 ريال للكيس وقد طالبت الحكومة شركتي الاسمنت بعدم رفع الاسعار كما منعت من التصدير للخارج الا من خلال اتفاقيات تم توقعيها في السابق وتم الغاء الرسوم الجمركية على الاستيراد مبينا بان للجميع الحق في الاستيراد من الخارج والباب مفتوح والوزارة مستعدة لتسهيل عملية الاستيراد .
الطلب الكبير
وتطرق معاليه الى اسباب ارتفاع الاسعار موضحا بان هناك حالات عديدية بسببها ارتفعت الاسعار وهي عدم توفر السلعة حيث يستغل بعض التجار حالة العجز في الكمية مثلما حدث في ازمة الاسمنت والتي استغلها بعض التجار حيث ان المصنع لم يرفع السعر بل ان التاجر هو من قام بالرفع نظرا للطلب الكبير في ظل عدم توفر الكميات المطلوبة في حين انه لاتوجد هناك ازمة في الاسمنت السائب من قبل كبار المقاولين موضحا انه تم القبض على احد الوافدين بولاية نزوى يبيع بدون ترخيص وبسعر مرتفع وتم توقيفه .
الاحتكار
واضاف: الحالة الثانية هي الاحتكار او الاتفاقيات فيما بين التجار من خلال اتفاقهم برفع سعر سلعة معينة وهو ما لم يحدث في السلطنة بحكم ان الموانئ مفتوحة وتم منذ اكثر من عشر سنوات الغاء قانون الوكالات الحصرية والسماح للجميع بالاستيراد واذا ما اتضح للوزارة بوجود احتكار فانها سوف تتخذ اجراءات صارمة بحسب القانون الى ان هناك اسباب خارجية وراء ارتفاع الاسعار وقد سبق ان اوضحتها في مجلس الشورى.
ارتفاعات خارجية
وحول ارتفاع اسعار الارز اوضح معابليه ان الهيئة العامة للمخازن الاحتياطي قبل اسبوعين ذكرت ان الاسعار في الهند وباكستان ارتفعت بواقع 46 بالمائة وفي بعض الانواع 52 بالمائة وفي اخرى 36 بالمائة واسباب زيادة الطلب على الارز من قبل الدول المجاورة كما ذكرت الهيئة بانها ترى بعدم شراء الارز في الوقت الحالي وتمت الموافقة عليه ولكن هذا لا يعتبر حلا لانه في النهاية سوف يصبح هناك عجزا والهيئة لاتستطيع تلبية الطلبات وفي النهاية سنضطر للشراء والبيع باسعار مرتفعة او تحمل الخسائر وهذه من الاسباب الخارجية وهناك ايضا القمح في عام 2005 و2006 زاد 50 في المائة وفي الحديد زاد السعر 70 في المائة والسبب ارتفاع الطلب من قبل الصين وارتفع السكر 40 في المائة وهذه امثلة على الارتفاعات الخارجية كما ان من بين الاسباب ارتفاع اسعار النفط ومشتقاته وهذا ادى الى زيادة اسعار الشحن 200 في المائة وارتفاع اسعار المواد الخام كالتغليف وغيرها والسبب الاخر انخفاض اسعار الدولار على اعتبار ان الريال مرتبط بالدولار.
اسباب داخلية
واضاف معالي وزير التجارة والصناعة بان هناك اسبابا داخلية ايضا وهي ارتفاع النمو في الاقتصاد الوطني وارتفاع اسعار الوقود والديزل محليا وارتفاع مدخلات الانتاج لان الصناعات المحلية تستورد المواد الخام وقد ارتفعت اسعارها كما ان التاجر كان له دور في بعض الارتفاعات وذلك لزيادة الارباح من خلال رفع الاسعار ونحن لا نبرئ التاجر فالتاجر استغل الموقف ونحن لانلوم التاجر ايضا في بعض الاحيان فعندما ارتفعت الاسعار في 2006 لم يكن للتاجر يدا فيها ولكن في 2007 استقرت اسعار معظم السلع والشحن والتامين وكان من المفترض ان تستقر هذه الاسعار وقد تكون الزيادة في الرواتب لها دور في ذلك .
التضخم
كما عرض معالي وزير التجارة والصناعة مقارنة عن التضخم في دول المنطقة حيث اشار الى ان السلطنة يتعتبر التضخم فيها من اقل النسب حيث لاتتجاوز 3 بالمائة في حين تبلغ في دولة الامارات 9 بالمائة وفي السعودية حوالي 4.5 بالمائة والكويت 4 بالمائة ومن ثم تأتي السلطنة ولكن الاسرة والفرد لا يهمه بان تكون الاسعار في العالم ارتفعت حيث كل ما يهمه هو كم يصرف وكم يتبقى من راتبه وكم يوفر.
وتسائل معاليه عن الحل مبينا بان الوزارة تنشر بعض المقارنات في الاسعار لعدد من المراكز التجارية تبين من خلالها بان هناك بعض السلع ارتفعت اسعارها والبعض الاخر انخفض وان هناك بعض الارتفاعات المبررة والتي هي اسبابها خارجية ولكن في 2007 كانت اسبابها هو استغلال التجار برفع الاسعار غير المبرر داعيا التجار الى تحمل المسؤولية الاجتماعية وعدم استغلال المواقف مشيرا بان هناك تبادل اتهامات بين الموردين والموزعين والتجار حول هذا الموضوع كما ان هناك دورا للمستهلك وذلك من خلال الوعي الاستهلاكي.
المناقشات
وفي مداخلته اشار سعادة المكرم المهندس سالم بن حمد الكمياني رئيس اللجنة الاقتصادية بمجلس الدولة الى ان من بين الاسباب غير المباشرة التي قد تكون لها دور في ارتفاع الاسعار هي التأخير في اتخاذ بعض القرارات المهمة وتدخل الحكومة ومنها التاخر في قرار الحكومة بمد الغاز لشركة اسمنت عمان والموافقة على انشاء مصنع اخر للاسمنت.
انفراج ازمة الاسمنت
وأوضح معالي مقبول بن علي سلطان وزير التجارة والصناعة ان انتاج الاسمنت من مصنعي الرسيل وريسوت يصل الى مليونين و800 الف طن واستهلاكنا لم يصل الى هذا الرقم وهناك بعض الكميات القليلة التي تصدر الى اليمن وسمحنا لمصنع ريسوت بالتوسع وزاد الانتاج في حدود 600 الف طن وهناك زيادة اخرى في حدود 200 الف طن ستكون جاهزة في يوليو المقبل كما ان الطاحونة في اسمنت عمان سوف تجهز بعد حوالي شهر ورغم وجود مشكلة توفر الكلنكر الا ان الشركة بدأت تستورد من الخارج وتمت الموافقة على زيادة الطاقة من الكلنكر وذلك حدود 350 الف مكعب في اليوم وهذا سوف يرفع الطاقة الانتاجية للمصنع الى حوالي مليون طن في السنة وبعد هذا سوف يكون هناك فائض في الاسمنت وموضوع الاسمنت له حل قريب وقد تم الاتفاق مع ريسوت للاسمنت بارسال عبارة عن طريق ميناء السلطان قابوس.
استقرار الاسعار
واشار معاليه الى ان على الجميع ان يلعب دورا للمساهمة في استقرار الاسعار في الاسواق ومنها التاجر الذي يجب ان يكون له دور كبير كما يجب ان تكون هناك مسؤولية اجتماعية وكنت اتمنى ان يحضر عدد كبير من التجار ورؤساء الشركات لنناقش معهم هذا الموضوع ولكن اعدكم بانني سوف اجتمع معهم مرة اخرى في ابريل المقبل وسوف اقوم شخصيا بالاتصال بكل شخص اعرفه للحضور كما سوف اتصل باصحاب المحال التجارية الكبيرة للحضور بدون الدخول في الاسباب ويتم التركيز على كيف نستطيع ان نفعل دور التاجر كما اوكد بان هناك دور على المستهلك فاذا كانت بعض الانواع اسعارها مرتفعة فلماذا لا نتجه الى سلع اخرى اسعارها منخفضة كما ان المنافسة كبيرة في البلد ومسموح لتجارنا بالاستيراد من اي مكان كما يستطيع اي تاجر ان ينافس الوكيل واتمنى من صغار التجار ان يقوموا بالاستيراد وذلك من خلال تكوين الشراكات للدخول للمنافسة.
واكد معاليه بان الوزارة سوف تقوم بمتابعة السوق للسيطرة على استقرار السوق ومتابعة الاسعار بشكل مستمر.
توحيد الجهود
من جهته طالب سعيد بن ناصر الخصيبي رئيس مجلس ادارة جمعية حماية المستهلك بضرورة توحيد الجهود بين لجنة حماية المستهلك ببلدية مسقط ودائرة حماية المستهلك بوزارة التجارة والصناعة والجمعية لكي تستطيع هذه الجهات القيام بدورها بشكل اكثر فاعلية مشيرا الى ان دور جمعية حماية المستهلك محدود لذا اتمنى ان تعطى الجمعية الفرصة والدعم اللازم لتقوم بدورها بشكل اكبر.
ورحب معالي وزير التجارة والصناعة بالمقترح وقال سوف نقوم بتوحيد الجهود لتفعيل دور جمعيات حماية المستهلك ونعمل معا من اجل الوصول الى رؤى وافكار تخدم المستهلك مشيرا معاليه الى ان اللائحة الجديدة لحماية المستهلك سوف تصدر قريبا وهي جاهزة وفي اللائحة لجنة مشتركة وسوف يكون لجمعية حماية المستهلك عضو في اللجنة ولا مانع لدينا بان نجتمع مع اعضاء الجمعية والتباحث حول اليات التعاون.
لا دعم للمنتجات
ونفى معاليه في رده على سؤال حول دعم بعض المنتجات الضرورية نية الحكومة تقديم الدعم لبعض السلع الضرورية كما واوضح معالي وزير التجارة والصناعة باننا لا نريد ان يخسر التجار ولكن يجب ان نكون متوازنين وعادلين في وضع الاسعار ورفعها مشيرا معاليه الى اهمية تفعيل العلاقة بين الموردين والمحال الكبيرة والتجار الصغار للمساهمة في خلق مجتمعات مستقرة.


أعلى






السلطنة تشارك في اجتماع لجنة بناء القدرات بالمملكة المتحدة

بدأت صباح أمس أعمال اجتماع لجنة بناء القدرات المنبثقة عن المنظمة الدولية للأجهزة العليا للرقابة المالية والمحاسبة (الأنتوساي) بالمملكة المتحدة.
وقد ترأس وفد السلطنة في الاجتماع سعادة ناصر بن حمود بن سالم الرواحي نائب رئيس جهاز الرقابة المالية للدولة، وعضوية الخبير عبدالرحمن بن أحمد بن حمد الحارثي مدير عام المديرية العامة للرقابة على الهيئات والمؤسسات العامة والشركات، حيث يناقش أعضاء اللجنة خلال اجتماعهم عدة مواضيع في مجالات التدريب والعمل الرقابي، ومناقشة مسودة الارشادات الخاصة باللجنة وذلك تمهيدا لإقرارها في مؤتمر الأنكوساي الذي سيعقد بالمكسيك خلال شهر نوفمبر من العام الجاري، بالاضافة الى مناقشة برنامج عمل اللجان الفرعية للفترة القادمة.
من جانب آخر سيجري سعادة نائب رئيس الجهاز زيارة لكل من مكتب المراجع العام البريطاني ووزارة المالية بالمملكة المتحدة خلال الفترة من 20 ـ 22 مارس الجاري وذلك لبحث أوجه التعاون المشترك، والاضطلاع على تجربتهم في ميادين التخطيط والتدريب ومجال تقنية المعلومات وعلاقة مكتب المراجع العام بوزارة المالية ـ الخزينة.

 

أعلى





وكيل التجارة والصناعة لـ (الوطن الاقتصادي):
دراسة "ارتفاع الأسعار ومسبباتها" تؤكد ان التضخم المستورد والنمو الاقتصادي وارتفاع عدد المشاريع في السلطنة أهم مسببات الارتفاع

ـ الدراسة توصي بتنظيم عملية طرح المشاريع الحكومية وتقنينها

كتب ـ سليمان أمبوسعيدي:أكدت الدراسة التي أجرتها وزارة التجارة والصناعة حول (ارتفاع الأسعار ومسبباتها) أن التضخم المستورد الخارجي من أهم مسببات ارتفاع الاسعار وأن النمو الاقتصادي في السلطنة وارتفاع عدد المشاريع أدى إلى ارتفاع الأسعار بهذا الشكل وخاصة مواد البناء كما ارجعت الدراسة اسباب ارتفاع الاسعار الى زيادة الطلب في السلطنة وفي دول الخليج على بعض السلع سواء كانت غذائية أواستهلاكية إضافة إلى موضوع اليورو والدولار.
ارتباط الريال بالدولار
أوضح ذلك سعادة المهندس أحمد بن حسن الذيب وكيل التجارة والصناعة للتجارة والصناعة في تصريح خاص لـ (الوطن) مشيرا إلى أن الدراسة تطرقت الى قضية ارتفاع العملة خاصة اليورو مقابل الدولار وخاصة المواد التي تستورد من اوروبا ومدى تأثيرها على الاسعار الى جانب ارتباط الريال العماني بالدولار وبالتالي أي تأثير أو زيادة في العملات الاخرى بالتأكيد يؤثر على الاسعار وخاصة ان السلطنة من الدول التي تستورد الكثير من المنتجات الاستهلاكية والغذائية مبينا أن الدراسة اكدت على ان هذه الامور من الاسباب الرئيسية التي أدت إلى زيادة الأسعار.
ارتفاع الديزل
واشار سعادته إلى أن الدراسة التي اجرتها الوزارة اوصت بتنظيم عملية طرح المشاريع الحكومية الكثيرة مبينا ان الحكومة تدرس هذه التوصيات الى جانب ان الوزارة وبالتنسيق مع بعض الجهات الحكومية تدرس هذا الوضع وبحث امكانية خفض الأسعار إذا أمكن مضيفا أن الدراسة اوضحت كذلك ان ارتفاع الديزل اثر في بعض القطاعات بالاضافة الى قضية التعمين في بعض الوظائف حيث ان هذه النسبة كانت ضئيلة جدا مقارنة بالعوامل الخارجية الاخرى.
توصيات تدرس
وفيما يخص الحلول التي طرحتها ووضعتها الدراسة في هذا الجانب اشار وكيل التجارة والصناعة الى ان الدراسة وضعت بعض التوصيات من ضمنها تنظيم المشاريع الحكومية وتقنينها وان يكون هناك نوع من المعادلة في طرحها في الاسواق بحيث انه لا يكون هناك زيادة طلب وتكون هناك مشاريع اكثر من اللازم وان تكون ايضا هناك قلة في المواد المستخدمة في هذا الجانب مؤكدا ان هناك بعض التوصيات تقوم الوزارة بدراستها في الوقت الحالي بالتنسيق مع بعض الجهات المعنية لمناقشة مدى تطبيق هذه التوصيات.


أعلى






اختتام الاجتماع السنوي للتنسيق الفني لمشروع تطوير النخيل بدول المجلس

كتب ـ ناصر بن سالم المجرفي: اختتم مساء أمس بفندق بيت الحافة الاجتماع السنوي الثاني للتنسيق الفني واللجنة التوجيهية لمشروع تطوير النخيل في دول مجلس التعاون والذي قام بتنفيذه المركز الدولي للبحوث الزراعية في المناطق الجافة (ايكاردا ) بالتعاون مع وزارة الزراعة والثروة السمكية خلال الفترة من 18 - 19 من شهر مارس الحالي بمشاركة المنسقين الوطنيين بدول مجلس التعاون .
وشهد الاجتماع خلال اليومين الماضيين تقديم الوفود تقريرا عن النشاطات البحثية التي تمت خلال الموسم السابق إلى جانب وضع خطة عمل للموسم القادم بالتعاون مع الخبراء المتخصين كما قامت اللجنة التوجيهية باستعراض ما تم إنجازه ومناقشة خطة العمل للمرحلة القادمة واعتمادها واستعراض التقرير المالي ومناقشة المصروفات السابقة والميزانية للموسم القادم .
وقد خرج الاجتماع بمجموعة من التوصيات التي هدفت في مجملها إلى تطوير البحوث المتعلقة بالنخيل في دول مجلس التعاون وزيادة التعاون فيما بينهما وتبادل المعلومات المتوفرة والخبرات حول النخيل بدول مجلس التعاون والسعي من خلال مراكز البحوث الوطنية إلى تطوير تقنيات الإنتاج والوقاية .
تجدر الإشارة إلى أن إنتاج التمور العالمي قد زاد بما يقارب ثلاثة أضعاف خلال العقدين الماضيين والذي تجاوز 6 ملايين طن تقريبا حيث تنتج دول منطقة شبه الجزيرة العربية ما يقارب 2 مليون طن من التمور والذي يقدر بحوالي 30 % من الإنتاج العالمي للتمور كما تشير الأرقام بأنه يتواجد في دول شبه الجزيرة العربية حوالي مليون نخلة تمر تحتل مساحة 365 ألف هكتار أي 33 % من إجمالي المساحة العالمية لزراعات النخيل .
ولقد سعت وزارة الزراعة والثروة السمكية جاهدة إلى في تبني استراتيجية وطنية للنهوض بنخيل التمر والتي تم تنفيذها خلال الخطة الخمسية السادسة 2001 - 2005 م حيث ساهمت في توثيق العديد من البيانات ذات العلاقة بنخيل التمر في السلطنة بالإضافة إلى إدخال العديد من التقنيات الحديثة في مجالات البستنة والوقاية والتصنيع وتسعى الوزارة إلى استكمال ذلك الجهد خلال الخطة الخمسية السابعة 2006 م - 2010 م .

أعلى






وزارة القوى العاملة تنفذ حلقة " كيفية التعامل مع الجمهور وإدارة ضغوط العمل "

تقوم وزارة القوى العاملة بتنفيذ العديد من البرامج التدريبية والتأهيلية لموظفيها على مدار العام، وذلك في إطار خطتها لتنمية مهاراتهم المهنية ورفع كفاءة أدائهم وعملهم ، وذلك من خلال دائرة تنمية الموارد البشرية التي دشنت خلال الأسبوع الحالي حلقة التميز والإبداع في كيفية التعامل مع الجمهور وإدارة ضغوط العمل، والتي بدأت برامجها يوم السبت وتختتم غدا الأربعاء .
ويشارك في الحلقة الموظفون الذين يتعاملون بشكل مباشر مع الجمهور وخدمة المراجعين ، وسيتم تنفيذ 23 حلقة في هذا المجال في مختلف محافظات ومناطق السلطنة طوال العام الحالي بهدف استفادة كافة الموظفين في الوزارة ، وتمتد فترة الحلقة الواحدة أسبوع كامل ، بحيث تشمل الحلقة اكثر خمسمائة موظف وموظفة في الوزارة والتي تهدف إلى تزويد الموظفين بالمفاهيم العلمية والعملية وتنمية مهاراتهم الإدارية المتعلقة في عمليات التعامل والاتصال مع الجمهور ، بجانب تنمية مهارات الموظفين في العامل مع الضغوط وصراعات ونزاعات العمل، وتتضمن الحلقة على سبع محاور، المحور الأول حول الاتصال مفهومه وأنواعه ومكوناته ، المحول الثاني حول المفاهيم الأساسية في الخدمات ، والمحور الثالث حول تطوير الخدمة ، والمحور الرابع حول شكاوي العملاء ، والمحور الخامس حول إدارة توقعات العملاء في المنظمات الخدمية ، والمحور السادس حول آلية التعامل مع الأنماط المختلفة للعملاء ، والمحور السابع حول إدارة الضغوط ، وتجدر الإشارة إلى أن مركز الإعمال الأوربي للتدريب والتطوير .


أعلى



4140 موظفا عمانيا في القطاع بنهاية عام 2006
لجنة "تعمين " قطاع الاتصالات تقر توزيع استبيان على الشركات لمعرفة احتياجاتها من القوى العاملة الوطنية

مسقط ـ الوطن:عقدت اللجنة المشتركة للتعمين في قطاع الاتصالات امس اجتماعها الأول بعد إعادة تشكيلها برئاسة الدكتور محمد بن علي الوهيبي الرئيس التنفيذي للشركة العمانية للاتصالات ( عمانتل ) وبحضور أعضاء اللجنة ممثلي القطاعين العام والخاص.
وأكد الدكتور محمد الوهيبي: ان اللجنة استعرضت الإنجازات التي تحققت خلال الفترة الماضية، وما تمخض عن ندوة تشغيل القوى العاملة الثالثة من توصيات وقرارات، كما تمت مناقشة احتياجات الشركات العاملة في قطاع الاتصالات من القوى العاملة الوطنية خلال عامي ( 2007 - 2008 ) وتم الاتفاق على أن يتم إعداد استبيان يوزع على الشركات العاملة في القطاع لاجراء مسح حول احتياجات الشركات العاملة من القوى العاملة الوطنية، ومجالات تدريبهم، على أن تجتمع اللجنة في شهر يونيو المقبل لمناقشة النتائج التي سيخرج بها الاستبيان.
واضاف: كما ناقشت اللجنة الصعوبات والمشاكل التي تواجه اللجنة نتيجة عدم توفر الإحصائيات الدقيقة عن الشركات المتخصصة والعاملة في قطاع الاتصالات وتداخل أنشطتها مع بعض الشركات في أكثر من قطاع وعدم توفر معلومات دقيقة عن العاملين في بعض الشركات.
دور ملموس
وقال الوهيبي: إن اللجنة تقوم بدور ملموس في تشغيل القوى العاملة الوطنية في قطاع الاتصالات، مشيرا الى ان تجاوب الشركات العاملة في القطاع جيد وهذا ما أثبتته الأرقام والإحصائيات حيث ارتفع العاملين العمانيين خلال الفترة ( 2005 -2006 ) من (1782 ) موظفا عمانيا في نهاية 2005 إلى (4140) موظفا بنهاية عام 2006م بزيادة قدرها (2358) موظفا عمانيا. وقد قابلة هذه الزيادة انخفاض في عدد العاملين الوافدين، وهذه من النتائج الطيبة لبرامج التعمين والتدريب، كما تؤكد على تجاوب الشركات والمؤسسات مع أهداف التعمين.
وأضاف الدكتور محمد الوهيبي الرئيس التنفيذي للشركة العمانية للاتصالات رئيس اللجنة: أن اللجنة تسعى إلى متابعة تشغيل وتشجيع الشركات على توظيف القوى العاملة الوطنية في قطاع الاتصالات، وذلك بعد القيام بالبحث عن احتياجات هذه الشركات وعلى ضوء ذلك يتم إلحاق الشباب بدورات تدريبية على رأس العمل قبل أن يتم تشغيلهم في هذا القطاع بهدف إكسابهم الخبرة اللازمة التي تعينهم على أداء عملهم بكفاءة.

سقف الاجور
أما فيما يتعلق بالأجور ورفعها في القطاع، أوضح الوهيبي قائلا: أن اللجنة من بداية عملها قامت بتحديد سقف أدنى لإجور المتدربين بعد أن يتم إلحاقهم بجهات العمل كما أن الأجور في قطاع الاتصالات مرتفعة من الأساس مقارنة بغيرها من الأجور في القطاعات الاخرى وبالتالي لا تواجه اللجنة أي مشاكل في هذا الجانب.
وقال الوهيبي: ان 9 منشآت حققت او تجاوزت النسبة المقررة للتعمين والبالغة 45% ، فيما حققت 7 منشآت نسبة مقاربة للنسبة المستهدفة للتعمين، اما عدد الشركات التي لم تحقق نسب التعمين المستهدفة حوالي 13 شركة.
الجدير بالذكر ان قطاع الاتصالات يستهدف تحقيق ما نسبته حوالي 55% مع نهاية 2007 لكل شركة.

 

أعلى



مطالبة بإجراء دراسات لتعميق الشراكة الاقتصادية
مجلس رجال الأعمال العماني التركي يعقد اجتماعه الأول بالغرفة
قريبا.. وفد من المقاولين الاتراك يزور السلطنة

مسقط ـ الوطن: عقد مجلس رجال الاعمال العماني التركي اجتماعه الاول صباح امس التاسع عشر من مارس من العام الجاري 2007م بالمقر الرئيسي لغرفة تجارة وصناعة عمان حيث ترأس الجانب العماني في الاجتماع خالد بن محمد الزبير نائب رئيس غرفة تجارة وصناعة عمان رئيس الجانب العماني في المجلس فيما ترأس الجانب التركي اوجال اوزبينار رئيس الجانب التركي في المجلس بحضور اعضاء المجلس من رجال الاعمال وفعاليات القطاع الخاص في الجانبين العماني والتركي .
في بداية الاجتماع رحب خالد بن محمد الزبير رئيس الجانب العماني في المجلس برئيس واعضاء الجانب التركي مشيرا الى العلاقات المتميزة التي تربط السلطنة والجمهورية التركية والتي حققت نتائج ايجابية خلال الفترة الماضية بفضل دعم قيادتي البلدين خصوصا على مستوى التعاون في المجالات التجارية والاقتصادية وتعزيز علاقات التبادل التجاري وتاسيس الشراكة بين مؤسسات وشركات القطاع الخاص في البلدين واوضح خالد الزبير للوفد الضيف التطورات الايجابية التي يشهدها الاقتصاد العماني خلال المرحلة الراهنة من عملية التنمية الشاملة في كافة القطاعات التنموية لا سيما قطاعات التجارة والاقتصاد والاستثمار والسياحة وغيرها من القطاعات الاخرى مؤكدا على حرص القطاع الخاص العماني لتطوير مستوى متميز من الشراكة مع القطاع الخاص التركي خصوصا في مجالات الصناعة والسياحة والتدريب والتاهيل وتقنية المعلومات وغيرها من القطاعات الاخرى التي تحظى باولوية في برامج وخطط التنمية في البلدين الصديقين.
من جانبه اشار اوجال اوزبينار رئيس الجانب التركي في المجلس الى ان هذا الإجتماع للمجلس سوف يكون خطوة هامة لتحقيق الإنجازات والاستفادة من فرص الإستثمار المتاحة في مجالات التجارة والصناعة والتعاون الفني وغيرها من المجالات المتعددة لا سيما وان الجهات الحكومية في البلدين هيأت الأرضية المناسبة لنمو وتطور الاعمال التجارية والاستثمارية المشتركة حيث تم التوقيع على اتفاقيات منع الازدواج الضريبي وحماية الاستثمارات المشتركة ذلك الى جانب ان الجانبين العماني والتركي يبديان رغبة للتعاون في مجالات الزراعة ، البيئة ، السياحة ، النقل البحري ، النقل والمواصلات والثقافة ووسائل الإعلام .. ودعا رئيس الجانب التركي في المجلس رجال الأعمال والمستثمرين في البلدين لبذل قصارى جهدهم في إتخاذ الوسائل المناسبة لتطوير مستوى التعاون الثنائي بين البلدين والوصول بحجم التبادل التجاري والاستثماري بين البلدين لمستوى الطموح .. كما اكد دعمه للمستثمرين العمانيين للإستفادة من الفرص الموجودة حاليا في تركيا عبر مشاركتهم في المناقصات المطروحة ضمن برنامج الخصخصة على وجه الخصوص في مجالات الطاقة والسياحة والبتروكيماويات .
وأكد اوجال اوزبينار على اهمية اجراء دراسات مشتركة عن السوق وإمكانية تبادل الخبرات وتأسيس شركات مشتركة في مجال التجارة والصناعة والفنية والسياحة والإستشارية وان يعمل مجلس رجال الأعمال العماني التركي بدور لتسوية وحل التحديات والمعوقات التي تواجه تطوير التعاون بين مؤسسات وشركات القطاع الخاص في البلدين .. وأعلن رئيس الجانب التركي عن قيام وفد تركي من المقاولين الرائدين في تركيا لزيارة السلطنة في المستقبل القريب وعقد ندوة في تركيا للتعريف بالفرص المتاحة في مجال خدمات المقاولات في شهر أبريل 2007 تحت رعاية إتحاد المقاولين الأتراك بتركيا .
تم خلال الاجتماع بحث العديد من الموضوعات المدرجة على جدول الأعمال حيث ناقش دور المجلس المستقبلي لتطوير مستوى علاقات التعاون والتنسيق الاقتصادي والاستثماري بين مؤسسات وشركات القطاع الخاص ورجال الأعمال في البلدين الصديقين والعمل على تأسيس شراكة استراتيجية تحقق المصالح والمنافع المشتركة لا سيما في المجالات التجارية والاقتصادية والعملية والتقنية فضلا عن خلق تواصل مباشر بين فعاليات القطاع الخاص في البلدين وتكثيف الزيارات المتبادلة للوفود الاقتصادية والتجارية والترويج للفرص الاستثمارية المتاحة والتسهيلات المتوفرة والوقوف على التحديات التي تواجه جهود تعزيز علاقات التعاون والتنسيق التجاري والاقتصادي والاستثماري المشترك فقد تم التطرق الى التعاون في بعض المجالات ذات الاهتمام المشترك ومنها التعاون في قطاع السفر والسياحة من خلال تطوير حركة السياحة بين البلدين والترويج للسياحة فيهما والتعريف بفرص الاستثمار المتاحة في القطاع السياحي فضلا عن التعاون في جانب التدريب والتأهيل في القطاع السياحي حيث أبدى الجانب التركي استعداده لتوفير فرص تدريب وتأهيل للكوادر الوطنية العاملة في قطاع السفر والسياحة والخدمات الفندقية .
ذلك الى جانب التعاون في مجال الرعاية الطبية بتعزيز التعاون بين القطاع الخاص الصحي في البلدين والتنسيق في ذلك مع المعنيين عن هذا القطاع في البلدين حيث من المقرر عقد ندوة في مايو 2007م بغرفة تجارة وصناعة عمان حول فرص التعاون والاستثمار المتاحة في هذا القطاع بين البلدين .. كما تم الاتفاق على انشاء موقع للمجلس على الشبكة العالمية للمعلومات تتضمن معلومات عن الجانبين العماني والتركي ومجالات التعاون المتاحة وذلك مما يسهل عملية تبادل المعلومات للجانبين بشكل منظم وميسر .. وعقد الاجتماع القادم للمجلس في تركيا في نوفمبر 2007م مع امكانية تواجد رجال الاعمال العمانيين ومشاركتهم ضمن فعاليات الاجتماع .
الجدير بالذكر ان مجلس رجال الأعمال العماني التركي تم تأسيسه بموجب الاتفاقية التي وقعتها غرفة تجارة وصناعة عمان مع مجلس العلاقات الاقتصادية الخارجية التركي في نوفمبر 2006م وذلك اثناء زيارة الوفد التجاري العماني برئاسة سعادة المهندس سالم بن سعيد الغتامي رئيس غرفة تجارة وصناعة عمان لتركيا ضمن فعاليات ملتقى الشركات العمانية التركية الذي نظمته الغرفة خلال الفترة من التاسع والعشرين من نوفمبر وحتى الأول من ديسمبر 2006م .

 

أعلى


الصفحة الرئيسية | المحليات | السياسة | اراء
الاقتصاد | الرياضة | ثقافة وفنون | الصفحة الدينية | كاريكاتير

حركة القمر والكواكب السيارة خلال شهر مارس 2007 م




.Copyright 2003, Alwatan©Internet Dept